الاتحاد

الإمارات

الهلال ومؤسسة زايد الخيرية تبحثان التعاون الإنساني

نجاح كبير لحملة إنقاذ البصر في جامبيا (من المصدر)

نجاح كبير لحملة إنقاذ البصر في جامبيا (من المصدر)

بحثت هيئة الهلال الأحمر ومؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية مجالات التعاون والتنسيق المشترك في المجال الإنساني وتعزيز مجالات الشراكة القائمة بين الجانبين من أجل مستقبل أفضل للعمل الإنساني محليا وخارجيا· جاء ذلك خلال استقبال سعادة الدكتور صالح موسى الطائي الأمين العام للهلال الأحمر أمس بمقر الهيئة وفدا من مؤسسة زايد ضم عتيق احمد المهيري المسؤول الإقليمي للمؤسسة في الوطن العربي بحضور عبد الله على الحوسني مدير إدارة الإغاثة والمشاريع في الهلال الأحمر وأحمد العلي رئيس قسم الإعلام·
وناقش الجانبان خلال اللقاء عددا من القضايا والمقترحات التي من شأنها ترقية الخدمات الموجهة للمستفيدين من برامجهما في الداخل والخارج واستعراض نتائج حملة مكافحة العمى وإنقاذ البصر التي نفذها الجانبان في جمهورية جامبيا، حيث تم إجراء مئات العمليات الجراحية الناجحة في مركز الشيخ زايد لإنقاذ البصر في العاصمة بنجول والذي يعتبر الأحدث من نوعه في غرب أفريقيا ويخدم سكان خمس دول في المنطقة، وأكد الجانبان عزمهما على تفعيل آليات التعاون وتنسيق البرامج الإنسانية والمشاريع الخيرية تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الأحمر، وسمو الشيخ أحمد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية، وشددا على أن توجيهات سموهما تأتي من منطلق حرصهما على تعزيز دور الدولة الإنساني الرائد على الساحة الإنسانية العالمية وتوسيع مظلة المستهدفين من خدمات الجانبين داخل الدولة وخارجها·
وأوضح سعادة الدكتور صالح الطائي أن للجانبين تجربة طويلة في العمل الإنساني المشترك لمصلحة الفئات والشرائح التي يرعاها الطرفان تجسيدا للقيم والمبادئ التي أرساها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ''طيب الله ثراه''، وأشار إلى العديد من المحاور التي تمت مناقشتها في إطار تضافر الجهود الإنسانية وتكاملها بين الهيئات المشابهة في الدولة منها على سبيل المثال تبادل المعلومات في مجال المساعدات المحلية، ووضع أسس ومعايير يسير عليها الجانبان تفاديا لعملية ازدواجية تقديم المساعدات خاصة أنه في كثير من الأحيان يتم تقديم المساعدة لحالة واحدة من عدة جهات خيرية، وقال إن هذه الخطوة من شأنها توسيع مظلة المستفيدين من المساعدات وحل قضايا أصحاب الحاجات والأسر المتعففة· موضحا أنه تم الاتفاق على إقامة حملات صحية على المستوى المحلي لتحسين الظروف الصحية للحالات التي تعاني من المرض ويثقل كاهلها تكاليفه الباهظة إلى جانب عقد مؤتمر خيري سنوي في الدولة يناقش القضايا ذات الاهتمام المشترك بين الجمعيات المشابهة ويبحث في تطوير آلياتها وترقية خدماتها وتعزيز مجالات التعاون بينها، وفيما يخص التنسيق على المستوى الخارجي أكد أمين عام الهلال الأحمر أنه حظي باهتمام كبير من الجانبين وأن المرحلة المقبلة ستشهد المزيد من تنسيق المشاريع المشتركة في عدد من الساحات الملتهبة· من جانبه أكد عتيق احمد المهيري حرص مؤسسة زايد على ترقية مجالات التعاون والتنسيق مع الهلال الأحمر، معتبرا أن مثل هذه اللقاءات ترجمة حقيقية لإرادة الجانبين في تفعيل آليات التعاون القائم في المجالات والإنسانية إلى جانب تعزيز مبدأ الشراكة بين الطرفين بما يخدم الشرائح المستهدفة داخل الدولة وخارجها مشيرا الى ان الجانبين قررا اتخاذ خطوات متقدمة في هذا الصدد سيكون لها دور كبير في تطوير وترقية الخدمات الإنسانية التي يقدمها الجانبان في شتى المجالات الضرورية·

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يوجه بإنارة منطقتي الحراي 1 و2 في خورفكان