الاتحاد

الرياضي

منديز: أدرس دخول السوق الإماراتية وأسطورة رونالدو تكتمل خلال 3 سنوات

رونالدو

رونالدو

كان يتحرك في أروقة مؤتمر دبي الدولي الرابع للاحتراف الذي اختتم أمس الأول مثل نجوم السينما، فالكاميرات كانت تلاحقه والعشرات من الإعلاميين ووكلاء اللاعبين، وربما بعض المعجبين يستمتعون بالتحدث معه.. ولم لا وهو أشهر وكيل أعمال لاعبين في العالم، إنه جورج منديز وكيل أعمال أغلى لاعب في العالم البرتغالي “كريستيانو رونالدو” وأشهر مدرب خلال السنوات الماضية “جوزيه مورينيو”، وهو مفتاح أهم الصفقات الكروية وأغلاها في الكرة الأوروبية خلال العامين الأخيرين، ووفقاً لقناعته هو شخصياً فإنه يقوم بدور محوري في جلب المتعة للملايين من عشاق كرة القدم حول العالم من خلال تحكمه في بعض صفقات الانتقالات الكبيرة.
ومن خلال دعمه المستمر للنجوم الذين يتولى إدارة أعمالهم وعلى رأسهم كريستيانو رونالدو، فقد أكد منديز في حوار مع (الاتحاد) انه لا يكتفي بدور الوسيط لإنهاء صفقة انتقال هنا أو هناك، بل يقوم بدور المستشار الخاص ووكيل ومدير الأعمال لعدد من النجوم أبرزهم رونالدو، ومن هذا المنطلق فإن منديز على قناعة بأنه أحد أسباب تألق النجم البرتغالي وغيره من النجوم في السنوات الأخيرة.
وفيما يتعلق برؤيته للسوق العربية والإماراتية لانتقالات اللاعبين والمدربين، قال منديز إنه حضر إلى دبي للمشاركة في فعاليات مؤتمر الاحتراف، ودراسة السوق الإماراتية والعربية من جهة أخرى، فهذه الزيارة هي الثانية له، حيث أكد ان الإمارات حلقة وصل مثالية بين الكرة الأوروبية والعربية، نظراً للمكانة الكبيرة التي تتمتع بها على مستوى استضافة الفعاليات الرياضية الكبيرة ذات البعد العالمي، سواء مؤتمرات أو بطولات كبيرة أو غيرها من الأنشطة.
وأكد منديز ان السوق العربية والإماراتية على وجه التحديد تستحق أن تجذب أنظار الوكلاء العالميين، وأشار إلى انه يعكف حالياً على دراسة توجهات ومتطلبات هذه السوق من لاعبين ومدربين، ولن يتردد في الدخول إليها حينما يتأكد من جدوى اتخاذ هذه الخطوة، كما كشف عن معرفته ببعض تفاصيل ما يحدث هنا على المستوى الكروي.
وقال إن دوري المحترفين سواء في الإمارات أو قطر أو السعودية يجذب الكثير من النجوم العالميين سواء لاعبين أو مدربين خاصة من البرازيل وأميركا الجنوبية بشكل عام، وبعض نجوم الكرة الأوروبية في بعض الأحيان.
وذهب منديز بعيداً في توقعاته لمستقبل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد، الذي يتولى إدارة أعماله ويتنقل معه في غالبية أسفاره خاصة ما يتعلق منها بأنشطة لا ترتبط بفريق الريال، فقد ذهب معه منذ أسابيع قليلة إلى أوزبكستان، وقال منديز إنه يثق تماماً في قدرة رونالدو على حجز مكان لنفسه في التاريخ كأسطورة حقيقة في عالم كرة القدم خلال 3 سنوات من الآن، وكانت ثقة منديز كبيرة حينما قال: كريستيانو رونالدو سيكون أفضل لاعب كرة قدم في التاريخ خلال الـ 3 سنوات الأخيرة، فهو يمتلك القدرة على تجاوز مكانة مارادونا وبيليه، ولكن يجب عليه أن يتخلص أولاً من المقارنة الدائمة بينه وبين ميسي، فالأخير لاعب موهوب بلا شك ولكن رونالدو يحتاج إلى بعض الوقت مع الريال لكي يقدم نفسه من جديد، وخلال سنوات قليلة سيتمكن من التفوق على الجميع، فهو يمتلك المهارة والقوة والدافعية المستمرة للنجاح والحماس، انه اللاعب الوحيد في العالم حالياً الذي يستحق لقب اللاعب المتكامل، فلم يسبق له أن تأخر عن حصة تدريبية واحدة طوال 6 سنوات مع مانشستر يونايتد، لقد فعلها مرة واحدة حينما وقع له حادث سيارة، وهو بالمناسبة لاعب ملتزم إلى أقصى درجة ممكنة، ولا يتردد في حرمان نفسه من أبسط مقومات الاستمتاع بالحياة لكي يحقق هدفه الكبير بالجلوس على عرش الكرة العالمية.
وعن صفقة انتقال رونالدو إلى الريال وما صاحبها من ضجة قال منديز :”الاسم الكبير الذي يتمتع به كريستيانو رونالدو هو السبب الوحيد في هذه الضجة، فخطوة الانتقال من مانشستر يونايتد إلى ريال مدريد حدثت بسهولة كبيرة مثل آلاف الصفقات التي قد لا يسمع عنها أحد، ولا أفضل كثيراً التحدث عن الولاء والغدر في عصر الاحتراف، فقد قدم كل ما يستطيع لمانشستر وجماهيره، وهو يدين بالكثير للسير أليكس فيرجسون الذي يعد بمثابة الأب بالنسبة له، ولكن الانتقال إلى الريال كان حلماً لم يفارقه منذ طفولته، ولم يكن المبلغ المالي الكبير للصفقة هو السبب الوحيد لتنازل فيرجسون عن خدماته، ولكن المدرب الاسكتلندي كان يسعى إلى مساعدة رونالدو على تحقيق حلمه الكبير بارتداء قميص النادي الملكي

اقرأ أيضا

روبي فاولر: كلوب رفض ريال مدريد ومانشستر يونايتد