الاتحاد

الاقتصادي

الدار تنجز موتور وورلد بحلول 2012

أحمد الصايغ خلال المؤتمر الصحفي للإعلان عن المشروع

أحمد الصايغ خلال المؤتمر الصحفي للإعلان عن المشروع

كشفت شركة الدار العقارية في مؤتمر صحفي بأبوظبي أمس الأول عن مشروع موتور وورلد ، والذي يمثل مدينة متكاملة تضم بين جنباتها معارض السيارات الجديدة والمستعملة ومرافق الصيانة ومتاجر قطع الغيار، إلى جانب العديد من المرافق السكنية والترفيهية·
يقع المشروع في الجهة الجنوبية الغربية من مطار أبوظبي، وتبلغ مساحته الإجمالية 3,5 مليون متر مربع وتقدر تكلفتة بنحو 3 مليارات دولار (11 مليار درهم)، ويتوقع إنجازه خلال أربعة أعـــوام بحلول ·2012
وقال أحمد علي الصايغ رئيس مجلس إدارة شركة الدار العقارية: ''تتمثل أهمية مشروع موتور وورلد في كونه مشروعاً شاملاً للنشاطات كافة المتعلقة بتجارة السيارات، وإلى جانب المزايا المتحققة من تجميع المنشآت كافة المتعلقة بتجارة السيارات في موقع واحد، فإن هذا المشروع ينسجم مع خطط التنمية العمرانية لإمارة أبوظبي''·
ويضم المشروع التطويري المميز معلماً رئيسياً وهو قاعة معارض مركزية تستضيف مجموعة كبيرة من الفعاليات والمعارض على مدار العام وصالات عرض لأشهر ماركات السيارات العالمية، إلى جانب المحال المتخصصة في بيع كماليات ولوازم السيارات ومرافق الصيانة وصالة مركزية لعقد المزادات·
كما يضم المشروع فندقاً فئة ثلاث نجوم ومكاتب ومنطقة سكنية ومركزاً للتسوق ومجموعة من المطاعم· أما المرافق الترفيهية التي يوفرها فتشمل داراً للسينما وحدائق واسعة ومساحات مائية تضفي على المشروع طابع المجتمع المتكامل·
من جانبه، قال رونالد باروت، الرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية: ''يضع مشروع موتور وورلد معايير جديدة للتصاميم المبتكرة التي تلبي احتياجات إمارة أبوظبي ومجتمعاتها السكنية المتنامية· ويهدف المشروع إلى جمع عناصر قطاع تجارة السيارات في موقع واحد ليشكل بيئة حيوية تجذب المقيمين في دولة الإمارات لانتقاء احتياجاتهم المتعلقة بالسيارات والتمتع، في الوقت ذاته، بما يحتويه الموقع من مرافق ترفيهية ومطاعم وخدمات راقية''·
وأوكلت شركة الدار العقارية مهمة تصميم مشروع موتور وورلد إلى شركة دار الهندسة، وهي شركة الهندسة المعمارية الشهيرة عالمياً، بما يتوافق مع أنظمة المعايير الدولية للإنشاءات المستدامة التي تعرف باسم منظمة الطاقة والبيئة لنظام تصنيف تصميم المباني (LEED)·

اقرأ أيضا

«أرامكو».. أكبر طرح عام أوَّلي في التاريخ