الاتحاد

الرياضي

عبد الوهاب عبد القادر: عجمان لن يجري تعزيزات في «الشتوية»

سيد عثمان (الفجيرة) - أكد عبد الوهاب عبد القادر مدرب فريق عجمان، أن هناك استقراراً على الرباعي الأجنبي بوريس كابي وفونكي سي وعبدالصمد اوحقي وكرار جاسم، وأنه تم غلق ملف كريم كركار، وبالنسبة للاعبين المحليين، سيتم الاعتماد في الدور الثاني على اللاعبين الموجودين.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب لقاء فريقه مع دبا الفجيرة، والذي فاز فيه البرتقالي بثلاثية، وقال: فريق دبا الفجيرة الذي خاض اللقاء بلاعبين محليين يستحق التحية على الجهد الكبير الذي بذله لاعبوه، وبخاصة في الشوط الثاني، حيث حاولوا تعديل النتيجة، ولعبوا بشكل منظم وروح عالية.
وأضاف: عجمان سيطر بشكل كبير علي الشوط الأول، وأحرز خلاله 3 أهداف لنحقق بذلك الهدف الذي وضعته بحسم اللقاء مبكراً لمصلحتنا، وبالفعل أحرزنا هدفين خلال الدقائق العشر الأولى، لكن بعد ثلاثيتنا حدث نوع من الاسترخاء من جانب لاعبينا، بعدما اطمأنوا على النتيجة، مشيراً إلى أن إصابة لاعبه فونكي، ويحتاج لعلاج ليومين فقط.
من جانبه، أكد الدكتور عبد الله مسفر مدرب دبا الفجيرة أن مباراة فريقه أمام عجمان كانت فرصة لتجربة عدد من اللاعبين للاستعانة بهم في الدور الثاني دوري المحترفين، وقال: نحن نبحث عن وجوه شابة بالنادي ونعمل على دعمها وتعزيز الثقة بها، ولهذا كانت هذه المباراة مفيدة لنا بغض النظر عن النتيجة، وهؤلاء الشباب هم مكسبنا بعدما خضنا اللقاء من دون أجانب، ومنحت راحة للاعبين محليين يعدون من العناصر الأساسية، مثل أحمد مراد وجاسم مسعود.
وأضاف: أداء فريقي اهتز في البداية لنقص الخبرة لدى اللاعبين الصغار لكن في الشوط الثاني تحسن وكنا الأفضل، ورأينا أداء جيداً من خليل عبد الله، وسعيد عباد وأحمد راشد، وأحمد إبراهيم، وخالد مصبح وطارق الخديم وعيسي علي وراشد والحارس حميد عبد الله، رغم الأهداف الثلاثة التي استقبلتها شباك الفريق. وتابع: اللاعبون الشباب وهم في سن 19 سنة مكسبي الكبير، كون الدوري لا يعطي الفرصة لأي مدرب أو فريق لالتقاط الأنفاس، ومن فوائد كأس اتصالات منحنا الفرصة لتجربة هؤلاء اللاعبين الصاعدين ورأينا الصغير أحمد علي لاعباً مشاكساً متحركاً، وبقية زملائه يتحركون، وبعد أن أخذوا الثقة تحركوا بالشوط الثاني وسجلنا هدفاً بتوقيع عيسى علي.
وقال: الجهود مازالت تتواصل لأجل دعم الفريق باثنين من الأجانب بدلاً من السوري عبد الرزاق الحسين، وهناك لاعب آسيوي سيحل بدلاً منه وكذلك البرازيلي جونيور الذي اضطررنا للاستغناء عنه لإصابته فهو لاعب مميز، ونأمل أن نعثر على لاعب في قدراته، بينما البرازيليان الكسندر مديروس ولويز فرناندو فهما باقيان مع الفريق، إلا إذا ظهر لاعبين أفضل منهما، وهناك أسماء محلية مطروحة لضم لاعب أو اثنين.
وتابع: إدارة النادي تتحرك وسط ظروف ليست سهلة، في ظل التربيطات بين بعض الأندية، بينما لا يعد لاعب الزمالك عبد الله سيسي ضمن خياراتنا، فقد طرحه مدير أعماله علينا ورفضناه.

اقرأ أيضا

16 دولة تشارك في «انفيوجن» للكيك بوكسينج