الاتحاد

الرياضي

رالي دكار ينطلق من ليما اليوم

ليما (أ ف ب) - ينطلق رالي دكار بنسخته الرابعة والثلاثين والخامسة على التوالي في أميركا الجنوبية اليوم من العاصمة البيروفي ليما، حيث سيكون التنافس على أوجه بين أبطال النسخات الثلاث الأخيرة في فئة السيارات الفرنسي ستيفان بيترهانسل والقطري ناصر العطية وزميله الإسباني كارلوس ساينز. وكان بيترهانسل فرض نفسه الموسم الماضي على متن ميني اسطورة رالي داكار بعدما توج بطلا للنسخة الثالثة والثلاثين، فيما توج مواطنه سيريل ديبريه على متن كاي تي أم بلقب بطل الدراجات النارية للمرة الرابعة في مسيرته. وكان لقب الموسم الماضي الرابع لبيترهانسل في فئة السيارات بعد تتويجه أعوام 2004 و2005 و2006، فعادل الرقم القياسي المسجل باسم الفنلندي أري فاتانن (1987 و1989 و1990 و1991)، رافعا رصيده إلى 10 ألقاب في هذا السباق بعد أن توج بطلا في فئة الدراجات النارية أيضا في اربع مناسبات (1991 و1992 و1993 و1995 و1997 و1998).
وخلف بيترهانسل العطية الذي توج بلقب نسخة 2011 على متن فولكسفاجن، لكنه لم يكن موفقا في مشاركة 2012 على متن هامر حيث انسحب في المرحلة التاسعة، ما دفعه للعودة مجدداً إلى المشاركة على متن فولكسفاجن باجي وبدعم من العملاق ريد بول، كما حال زميله ساينز.
وسيعود ساينز، بطل العالم للراليات مرتين (1990 و1992)، إلى نسخة 2013 التي تنطلق من ليما قبل الوصول إلى الأرجنتين في 11 الشهر الحالي مع المرحلة العاشرة ثم الانتقال إلى تشيلي في 17 منه مع المرحلة الثانية عشرة، بعد أن غاب عن نسخة العام الماضي وسيشارك هذه المرة تحت الألوان القطرية، كما حال العطية الذي تفرغ لرياضة الرماية واحرز برونزية السكيت في ألعاب لندن الأولمبية الصيف الماضي.
وتحدث بيترهانسل عن عودة ساينز إلى نسخة 2013، قائلا “عودته أسعدتني كثيراً، لكنها ستشكل تهديدا جديا لي. مشاركة آخر 3 أبطال تعلن عن منافسة كبيرة في النسخة المقبلة”.
ولن تكون المنافسة محصورة بين بيترهانسل والعطية وساينز أذ يشارك أيضا بطل 2009 الجنوب أفريقي جينيل دي فيلييرز على متن تويوتا هايلوكس. وقد تحدث العطية عن مشاركته في نسخة 2013 على متن باجي ساهم في تصميمها مع فولكفساجن، قائلا: “لقد شجعنا الفريق على طرح أفكار جديدة على الطاولة عندما بدأنا الحديث عن نوع السيارة التي سنبنيها اعتقد تماما، إننا تناولنا هذه المسألة من زاوية مختلفة، وهذا الأمر يجعلني فخورا جدا من النتيجة النهائية التي أصبحت في متناولنا”. وأضاف العطية التي أحرز في الأول من الشهر الماضي لقب بطولة الشرق الأوسط للراليات للمرة الثامنة في مسيرته: “أنا أدرك تماما بان القدوم إلى دكار بسيارة جديدة بالكامل يشكل التحدي الأكبر الذي واجهته في هذا السباق حتى الآن، على جميع العاملين في فريق قطر ريد بول للراليات مواصلة العمل الكبير الذي أوصلنا إلى هذه المرحلة”.

اقرأ أيضا

شمسة آل مكتوم: عفواً.. «الإمبراطور» يحتاج إلى اختصاصي نفسي