تحرير الأمير ( دبي )

قضت محكمة «جنايات دبي» بسجن 3 متهمين آسيويين من أصل 8، عاماً واحداً لإدانتهم بسرقة 4 رجال أعمال صينيين في عملية احتيال بيع عملات رقمية «بيتكوين» عبر الإنترنت، حيث تمكنوا من سرقة مليون درهم.
ووفق أوراق وتحقيقات النيابة العامة فقد شارك في العملية عصابة آسيوية مكونة من 8 أشخاص، إلا أن هيئة المحكمة برأت 5 لعدم كفاية الأدلة وحكمت على الثلاثة الباقيين بالسجن عاماً، والترحيل عقب انقضاء محكومياتهم.
وكان أفراد العصابة قد بثوا رسالة عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» تفيد برغبتهم بيع عملات رقمية «بيتكوين» بقيمة تقدر بمليون درهم ووقع رجال أعمال صينيون في براثنهم.
وبالفعل تم التواصل، ومن ثم تم عقد اجتماع بين الضحايا والعصابة في شقة بمنطقة الرفاعة بدبي مارس الماضي وأثناء الاتفاق والتشاور وعقب تسليم المبلغ، اقتحم أربعة رجال الشقة بدعوى أنهم من ضباط التحريات في «شرطة دبي» وعمدوا إلى تقييد جميع الضحايا، وتمكنوا من أخذ المبلغ المتفق عليه إلا أن أحد الضحايا تمكن من تحرير نفسه من القيد وسيطر على الموقف حيث قام بتقييد المتهم والتواصل على الفور بالشرطة.
وأفاد أحد الضحايا بأن المتهمين عرضوا عليهم صوراً لبيتكوين ووثائق ملكية قبل أن يقتحم ضباط الشرطة المزيفين الشقة، منوهاً أنهم سرقوا أموالهم، وأيضاً الهواتف المحمولة.
وتمكنت الشرطة من تعقب المشتبه بهم من خلال لوحة أرقام السيارة التي استخدموها ثم تم القبض عليهم جميعاً، وفي محكمة دبي الجنائية في ديسمبر الماضي نفى المتهمون الثمانية اتهامهم بالسرقة، وأدانت المحكمة ثلاثة أشخاص وبرأت ساحة الخمسة لعدم كفاية الأدلة.