الاتحاد

الرياضي

سعيد عبد الغفار: الترشح للانتخابات خدمة وطنية وكرة الإمارات أمانة في أعناقنا

الجمعية العمومية أمام مهمة اختيار أعضاء المجلس الجديد

الجمعية العمومية أمام مهمة اختيار أعضاء المجلس الجديد

اعتبر سعيد عبد الغفار أمين السر العام المساعد باتحاد الكرة والمرشح لمنصب نائب رئيس الاتحاد في الانتخابات المقبلة أن ترشيحه لهذا المنصب يعد خدمة وطنية ورغبة في مساعدة كرة الإمارات على الارتقاء إلى مراتب أفضل ودعم الأندية لتحقيق أهدافها·
وأضاف: العمل في اتحاد الكرة مسؤولية، وكرة الامارات أمانة في أعناقنا، وبالتالي فإن فوز أي مرشح في الانتخابات يعد ثقة كبيرة في امكاناته وقدرته على أداء الدور المطلوب منه على أحسن وجه·
وعن الأفكار التي يحملها والبرامج التي يسعى لتطبيقها في منصب نائب رئيس الاتحاد قال: لا أريد أن أتكلم أكثر مما أفعل وأود أن اترك البرامج للأيام المقبلة حتى تكشفها لأنه ليس من المهم أن نرفع شعارات ونتغنى بها وإنما الأهم هو الفعل والعمل ومواصلة مرحلة البناء التي بدأها الإخوة في اتحاد الكرة خلال المرحلة الماضية·
وأوضح عبد الغفار أن المرشحين للعمل بالمجلس الجديد يجب أن يتعاملوا بفكر احترافي حتى ولو كانوا متطوعين لأن العمل الاحترافي وحده يقودنا إلى المراكز الأولى لذلك يجب علينا أن نكون متطوعين محترفين في إدارة اتحاد الكرة حتى نتحمل مسؤولياتنا ونحاسب عليها فيما بعد· واعتبر عبد الغفار أن الالتزامات الشخصية لا تعتبر عذراً للأعضاء المترشحين لمجلس الإدارة لأنهم سحاسبون على عملهم بعد أن ابدوا استعدادهم لخدمة كرة الإمارات·
وحول توقعاته للانتخابات ونظرته للتربيطات التي تشهدها قال: احترم كل المترشحين الذين تقدموا لخوض الانتخابات لأنها طريقة حضارية وديمقراطية وأتمنى أن يكون الأصلح هو الفائز·
وأضاف: الحديث عن التربيطات أمر عادي في أي الانتخابات لأن أي رئيس يسعى إلى اختيار فريق عمله من أجل ضمان أوفر ظروف النجاح سواء في اتحاد الكرة او أي مؤسسة أخرى مشيراً إلى أن الانتخابات التي تقوم على مبدأ القائمة أفضل باعتبارها تساعد على تشكيل فرق عمل متكاملة·
وختم عبد الغفار حديثه قائلا بأنه لو نجح في تولي مهمة نائب رئيس اتحاد الكرة في المجلس الجديد فإن ذلك سيكون ثقة كبيرة من الأندية المشاركة في الانتخابات وسيضعه في موقع المسؤولية لتقديم كل خبرته وجهده لخدمة كرة الإمارات·

اقرأ أيضا

«الفرسان» يمطر شباك «الفهود» بخماسية