الاتحاد

الرياضي

راشد سيف: لا يمكن السكوت على التدخلات في عمل لجنة المنتخبات

رضا سليم (دبي)

تحول اجتماع مجلس إدارة اتحاد اليد الذي عقد بمقر الاتحاد مساء أمس الأول من الاحتفال بفوز منتخب السيدات بالميدالية الفضية في دورة رياضة المرأة الخليجية، إلى أصوات عالية وخروج عن النص، وانتهى الاجتماع بتقديم راشد سيف عضو مجلس إدارة الاتحاد رئيس لجنة المنتخبات، استقالته.
ورغم أن البداية كانت مبشرة بحضور جميع الأعضاء يتقدمهم محمد عبدالكريم جلفار رئيس الاتحاد وأيضاً الأجهزة الفنية للمنتخبات، وبدأ الاجتماع هادئاً، وتم اتخاذ عدد من القرارات، من بينها تكليف عبدالله سعيد الكعبي ومحمد راشد طابور لدراسة مشاركة منتخب الشاطئية في البطولة الآسيوية بتايلاند خلال شهر مايو الماضي، على أن يتم الرد بدراسة شافية الأسبوع المقبل لبدء الترتيب مبكراً.
كما تم تكليف محمد الحمادي مدير المنتخبات بالتنسيق بين الأجهزة الفنية والإدارية للمنتخبات الثلاثة، الرجال والشاطئية والسيدات، من أجل برامج المنتخبات، وبعدها دخل الاجتماع في مناقشة أمور المنتخب الأول وتجمعه وتحول الاجتماع إلى نقاش ساخن بين راشد سيف ونبيل عاشور أمين عام الاتحاد وتدخل الرئيس وانتهت المناقشات الساخنة التي وصلت لحد الخروج عن النص بخروج راشد سيف من غرفة الاجتماعات وتقديم استقالة فورية.
وكان رد الاتحاد سريعاً بقبول الاستقالة، وسيتم تحويلها خلال الأيام المقبلة إلى الهيئة العامة للشباب والرياضة، لاتخاذ الإجراء بشأن ترشيح الاحتياطي الأول في القائمة، وإسناد مهمة رئاسة لجنة المنتخبات إلى محمد شريف نائب رئيس الاتحاد، ومعه داود مليح.
ومن المنتظر أن يكون عمر الزبير مرشح نادي النصر عضواً بالمجلس، طبقاً لترتيب الأصوات باعتباره الاحتياطي الأول، إلا أنه عن قبول العضوية، ما يضع محمد الحوسني مرشح نادي الخليج في المجلس بدلاً من راشد سيف.
وكشف راشد سيف عن الأسباب الخفية وراء تقديم استقالته، وقال: «التدخلات الكثيرة في عمل لجنة المنتخبات وصلت إلى حد لا يمكن السكوت عليه، على الرغم من أن هناك لجاناً كثيرة في الاتحاد، والطبيعي أن نترك الجميع يعمل ثم يتم عمل تقييم اللجنة، بعد عام، ورغم أننا بدأنا بشكل جيد، ووضعنا كل المتطلبات الموجودة لكل المنتخبات، وكان هناك توافق للتعاقد مع المدرب التونسي نجيب بن ثاير لتدريب المنتخب إلا أن التعاقد توقف ما دفعني لترشيح سعيد غريب لقيادة المنتخب إلا أن مجلس الإدارة رفض، ووجدت هناك تدخلات كثيرة في عمل اللجنة».
وأضاف: «لم أحضر آخر اجتماعين لمجلس الإدارة لظروف عملي، وعندما حضرت الاجتماع الأخير وجدت أن مجلس الإدارة يسيطر على لجنة المنتخبات ولا يترك لنا فرصة للعمل، وكان هناك توقيع مبدئي مع المدرب الجزائري صالح شكريو ولكن الهيئة لم ترسل الرد النهائي للموافقة على التوقيع معه، وبالتحديد بشأن راتبه، وكان رأيي أن يتم التواصل مع الهيئة وحل مشكلة راتب المدرب وبعدها نركز في المنتخب».
وتابع: «طلبت من المدرب خطة عمل طموحة من أجل تأهل المنتخب للمونديال من بوابة البطولة الآسيوية في يناير 2018، وبناء على المطلوب تم وضع الخطة ودراسة البدائل، والجلوس مع الجهاز الفني لمنتخب الناشئين لربط البرامج إلا أنني فوجئت برد أمين عام الاتحاد بأنهم وافقوا على برنامج المدرب دون أن يخرج من لجنة المنتخبات، وطلب منا عدم التدخل، وهو ما جعل اجتماع مجلس إدارة الاتحاد يخرج عن النص، وحدث لغط كبير ما دفعني لتقديم استقالتي فور الخروج من الاجتماع». وأكد راشد سيف أن استقالته كانت في جيبه وجهزها من فترة بسبب التدخلات وعدم رضاه عن عمل مجلس الإدارة والسياسة التي يسير بها الاتحاد، وقال: «إذا كان هدفنا هو خدمة كرة اللعبة، فالأولى أن يكون هناك تفاهم وتعاون من الجميع ولا يتحول الأمر إلى خلافات مستمرة، وهو لم يجعلني أستطيع التعايش معهم وأيضاً كان من الطبيعي أن يقدم علي هزيم استقالته هو الآخر لأنه كان عضواً بلجنة المنتخبات من خارج الاتحاد، وعندما قدم للعمل باللجنة كان الهدف هو مساعدتنا وبالفعل كانت له تحركات كثيرة، وبصمة طوال الفترة الماضية».
ورفض راشد سيف فكرة العدول عن قرار الاستقالة، وقال: «القرار لا رجعة فيه، رحلت من اتحاد اليد ولن أعود لأن بيئة العمل غير مناسبة لي، وأجريت اتصالاً مع إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة للشباب والرياضة وشرحت له ظروف استقالتي وأنها نهائية لا رجعة فيها، وأتمنى التوفيق للاتحاد في استكمال مسيرته، فقد جئنا لتقديم عمل تطوعي يخدم وطننا في مجال كرة اليد، وطالما أن الأمور وصلت إلى طريق مسدود، فالأفضل أن أترك الساحة لهم».

19 مقترحاً على طاولة «العمومية»
دبي (الاتحاد)

يعقد اتحاد اليد في الخامسة مساء اليوم بفندق الانتركونتننتال بدبي، اجتماع الجمعية العمومية العادية، ووجه الاتحاد الدعوة للأندية الأعضاء لحضور الاجتماع، وتناقش الجمعية المقترحات المقدمة من الأندية، التي وصلت إلى 19 مقترحا، مقدمة من الأندية الأعضاء في الجمعية، وأبرزهم الجزيرة الذي تقدم بـ7 مقترحات والشباب والشارقة والوحدة. ومن المنتظر أن يقوم مجلس إدارة الاتحاد عقب انتهاء الاجتماع بتكريم لجنة بطولة دبي للكرة الشاطئية التي أقيمت مؤخرا.

نقل معسكر الناشئين إلى الحمرية
دبي (الاتحاد)

قرر اتحاد اليد نقل معسكر منتخب الناشئين إلى الحمرية، خلال الفترة من 25 مارس إلى منتخب الناشئين يبدأ التجمع من يوم 25 مارس بصالة نادي الإمارات برأس الخيمة، ويستمر حتى أول أبريل المقبل، وكان الجهاز الفني قد طلب نقل المعسكر من دبي إلى رأس الخيمة ثم تم تغييره إلى الحمرية وتم الاتفاق على أن تكون التدريبات اليومية بصالة نادي الحمرية.

اقرأ أيضا

300 لاعب في كأس مبادلة المجتمعي