أبوظبي (وام)

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، شعلة الأمل ضمن التحضير لفعاليات الأولمبياد الخاص، وذلك ضمن أعمال «خلوة الهمم» التي عقدت أمس في قصر الرئاسة بأبوظبي، وتزامناً مع استضافة دولة الإمارات الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية «أبوظبي 2019».
وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: «شاركت وأخي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وبحضور أصحاب الهمم، في جلسات (خلوة الهمم)، ووقعنا على وثيقة خلوة أصحاب الهمم.. واستقبلنا شعلة الأمل ضمن التحضير لفعاليات الأولمبياد الخاص، وأعلنا مبادرات لتعزيز مسيرة الدمج والتمكين لهذه الفئة العزيزة على قلوبنا جميعاً».
وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن استضافة دولة الإمارات الأولمبياد الخاص في العاصمة أبوظبي، تأكيد على المكانة العالية التي تبوأتها الدولة على صعيد استضافة الفعاليات والمناسبات الكبرى عالمياً، وفي مختلف الميادين والقطاعات، إلى جانب الاهتمام المتعاظم بأصحاب الهمم ورعايتهم من قبل أطياف المجتمع كافة، وتقديم التسهيلات كافة لهم لدمجهم، وتطوير مواهبهم وتمكينهم.
وأوضح سموه «الأولمبياد الخاص يعكس ثقة العالم في الإمارات كعاصمة للتسامح والانسجام، ووجهة للرياضيين والمبدعين، وسيكون حدثاً إماراتياً استثنائياً تنعكس تأثيراته حول العالم».
من جانبه، أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أن تنظيم الأولمبياد الخاص يمثل دافعاً لمواصلة النجاح في مختلف المجالات، وقال سموه: «نحن على ثقة بأنه سيكون حدثاً استثنائياً ومميزاً بتميز أصحاب الهمم وبإرادتهم وهمتهم».
وأضاف سموه: «الألعاب العالمية أكثر من مجرد حدث رياضي على مستوى عالمي، فهي لنا حافز لتقديم المزيد من الإمكانيات والخطوات لدمج أصحاب الهمم في مجتمعنا وفي المنطقة والعالم أجمع.. وثقتنا بأصحاب الهمم عالية بعلو همتهم، فمنهم نستلهم قوة الإرادة والمثابرة، وصولاً إلى تحقيق مزيد من النجاح والإنجازات الوطنية».