الاتحاد

الإمارات

سيف بن زايد يؤكد تعزيز تعاون شرطة أبوظبي مع الشركاء لخدمة الجمهور

سيف بن زايد يشهد توقيع إحدى الاتفاقيات بحضور ميثاء الشامسي

سيف بن زايد يشهد توقيع إحدى الاتفاقيات بحضور ميثاء الشامسي

أبوظبي (الاتحاد) - أكّد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، حرص القيادة العامة لشرطة أبوظبي على تعزيز العلاقة مع الشركاء، من خلال التعاون الفعّال لتحقيق الأولويات والأهداف الاستراتيجية لوزارة الداخلية، الرامية إلى تفعيل دور الشركاء وتأسيس الشراكات الفاعلة، بما يحافظ على مكاسب منظومة الأمن، وترابط الأسر ودعمهم اجتماعياً.
وكان سموه قد شهد أمس، توقيع ثلاث مذكرات تفاهم بين القيادة العامة لشرطة أبوظبي، وكل من صندوق الزواج، والهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، والمركز الوطني للتأهيل، لتعزيز التنسيق والتعاون في مجالات العمل الاجتماعي.
وقال سموه: “إننا حريصون على تطوير ذلك التعاون، ترجمة لنهج القيادة العليا في تعزيز الارتقاء بالشراكات المجتمعية من أجل تقديم الخدمات للجمهور”، مضيفاً أن هذه التفاهمات مجرّد توثيق على ورق لكن العمل قائم، حيث تحمل الجميع مسؤولية التنفيذ لخدمة الأجيال حالياً ومستقبلاً، مثمناً الجهود والأعمال الجليلة التي تقوم بها تلك الجهات في تعزيز العمل الاجتماعي.
وشهد سموه، بحضور معالي الدكتورة ميثاء سالم الشامسي، وزيرة دولة، رئيس مجلس إدارة صندوق الزواج، في مقر القيادة العامة لشرطة أبوظبي، توقيع مذكرة التفاهم الأولى، التي وقعها عن الصندوق جوعان عويضة الخييلي، عضو مجلس الإدارة، وعن شرطة أبوظبي اللواء محمد بن العُوضي المنهالي، مدير عام العمليات الشرطية بإلانابة.
وتهدف المذكرة إلى تحقيق الأهداف المشتركة في تأمين الاستقرار الأسري، ومعالجة بعض القضايا المرتبطة بالأسرة من خلال التوعية والإرشاد، إلى جانب الاستفادة من البرامج التدريبية المشتركة، والاستشارات، وتبادل الخبرات بين الجانبين.
كما شهد سموه توقيع مذكرة التفاهم الثانية مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، بحضور الدكتور حمدان مسلم المزروعي، رئيس الهيئة.
وقع المذكرة عن الهيئة الدكتور محمد مطر الكعبي، المدير العام، وعن شرطة أبوظبي العميد نجم عبد الله الحوسني، مدير إدارة مراكز الدعم الاجتماعي.
وتهدف المذكرة إلى تعزيز التعاون في مجال توعية الأسر والجمهور بشأن بعض الظواهر من خلال خطبة الجمعة، وتبادل تنسيق البرامج والخبرات والمحاضرات التدريبية، ومتطلبات العمل المشترك الأخرى.
وشهد سمو نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، توقيع مذكرة التفاهم الثالثة بين شرطة أبوظبي والمركز الوطني للتأهيل، بحضور سعيد المزروعي، رئيس مجلس إدارة المركز.
وقع المذكرة عن المركز الدكتور حمد الغافري مديره العام، وعن شرطة أبوظبي العميد نجم عبد الله الحوسني، والتي يتم بموجبها تطوير وتسهيل العمل بين الطرفين لمساعدة المدمنين على المواد الكحولية والمخدرة على تلقي العلاج وتأهيلهم.
حضر توقيع المذكرات، اللواء ناصر لخريباني النعيمي، الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وعدد من كبار الضباط في شرطة أبوظبي، وكبار المسؤولين في الجهات الحكومية الثلاث.

اقرأ أيضا

سلطان القاسمي يؤكد الاهتمام بالعمل الإنساني محلياً