الاتحاد

الرياضي

الدراجات المائية تستعرض في ياس للمرة الأولى

أبوظبي (الاتحاد)

بتوجيهات سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، ومتابعة الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي، تقرر نقل وإقامة الجولة السادسة من بطولة الإمارات للدراجات المائية التي ستقام الجمعة المقبل من كاسر الأمواج، لتقام على شاطئ جزيرة ياس مقابل فندق كراون بلازا ياس، وهي المرة الأولى التي يخرج فيها السباق من كاسر الأمواج إلى محطة أخرى ووجهة سياحية جديدة.
وأكد سمو الشيخ سلطان بن خليفة آل نهيان، أن إقامة السباق في هذه المنطقة تأتي تماشياً مع استراتيجية حكومة أبوظبي في أهمية الترويج للمعالم والمناطق السياحية في الإمارة، بالإضافة إلى تلاقي أهداف النادي مع خطط مجلس أبوظبي الرياضي في أهمية الارتقاء بالجانب الرياضي وإبرازه بالصورة الأمثل، وقال: «إقامة السباق في جزيرة ياس يأتي، إيماناً منا بأهمية المشاركة في الترويج والارتقاء بكل الأماكن والمعالم المهمة في العاصمة، وعندما تسلط الأضواء على السباق الذي يقام في تحفة ياس للمرة الأولى، فإنه بكل تأكيد ستتجه الأنظار تلقائياً إلى المنطقة المستضيفة، وياس تعد ودون شك معلماً سياحياً مهماً ومزاراً للجميع بما تحمله من مرافق عامة وأماكن شهيرة».
وأضاف سموه: «مشاركة العديد من الجنسيات في سباق الدراجات المائية، وأيضاً الإقبال الكبير من المحترفين، وظهورهم في هذه البطولة يزيد من فرص نجاح الجولة بشكل أكبر، ما يسهم في زيادة الاهتمام العالمي بالمسابقة التي دائما تحظى بمتابعة وسائل الإعلام الأجنبية التي تركز على متسابقيها من خلال البطولة».
وتستعد كافة الدراجات المشاركة من أجل الحضور والتحدي القوي في الجولة بحلبة ياس.
وتعد الدراجات المائية من أكثر المنافسات البحرية تحدياً وإثارة بما تضمه من سبع فئات مختلفة، حيث تجتذب الكثير من المشاركين، وأيضا يزيد من خلالها الحضور الجماهيري ونسبة المتابعين، بالإضافة إلى كونها واحدة من الرياضات الشبابية المعروفة والشهيرة.
وينطلق السباق الجمعة المقبل، حيث تفتتح المرحلة الصباحية في التاسعة صباحاً بإقامة ست فئات، ثم تقام المرحلة المسائية والختامية في الثانية والنصف ظهرا.
وكانت الجولة الخامسة قد أقيمت في كورنيش العاصمة أبوظبي، وأسفرت عن فوز سلطان جبر الكواري من قطر بالمركز الأول، وحلول حمد يوسف اللنجاوي من الإمارات ثانيا، وثالثاً، حمود محمد المضيان من الكويت، في حين حل في فئة واقف محدود بالمركز الأول الإماراتي سلمان يونس العوضي، وثانياً، سالم أيمن المطوع من الكويت، وثالثاً، عبد الله عبد الرحمن الحمادي من الإمارات، ليصل بذلك سلمان إلى العلامة الكاملة حتى الآن في هذه الفئة، وهي 300 نقطة في الصدارة.
وفي فئة جالس ستوك، تمكن القطري محمد عبد الله الهيدوس من إحراز المركز الأول، وحل ثانياً، علي محمد اللنجاوي من الإمارات، وثالثاً، عبد العزيز عادل النجدي من السعودية ليواصل بذلك اللنجاوي صدارته لهذه الفئة في الترتيب العام، وجاءت فئة واقف محترفين لتهدي التفوق والمركز الأول إلى الفرنسي كامونت لودوفيك وحلول البريطاني كريستورفر ويلكنسون ثانيا، في حين حل بالمركز الثالث سلمان يونس العوضي، وهي المشاركة الأولى لسلمان من هذه الفئة.
واستمر التشويق مع فئة الحركات الاستعراضية التي تفوق من خلالها بطلنا راشد الملا بإحراز لقب أجمل حركات استعراضية لليوم وحلول القطري فهد ثاني الهاملي ثانيا، فيما ذهب المركز الثالث إلى محمد علي الهاملي، ليستمر بذلك الملا في تصدر الترتيب العام لهذه الفئة بوصوله للنقطة رقم 300 وابتعاده عن أقرب منافس له وبفارق كبير.
وفي فئة واقف ناشئين، تفوق سلمان يونس العوضي بإحرازه للمركز الأول واستمراره في صدارة هذه الفئة للترتيب العام بوصوله للعلامة الكاملة 300 نقطة، في حين حل ثانياً، عبد الله عبد الرحمن الحمادي من الإمارات، وحل ثالثاً، الإماراتي حمد عيسى أحمد الحمادي، وجاءت فئة الكبار جالس محترفين لكي تهدي الفوز من خلالها إلى كازا جورجي من المجر، وحلول محمد إبراهيم بور ربيع من الكويت في المركز الثاني، ومحمد جاسم الباز في المركز الثالث، ومن المتوقع أن تختلف وتتغير مراكز الترتيب العام لكل الفئات مع سباق الجولة السادسة وما قبل الأخيرة، والتي ستقام في جزيرة ياس.

محمد بن سلطان:خطوة أولى نحو انتشار أكبر
أبوظبي (الاتحاد)

أكد الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، نائب رئيس مجلس إدارة النادي، الرئيس التنفيذي، أن تنظيم سباق الدراجات المائية في جزيرة ياس يمثل خطوة أولى يليها بكل تأكيد خطوات أخرى، من أجل انتشار أوسع للمنافسات البحرية في مختلف أنحاء إمارة أبوظبي، وتابع: «اختيار أماكن وشواطئ جديدة تتلاءم مع الطموحات التي يضعها النادي البحري بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، نسعى إلى أن يكون هناك انتشار كبير وقوي للرياضات البحرية في مختلف أنحاء إمارة أبوظبي، وبكل تأكيد تتنوع الأماكن المناسبة لدينا في شواطئ أبوظبي، وهي مناسبة لإقامة العديد من البطولات البحرية».
وأضاف: «خطة النادي طموحة ومشاريعه كبيرة للفترة المقبلة، وبكل تأكيد سيكون هناك جديد لدينا، سواء على صعيد البطولات الحديثة، أو تنوع الأماكن التي تقام من خلالها المنافسة والتي لن تقف عند حاجز وحدود كورنيش أبوظبي فقط، وإنما ستمتد لمختلف الشواطئ الملائمة والمناسبة لإقامة الأحداث البحرية».

سالم الرميثي: لوحة بكل الألوان
أبوظبي (الاتحاد)

كشف سالم الرميثي، مدير عام نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، أن سباق الدراجات المائية نجح قبل أن يبدأ، خاصة أن المنطقة تزدحم بالجماهير والحضور في عطلة نهاية الأسبوع، وقال: أحد أهداف إقامة المنافسة في ياس هو تقديم لوحة رياضية مميزة للجماهير من خلال سباق الدراجات المائية بفئاته المختلفة، وأن يكون هناك مساهمة منا في أن نجعل المكان يزدهر بالحضور أكثر.
وتابع: عندما تستعرض الدراجات المائية في ياس، فإننا نقدم أيضاً وجبة دسمة من المتعة والمنافسة والتحدي، وبكل تأكيد فإن لهذه الرياضة عشاقها وجماهيرها وأيضاً متابعيها، وبالأخص من شريحة الشباب.
وأكد الرميثي أن شركاء النادي في التنظيم سيكونون حاضرين كالمعتاد، وفي مقدمتهم مجلس أبوظبي الرياضي، وجهاز حماية المنشآت، والإسعاف الوطني.

اقرأ أيضا

30 يوماًً على انطلاق أغلى بطولة جولف في العالم