الاتحاد

الاقتصادي

الأسهم المحلية تنهي الأسبوع بمكاسب 18,2 مليار درهم

الأسهم المحلية تنهي الأسبوع بمكاسب 18,2 مليار درهم

الأسهم المحلية تنهي الأسبوع بمكاسب 18,2 مليار درهم

واصلت الأسهم المحلية ارتفاعها لليوم الرابع على التوالي مع دخول سيولة جديدة محلية وأجنبية إلى الأسواق في حين نشط الاستثمار المؤسسي طويل الأجل والمضاربات، لتنهي الأسبوع بمكاسب سوقية بلغت 18,2 مليار درهم·
وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي أمس بنسبة 0,69% ليغلق على مستوى 5,884,50 نقطة مقارنة مع 5844,14 نقطة أمس الأول وشهدت القيمة السوقية ارتفاعا بقيمة 5,61 مليار درهم لتصل إلى 818,81 مليار درهم، فيما بلغ إجمالي قيمة التداولات 2,59 مليار·
وعوضت الأسهم المحلية جزءا من خسائرها، واستطاعت أن تكتسب 18,2 مليار درهم في أسبوع بعد أن واصلت ارتفاعها في آخر أربع جلسات على التوالي·
وتباين أداء سوقي أبوظبي للأوراق المالية ودبي المالي، في حين استمر سوق أبوظبي في الارتفاع القوي لليوم الثالث على التوالي أغلق مؤشر سوق دبي على ارتفاع طفيف بعد أن تماسك لليوم الثاني أمام عمليات جني الأرباح· وأغلق مؤشر سوق أبوظبي مرتفعا بنسبة 1,39% عند مستوى 4759 نقطة·فيما أغلق مؤشر سوق دبي المالي مرتفعا بنسبة 0,14% عند 5465,7 نقطة·
وسجلت الشركات العقارية حركة تداولات نشطة ، فقد بلغ إجمالي حجم تداولات شركات العقارات في السوقين قرابة مليار درهم مشكلة قرابة 39% من إجمالي تداولات السوق،مع اتجاه من قبل المستثمرين نحو الأصول التي لا تتأثر قيمتها بارتفاع معدلات التضخم وتراجع سعر صرف الدرهم· واستمر اللون الأخضر في السيطرة على شاشات التداول حيث سجلت 45 شركة ارتفاعا من اصل 71 تم تداول أسهمها أمس بينما انخفضت أسعار أسهم 18 شركة أخرى· وقال زياد الدباس المستشار في بنك أبوظبي الوطني إن مستويات السيولة الحالية جيدة وهي مؤشر مشجع لمزيد من الارتفاع في المرحلة المقبلة خاصة أننا على وشك البدء في موسم الافصاحات للربع الثاني من العام الحالي· وأشار إلى أن الأسعار الحالية مغرية للشراء خاصة أنها تراجعت الشهر الماضي إلى مستويات كبيرة وهو ما شكل فرصة للشراء خاصة أن معظم الشركات تراجعت إلى مستويات أقل بكثير من التقييمات العالية التي حددتها شركات عالمية مشيراً إلى أن دخول الاستثمارات الأجنبية في اليومين الماضيين كان إيجابيا·
وبلغ إجمالي مشتريات العرب والأجانب في سوقي أبوظبي ودبي أمس 940 مليون درهم،وبلغت مشترياتهم في سوق أبوظبي 388,6 مليون درهم فيما بلغت في دبي 552 مليون درهم وبلغت مبيعاتهم 768 مليون درهم في السوقين، ليبلغ صافي الاستثمار العربي والأجنبي أمس قرابة 172 مليون درهم كمحصلة شراء·
من جهته قال محمد الغصين الرئيس التنفيذي لشركة أطلس للخدمات المالية إن الارتفاع المتواصل من المتوقع أن يستمر لقناعة المستثمرين أن الأسعار مازالت دون مستواها الطبيعي·
ومنذ بداية العام بلغت نسبة التراجع في مؤشر سوق الإمارات المالي -2,19% وبلغ إجمالي قيمة التداول 207,1 مليار درهم·

اقرأ أيضا