الاتحاد

الإمارات

القافلة الوردية تنظم اليوم فعالية «لقمة وردية» لدعم مرضى السرطان

خلال فعاليات القافلة الوردية (من المصدر)

خلال فعاليات القافلة الوردية (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

تنظم مسيرة فرسان القافلة الوردية السابعة، اليوم من الساعة 7 إلى 9 مساءً، وبالتعاون مع غاليري لافييت، لو غورميه - بدبي مول «لقمة وردية» التي تعتبر من أكثر فعالياتها نجاحاً وإقبالاً في العامين الماضيين.
وتقام «لقمة وردية» هذا العام التي يحتضنها غاليري لافييت، لو غورميه - بدبي مول، بشكل جديد ينسجم مع احتفال المسيرة بمرور 7 أعوام على انطلاقتها، وسيشارك فيها سبعة طهاة وسبعة سفراء، سيتعاونون في إعداد وجبة إماراتية وردية، سيتم عرضها في مزاد علني يعود ريعه لدعم القافلة الوردية، وقد نجحت «لقمة وردية» العام الماضي في تسجيل رقم قياسي عالمي بعد أن جمعت 51 ألف درهم إماراتي.
وفيما يخص مسار مسيرة الفرسان لهذا اليوم، فستكون وزارة الصحة ووقاية المجتمع بدبي نقطة انطلاقها، وذلك في تمام الساعة 9:30 صباحاً، لتصل عند الساعة 3:45 عصراً إلى ملتقى زايد بن محمد العائلي، أما العيادات الطبية فستواصل جهودها الرامية إلى تعزيز الوعي بسرطان الثدي، وبأهمية الكشف المبكر عنه، وتوفير الفحوص المجانية لفئات المجتمع كافة.
وفي سياق متصل، تواصل العيادات الثابتة الموجودة في كل إمارة من الإمارات السبع، والتي تم تدشين العمل فيها هذا العام، ولليوم الثامن على التوالي استقبال جميع الراغبين في إجراء الفحوص المجانية وطرح استفساراتهم بخصوص سرطان الثدي وطرقِ الوقاية منه، وذلك من الساعة الرابعة عصراً وحتى العاشرة مساءً.
وقالت ريم بن كرم، رئيس اللجنة العليا المنظمة لمسيرة فرسان القافلة الوردية: تعتبر مكافحة سرطان الثدي من العمليات التي تتداخل وتتشابك فيها مجموعة من العوامل، فالحملات التوعوية التي تستهدف المجتمع إن لم تصاحبها جهود بحثية، تفضي إلى بحوث علمية ودراسات وأوراق علمية محكمة، فسيتعذر الوصول إلى سبل علمية ومنهجية من شأنها أن تسهم في الحد من انتشار المرض.
وقدمت العيادات الفحوص المجانية لـ783 شخصاً، بلغ عدد السيدات فيهم 706، والرجال 77، بينما بلغ عدد المواطنين 217 مواطناً ومواطنة، والمقيمين 566 مقيماً ومقيمة، ومن جملة هذا العدد تمت إحالة 450 حالة للماموجرام، و45 حالة للأشعة الصوتية.

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يعتمد تعيين 162 مواطناً ومواطنة في الإمارة