الاتحاد

الاقتصادي

لاس فيجاس تزهو بضخامة معرض التكنولوجيا

إقبال كبير من المستهلكين على معرض لاس فيجاس للتكنولوجيا

إقبال كبير من المستهلكين على معرض لاس فيجاس للتكنولوجيا

تغطي أرض المعرض مساحة 37 ملعب كرة قدم وتضم الصحيفة اليومية التي تصدر لتوزع على حضور المعرض أكثر من مئتي صفحة وللتجول بين أقسام المعرض المختلفة يحتاج الرواد الذين يربو عددهم على 140 الفا لأربع خرائط على الأقل·
نعم إنه طفل لاس فيجاس كما يقولون في هذه البلدة المزدهرة في نيفادا وعلى شاكلة كل شيء آخر هنا فإن معرض الإلكترونيات الاستهلاكية أكبر مما يمكن أن يتصوره أي شخص عادي، ماذا عن الحجم؟ إنه أكبر بكثير من قدرة أي شخص على مشاهدة كل المعروضات من شركات التكنولوجيا العملاقة مثل ماكروسوفت وانتل وأل جي وموتورولا ناهيك عن معارض البيع الصغيرة التي لا تتعدى مساحتها مساحة حمام حيث يقاتل المصنعون والموزعون الصغار وتجار الجملة الشركات الكبيرة انتزاعاً لنصيبهم في فطيرة تكنولوجية من المقرر أن يبلغ حجمها 171 مليار دولار في الولايات المتحدة هذا العام·
ولكن رغم هذه الضخامة يعتقد عدد كبير في المعرض أن المديرين التنفيذيين قد بالغوا في فائدته، فالجلوس في الحافلة المفتوحة التي خصصت لنقل المشاركين من فنادقهم إلى مقر المعرض يجعل المرء يشاهد الكثير مما يثير الضيق فالرحلة التي يبلغ طولها كيلومترين تستغرق نحو 45 دقيقة بسبب ازدحام الشوارع الرهيب، ويقول هاريت اوكادا مدير التسويق بأحدى شركات أجهزة الصوت وقد اكتسى وجهه بالغضب ''لم آت إلى هنا كي أشاهد انسدادات مرورية جديدة، إنما جئت لأقابل الناس ولقد تغيبت بالفعل عن موعدين بسبب هذا الازدحام، إنني لا اعرف ما جدوى هذا كله''·
لكن التكدس المروري المروع سمح للعارضين على الأقل بمشاهدة بعض مظاهر الازدهار في لاس فيجاس على الطبيعة، فالواحة الصحراوية تزهو بوجود 15 من الفنادق الـ20 الأكبر في العالم وثمة نية لأن تسبق الفنادق الخمس المتبقية أيضاً، وبمحاذاة طريق لاس فيجاس الشهير تقوم مؤسسة ( ام جي ام) ببناء ما تقول إنه أكبر مشروع بناء يموله القطاع الخاص في العالم، ويضم المشروع الذي يتكلف 7 مليار دولار مدينة ميني مؤلفة من 6 أبراج ومن المتوقع الانتهاء من بنائه العام المقبل، ويضم المشروع الذي يقع على مساحة 27 هكتارا 4000 حجرة فندقية و6 أبراج يتألف الواحد منها من 61 طابقا ومركز ضخم للمؤتمرات ومحلات للبيع بالتجزئة على مساحة 46450 متراً، وثمة فنادق أخرى تحت الإنشاء منها فندق ايشيلون الذي يضم 5 آلاف غرفة فاخرة وبرج جديد في منطقة فينتيان الراقية التي تزهو بالفعل بنسخة مقلدة من فينيسيا تنتشر فيها القنوات والجداول وبرج تجاري، وستزيد الإضافات الجديدة عدد الغرف الى 7 آلاف، وتدفع حمى البناء نسبة إشغال تبلغ 95 في المئة خلال عطلات نهاية الأسبوع بل ومعدلات تبلغ مئة في المئة بالمنشات الجديدة، وقد دفع هذا الأسعار التي كانت معقولة إلى مستويات تذوب منها الأسعار في أغلى المدن في أوروبا وآسيا خجلاً، وبدورها رفعت سلاسل المحلات الشهيرة مثل ستاربكس وماكدونالدز أسعارها إلى ضعف مثيلاتها في باقي الولايات الأميركية حيث يباع قدح القهوة بأربعة دولارات وساندوتش الهامبورجر بـ 5 دولارات، وهذا النوع من الأسعار يجعل حتى صناعة التكنولوجيا والالكترونيات الغنية بالأموال تعيد التفكير في انتمائها إلى لاس فيجاس·
ويفكر منظمو المعرض في نقله العام المقبل إلى مكان آخر حيث لا تكون الأسعار على هذا المستوى المرتفع للغاية·

اقرأ أيضا

رئيس الجزائر المؤقت يعين قائماً بأعمال محافظ البنك المركزي