أقامت هيئة أبوظبي للثقافة والتراث أمس الأول في المجمع الثقافي بأبوظبي معرضاً تشكيلياً للفنان الكندي دوجلاس جرينفيل بعنوان ''فتنة الواقعي في المتخيل'' افتتحه سلطان الحجي نائب المدير العام لشركة توتال بحضور عبدالله العامري مدير مؤسسة الثقافة والفنون في الهيئة· ضم المعرض ''''25 لوحة تشكيلية تنوعت عناوينها بين ''اكتشاف، موجات، رجل، امرأة، ليل البحر، المصدر، الأحلام، ضوء الصحراء، ليل الصحراء، الكوكب الأزرق، الأسد، الصباح''· يلعب جرينفيل برشاقة المخيلة التي تؤدي إلى أعماق رسوماته وبمرور الوقت نكتشف هذا الثراء الطاغي في اللون وتمازج الخطوط التي تعبر عن معانٍ مختلفة إذ لابد أن نحاول اكتشاف هذه الأشكال التي تبدو قريبة وبعيدة في آن· في ليل الصحراء ثمة ألوان وتكوينات وضوء وحالات من الفضاء الخاوي والجاف إنه معرض يشدك بتساؤلاته باكتنازاته الغريبة والمرمزة عبر طرق متلفة· ثمة سكون وقوة شعرية عالية والغاز لابد أن تتساءل لكي تعبر تشكيلاتها إلى المعنى القابع فيها، في الطبيعة التي تحتوي اللوحة، إنها رحلة في الواقعي والمتخيل والمغامرة· أقام جرينفيل معارضه الشخصية في فريبورج في سويسرا لعامي 2004 و2005 تحت عنواني ''اليقظة والاعتدال'' بالتناوب، وكان قد أقام معرضه الارتباط في سويسرا عام ·2003 أما معارضه الجماعية المشتركة فقد أقام معرضاً مع فنانين سويسريين بعنوان ''النشد على أيدي الفنانين عام ،''2005 ومعرض الدروب عام ،2006 وأخيراً رؤية في أورنان في فرنسا عام ·2007