الاتحاد

الإمارات

الصحة: دراسة تحويل المراكز الصحية إلى تخصصية شاملة

علي بن شكر يتفقد قسم الأسنان بالمنامة  (من المصدر)

علي بن شكر يتفقد قسم الأسنان بالمنامة (من المصدر)

كشف الدكتور علي بن شكر وكيل وزارة الصحة أن خطة الوزارة في الفترة القادمة تقوم على تحويل المراكز الصحية من مجرد مراكز تقدم خدمات علاجية عامة إلى مراكز صحية متخصصة شاملة تخفف العبء عن المستشفيات وتقدم نفس الدور وتهتم بجميع تفاصيل المرضى ''التاريخ المرضي للأفراد''، جاء ذلك خلال الزيارة التفقدية لمركز المنامة الصحي برفقة الدكتور أحمد النعيمي نائب مدير ادارة الرعاية الصحية الأولية·
وقال بن شكر: تأتي هذه الزيارة في إطار دراسة واقع المراكز الصحية في المناطق البعيدة وتذليل كافة السبل حتى تستطيع هذه المراكز القيام بدورها بالصورة المطلوبة في توصيل الخدمات الطبية للمستهدفين، لذلك تم الاطلاع على واقع القوى البشرية العاملة في هذه المراكز، وكذلك مدى توفر الأجهزة الطبية اللازمة ومدى كفايتها الفنية، وقد كان في استقبال وفد الوزارة حمد تريم الشامسي مدير منطقة عجمان الطبية والدكتور عبدالمحسن ابراهيم مدير مركز المنامة الصحي وخميس عبدالله رئيس قسم الإعلام الصحي بمنطقة عجمان الطبية·
وأكد بن شكر: نسعى لرفع دور المراكز الصحية والانتقال برسالة ودور هذه المراكز لتكون جزءاً أصيلا من احتياجات المجتمع في جميع الجوانب، بحيث لا تقتصر على الجانب الصحي فقط، بل يمتد العمل للجانب الاجتماعي، وفي هذا المجال يقوم مركز المنامة الصحي بدور فاعل في هذا المجال·
وشدد على أهمية اضطلاع المراكز الصحية بعمل دراسة موسعة عن حالة المريض وخاصة الأمراض الوراثية، لأن هذا التوجه أصبح يمثل أولوية الزواج الناجح والسليم في المستقبل، ولذلك فإن الوزارة تمضي قدما لتنفيذ الفحص الطبي قبل الزواج، بهدف الكشف عن الأمراض السارية مثل الإيدز والالتهــــاب الــــوبائي والثلاســـــيميا وبعض الامراض الوراثية الهامة، وسيتم دراسة هذه التجربة من 6 أشهر إلى 12 شهرا لتقييم نتائجها، ورفع هذه النتائج إلى الجهات المعنية بالدولة، لوضع الاستراتجيات الوقائية اللازمة·
وأضاف بن شكر: في إطار اهتمام الوزارة في توسيع الخدمات الصحية فإنها بصدد استلام 9مراكز صحية جديدة خلال الشهور الثلاثة القادمة، حيث تم اعتماد كافة احتياجات هذه المراكز من حيث القوى البشرية العاملة والأدوات والأجهزة، حيث ستعطي هذه المراكز انفرادية في الخدمات الصحية التي ستقدمها، سواء فيما يتعلق بتوفير كل الأدوية التي يحتاجها أصحاب الأمراض المزمنة أو تقديم الدعم اللازم في تجاوز مشكلة المواعيد التي تطول في بعض الأحيان وكذلك توفير عناء الانتقال من المناطق البعيدة للوصول إلى المستشفيات في المدن، لأن هذه المراكز ستتحول إلى مراكز تقدم الخدمات الطبية الشاملة، وهذا من شأنه تخفيف الضغط على المستشفيات·
من جهته، أوضح حمد تريم الشامسي أن هذه الزيارات أصبحت تحتل اهتماما كبيرا من وزارة الصحة ولا سيما المراكز الصحية التي تقع خارج نطاق المدن الكبيرة، حيث يتم الاطلاع عن قرب عن مدى قيام هذه المراكز بدورها، والوقوف على المشاكل التي تحد من دورها·
من جانبه، أوضح الدكتورعبدالمحسن ابراهيم مدير مركز المنامة الصحي أن المركز يقدم مختلف الخدمات العلاجية والوقائية لسكان المنامة البالغ عددهم 5000 شخص، إضافة إلى القرى المجاورة، كما يقوم المركز بتقديم الخدمات العلاجية لطلاب مدارس المنامة والبالغ عددهم 1000 طالب وطالبة، ويتردد على المركز 60 مريضا يوميا·

اقرأ أيضا

إجازة عيد الفطر لدوائر حكومة دبي من 2 يونيو ولمدة أسبوع