الاتحاد

الإمارات

افتتاح أول مركز صحي في "الجريبة السفلى" بالحديدة بدعم من "الهلال الأحمر"

(أرشيفية)

(أرشيفية)

شهدت منطقة "الجريبة السفلى" بمديرية الدريهمي في محافظة الحديدة اليمنية وللمرة الأولى افتتاح مركز صحي يستهدف أكثر عن 100 ألف مواطن يمني بعد انتهاء هيئة الهلال الأحمر الإماراتي من إنشائه وتجهيزه ورفده بالأجهزة الطبية والأدوية وذلك ضمن جهود الهيئة الإنسانية في "عام التسامح".

وأكد أهالي منطقة الجريبة السفلى - خلال حفل الافتتاح - أن تدشين المركز لتقديم الخدمات الطبية والعلاجية المجانية لهم ولأهالي المناطق المجاورة، يعتبر حدثاً هاماً في حياتهم بعد عقود طويلة من حرمانهم من هذه الخدمات الأساسية والهامة . وقال الدكتور حسن محمد عبدالله مدير المركز إنه لأول مرة تشهد منطقة الجريبة السفلى إنشاء مشروع صحي يستهدف سكان ست مناطق هي " الجريبة السفلى، والجريبة العليا، والنخلة، والوادي، والقضبة، والمسني"، موضحاً أن مركز الجريبة السفلى الصحي، استقبل في اليوم الأول من تدشينه أكثر من 70 حالة مرضية أجرى الكادر الطبي لهم الفحوصات الطبية وقدم العلاج اللازم.

وأوضحت الدكتورة أحلام عبده، رئيسة قسم النساء والأطفال، أن المركز وفر لأهالي الجريبة السفلى وبقية المناطق المجاورة لها، واحدة من أهم الخدمات الأساسية التي حرموا منها سابقا ..مبينة أنهم كانوا يواجهون صعوبة في نقل مرضاهم إلى مدينة الحديدة لتلقي العلاج، بسبب التكاليف الباهظة للنقل والعلاج ومرافقة المرضى.

وعبر الكادر الطبي في المركز وعدد من أهالي الجريبة عن شكرهم وتقديرهم لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، على دعمها المتواصل لجميع أبناء الساحل الغربي لليمن من خلال تنفيذ وتقديم مختلف أنواع المساعدات الإنسانية والمشاريع الخدمية والتنموية التي كان لها الفضل في إنهاء معاناتهم وتحسين ظروفهم المعيشية وإعادة تطبيع الأوضاع في قراهم ومدنهم ومديرياتهم.

اقرأ أيضا

سعود القاسمي: الإمارات تتمتع بتميز تعليمي وتفوق علمي