الاتحاد

الإمارات

المهيري: حريصون على الارتقاء بمخرجات التعليم وتوفير البيئة المناسبة للطلبة


الشارقة-تحرير الأمير:
أكد جمال المهيري وكيل وزارة التربية والتعليم حرص الدولة على الإرتقاء بمخرجات التعليم وعلى توفير بيئة تعليمية ملائمة للطلبة·
جاء ذلك عقب افتتاحه امس المعرض الأول للإرشاد التعليمي والمهني 2005 الذي تقيمه وزارة التربية والتعليم بمركز اكسبو الشارقة ويستمر حتى 11 مارس الجاري·
وأضاف ان هذا المعرض يهدف إلى تعريف الطلبة بالفرص والمجالات الدراسية والمهنية التي تساهم في تنمية قدراتهم على إتخاذ القرار المناسب لتخصصاتهم والإطلاع على مستوى المؤسسات التعليمية والكليات والمراكز والجامعات في المنطقة، لافتاً إلى ان الوزارة تسعى إلى توفير كل ما يحتاج الطالب ليتلمس مستقبله ونستخدم وسائل حديثة في تحقيق هذا المطلب لتكون المحصلة النهائية طالب مسلح بالعلم والمهارات·
وأعرب وكيل وزارة التربية والتعليم عن سعادته لوجود هذا الكم الهائل من المشاركات، فضلاً عن التنظيم الجيد والحضور الطلابي الكثيف، مشيراً إلى ان أغلب مؤسسات التعليم العالي شاركت في المعرض·
وقال ان هذا المعرض نقلة نوعية في سوق العمل وأسلوب جديد في استشراف المستقبل·
وتجول سعادته في أروقة المعرض وأطلع على معظم المؤسسات التعليمية المشاركة في المعرض ورافقه في هذه الجولة كل من احمد مسعد الشريف وكيل وزارة التربية المساعد لقطاع الأنشطة الطلابية واحمد المدفع رئيس غرفة تجارة وصناعة الشارقة واحمد الخرجي مدير منطقة أم القيوين التعليمية وحمد المهيري نائب مدير المنطقة التعليمية للتعليم الخاص والنوعي·
وقال احمد المدفع ان هذا المؤتمر فرصة للطلبة من جهة وللمؤسسات التعليمية من جهة اخرى، مؤكداً دعم الغرفة لهذه المشاريع البناءة التي تخدم ابناء الوطن، وذلك بطلب من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان القاسمي، واصفاً إياه بالعمل الوطني·
وأضاف ان فكرة هذا المعرض ستتحول إلى عرف سنوي لما فيه الفائدة على الطلبة، على ان يكون المعرض المقبل اكبر واضخم واكثر اتساعاً لتتحول الشارقة إلى مركز علمي/ثقافي·
ومن جانبهم أعرب عدد من الطلبة في الثالث الثانوي على أهمية مثل هذه المعارض التي تفتقر لها الامارة، مؤكدين في الوقت نفسه الفائدة التي جنوها من حضورهم للمعرض الأول للإرشاد التعليمي على ان لا يكون الأول والأخير·
وأكد غانم حمد الشامسي الطالب في الفرع العلمي على ان هذا المعرض أضاء له الطريق ووسع مداركه، إذ ان قراره بالإلتحاق باحدى الجامعات الاماراتية وتحديداً قسم الهندسة المدنية، قد عزز بعد اطلاعه على الكثير من المعلومات بهذا الشأن·
وأشار عمار الجسمي وهو من الفرع العلمي، إلى ان رؤيته اصبحت أوضح من خلال مشاهدته واستفساراته التي لاقت ايجابات أشبعت رغبته في معرفة أدق التفاصيل عن كليات التقنية التي قرر الالتحاق بها لسهولة الحصول على وظيفة·
وطالب غانم المهيري فرع علمي، التركيز على اللغة الانجليزية في جميع المراحل الدراسية، لافتاً إلى انها لغة العلم غير ان الاهتمام بها في المدارس الحكومية يكاد يكون معدوماً· وأشار إلى ان المعرض رسم له خطوطا عريضة لمستقبله، أما يوسف النعيمي فبدأ حديثه معنا بجملة لا للتعليم الحكومي الحالي، ووجه رسالة إلى وزير التعليم، قائلاً: ان التعليم سيصل إلى مستوى راق في عهد سموك وكنت اتمنى لو انك كنت وزير التعليم قبل 15 عاماً كي استفيد من هذا التطوير·
وقال خالد الهاشمي من الفرع العلمي: اخطط للالتحاق بجامعة الشارقة نظراً لمستواها التعليمي الراقي، وقد آثرت الحضور إلى هذا المعرض لأرى بوضوح كل ما يحدث في المنطقة بهذا الشأن·
وقالت يسري الرباطي مرشدة لركن جامعة الشارقة، ان الدور الذي نقوم به دور إرشادي يعطي فكرة واضحة عن سياسة الجامعة وشروط القبول والتخصصات والبرامج المطروحة، وعقبت عائشة بوخاطر مرشدة في ذات الركن، قائلة: نحن نجيب على استفسارات الطلبة التي تدور في مجملها على طبيعة التخصصات وشروط القبول، لافتة إلى ان الاقبال متزايد جداً، حيث انها وزعت نحو 400 منشور· وأضافت ان الاسلوب الذي تتبعه الجامعة لإرشاد الطلبة عبارة عن زيارات ميدانية للمدارس أو الاشتراك في المعارض الكبرى·

اقرأ أيضا

شرطة أبوظبي تطلق "بوابة التسامح"