الاتحاد

عربي ودولي

البيت الأبيض يضغط على الكونجرس لإقرار تمويل الحرب

بوش ونائبه ومسؤولو الدفاع في البنتاجون

بوش ونائبه ومسؤولو الدفاع في البنتاجون

شدد الرئيس الأميركي جورج بوش الضغط على المشرعين لإجازة طلبه تمويلا لحرب العراق داعيا الكونجرس الى انهاء الجمود بشأن موازنة العمليات العسكرية في العراق وافغانستان وفي حين ذكر نائب ديمقراطي بارز إنه من المحتمل التوصل الى اتفاق وسط في هذا الشأن· وقال بوش اثناء زيارة لوزارة الدفاع الأميركية ''البنتاجون'' أمس الأول ان التأخير في إقرار طلبه 196 مليار دولار تمويلا لحربي العراق وافغانستان خلال السنة المالية التي بدأت أول اكتوبر الماضي سيؤدي الى تخفيضات في عمليات القواعد العسكرية في انحاء الولايات المتحدة· وقال ان وزير الدفاع روبرت جيتس أمر الجيش وسلاح مشاة البحرية باعداد خطط لتسريح موظفين مدنيين وانهاء عقود ''واعداد قواعدنا العسكرية في انحاء البلاد لخفض عملياتها''· وقال بوش ان ''مهمات هذه الوزارة مهمة لحماية حياة الأميركيين وهي على درجة من الأهمية بحيث انه لا يمكن عرقلتها او تأخيرها او تعريضها للخطر''· ولكن رئيس لجنة الانفاق العسكري في مجلس النواب النائب الديمقراطي جون مورثا قال انه يعتقد انه بالامكان الوصول الى حل وسط بعد محادثة هاتفية مع اللفتنانت جنرال دوجلاس ليوت المسؤول عن سياسة العراق في البيت الأبيض· وقال مورثا ''أبلغته اننا يجب ان نتوصل الى اتفاق وبعد الاستماع اليه فانني أكثر تفاؤلا بأنه توجد امكانية للاتفاق''· وقال النائب عن بنسلفانيا المقرب من رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي ان القيادة الديمقراطية ''قد تكون مستعدة لقبول حل وسط'' بشأن موعد لسحب القوات من العراق بحلول ديسمبر ·2008 ويقول بوش انه سوف يعترض بحق النقض (الفيتو) على اي قانون يربط التمويل بمثل هذه الشروط· وقال النائب ديفيد اوبي رئيس لجنة المخصصات في النواب ''لا يمكننا ان نبقى في العراق الى الأبد·· يجب على الرئيس ان يقبل هذه الشروط وان يقدم خطة مسؤولة لاعادة القوات الى ديارهم''· من جهته، أكد زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ هاري ريد انه لن يدرس اي مشروع قرار تمويل آخر هذا العام، متوعدا بمواصلة النضال من أجل تغيير استراتجية الحرب''·

اقرأ أيضا

التحالف يدمر منظومات دفاع جوي حوثية في صنعاء