الاتحاد

الإمارات

قافلة مساعدات إماراتية من 50 شاحنة تدخل معبر العوجة إلى غزة

شاحنات  الهلال الأحمر  المحملة بالمساعدة متوجهة إلى غزة

شاحنات الهلال الأحمر المحملة بالمساعدة متوجهة إلى غزة

تواصلت عبر معبر العوجة عملية دخول قافلة مساعدات هيئة الهلال الأحمر إلى غزة التي كانت قد وصلت إلى العريش أمس الأول قادمة من العاصمة المصرية القاهرة ·
وقالت مصادر سفارة الدولة في مصر إن انسياب المواد الإغاثية إلى غزة تجري على قدم وساق، مؤكدة أن القافلة الإماراتية تعتبر الأكبر حجما، حيث تتكون من أكثر من 50 شاحنة تحمل مواداً غذائية وأغطية·
إلى ذلك، بحثت هيئة الهلال الأحمر في الدولة وجمعية الهلال الأحمر المصرية مجالات التعاون والتنسيق لدعم ومساندة الأوضاع الإنسانية للمتأثرين من الأحداث الجارية في قطاع غزة·
جاء ذلك خلال استقبال الدكتورة ماجدة فتحي الشربيني المدير العام للهلال الأحمر المصري أمس بمقر الجمعية في القاهرة وفد هيئة الهلال الأحمر الموجود في مصر حالياً لتنفيذ عدد من المهام الإنسانية لصالح المتأثرين في غزة برئاسة الدكتور صالح موسى الطائي مستشار الأمين العام وعبدالرحمن الحامد مسؤول مشاريع فلسطين في هيئة الهلال الأحمر·
وأكد الجانبان تعزيز شراكتهما والعمل سويا للحد من المعاناة الإنسانية وتحسين الحياة في القطاع الذي يشهد أوضاعا مأساوية في الوقت الراهن ·· واستعرضا الاحتياجات الضرورية للمتضررين في الوقت الراهن وكيفية التجاوب السريع مع النداءات الإنسانية الواردة من داخل القطاع·
وأعرب الجانبان عن أملهما في أن تتواصل المساعي الإنسانية وتتضافر الجهود الخيرة لإحداث نقلة نوعية في العمليات الإغاثية الجارية ومواكبة التحديات الميدانية والإنسانية داخل الساحة الفلسطينية·
وأطلع رئيس وفد الهيئة مديرة الهلال المصري على الجهود الإغاثية التي تبذلها هيئة الهلال الأحمر لمساندة ضحايا الأحداث في غزة، مشيراً إلى أن مهمة الوفد في مصر تتمثل في توفير جانب من الاحتياجات الإنسانية من الأسواق المصرية وإيصالها إلى المتضررين في غزة عبر معبر العوجة، وذلك بالتعاون والتنسيق مع سفارة الدولة في القاهرة ووكالة الامم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ''الأونروا'' وجمعية الهلال الأحمر المصرية·
وأكد الطائي أن الهيئة تمكنت بفضل تضافر جهود هذه الأطراف من توفير جانب كبير من المتطلبات الإنسانية لسكان القطاع، معرباً عن تقدير الهيئة للدور الذي تضطلع به جمعية الهلال الأحمر المصرية في تنسيق جهود المنظمات الإنسانية والجمعيات الوطنية العربية والأجنبية وتسهيل مرور الشحنات الإغاثية إلى غزة عبر معبري رفح و العوجة·
من جانبها، قدمت الدكتورة ماجدة الشربيني شرحا لوفد الهيئة حول مساعي الهلال الأحمر المصري لتنسيق المساعدات إلى غزة وتيسير عملية إنسياب المواد الإغاثية عبر المعابر، مشيرة إلى أن جهودهم في هذا الصدد أسفرت عن إدخال كميات كبيرة من الاحتياجات الضرورية إلى غزة·
وقالت إن الوضع الإنساني في غزة يزداد سوءا يوما بعد آخر؛ مما يتطلب تعزيز المبادرات وتكثيف العمليات الإغاثية لمواجهة تطورات الأوضاع والتغلب على التحديات وتحسين الظروف الإنسانية للفلسطينيين·
وأشادت بمبادرات هيئة الهلال الأحمر تجاه ضحايا الأحداث في غزة ·· وقالت ''إن الهيئة عودتنا دائما على تحمل مسؤوليتها الإنسانية تجاه ضحايا النزاعات والكوارث في كل مكان''، مؤكدة أن جمعيتها الوطنية تتابع بفخر وتقدير كبيرين تحركات الهيئة الميدانية لوضع حد للمعاناة الإنسانية في غزة·
إلى ذلك، تواصلت عبر معبر العوجة عملية دخول قافلة مساعدات الهلال الأحمر إلى غزة التي كانت قد وصلت الى العريش أمس الأول قادمة من العاصمة المصرية القاهرة·
من ناحيته، قال راشد العفاري نائب القنصل في سفارة الدولة في مصر إن انسياب المواد الإغاثية إلى غزة يجري على قدم وساق، مؤكدا أن القافلة تعتبر الأكبر حجما، حيث تتكون من أكثر من 50 شاحنة تحمل 300 طن من المواد الغذائية المتنوعة والأغطية وحوالي 30 ألف بطانية·
وأشار إلى أن المساعدات تم تجهيزها من الأسواق المصرية في حوالي 18 ساعة عمل متواصلة، حيث جندت السفارة كوادرها البشرية لإنجاز المهمة بالسرعة التي تتطلبها الأوضاع الإنسانية المتردية في القطاع وتحقق تطلعات قيادة الدولة الرشيدة في تخفيف المعاناة وتحسين الحياة في غزة

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: نهج الإمارات ثابت لتحقيق التنمية والاستقرار في العالم