الاتحاد

الرياضي

«عمومية السباحة» تنظر في طلب «فينا» اليوم

علي معالي (دبي)

يعقد اتحاد السباحة جمعيته العمومية غير العادية الثالثة في الخامسة مساء اليوم لمناقشة بند وحيد ومهم للغاية خاص برسالة الاتحاد الدولي للعبة «فينا» بشأن طلب تأجيل موعد الانتخابات، حيث حددت لجنة الانتخابات التي يرأسها محمد العامري 25 مارس الجاري موعدا للإنتخابات ولكن الاتحاد الدولي طلب تأجيل هذا الموعد لحين اعتماد لائحة الانتخابات المرسلة من جانب الاتحاد الإماراتي، وفي اجتماع الليلة الذي يرأسه عبدالله الوهيبي رئيس لجنة تسيير الأعمال بالاتحاد سيتم البت النهائي في تأجيل الانتخابات من عدمها بحضور أعضاء الجمعية العمومية للاتحاد والبالغ عددهم 15 نادياً.
وكانت لجنة تسيير الأعمال قد أرسلت إلى 15 نادياً خطابات بموعد الجمعية العمومية مرفق بها رسالة الاتحاد الدولي، وسيتم مساء اليوم حسم الموضوع، كما سيتم الكشف عن أسماء كل المرشحين للانتخابات بشكل رسمي سواء في الرئاسة أو في العضوية، وأعلنت لجنة الانتحابات الخميس الماضي المرشحين للرئاسة وهما: محمد حمدان بن جرش السويدي من نادي الشارقة وسلطان سيف سلطان السماحي من نادي الفجيرة، في حين فازت مريم الشامسي مرشحة نادي العين بمنصب عضوية مجلس الإدارة بالتزكية.
أما فيما يخص العضوية فقد تقدمت 7 أندية بأسماء مرشحيها وهي: بني ياس والعروبة والنصر والوحدة والجزيرة والذيد والعين، على أن يتم اختيار 4 أعضاء لينضموا بعد ذلك لرئيس المجلس والعنصر النسائي على أن يقوم رئيس المجلس بتعيين العضو السابع المكمل بحسب اللوائح بعد عرضه على الجمعية العمومية.
من جانبه، قال عبدالله الوهيبي القائم بمنصب رئيس لجنة تسيير الأعمال في اتحاد السباحة: «هذه الإجراءات التي نقوم بها حالياً نهدف منها أن تخرج الانتخابات بدون أي شائبة وحتى تكون كل الأمور واضحة تماماً أمام الجمعية العمومية لترى ما هو مناسب لها في أمور لعبتها لنؤكد على الشفافية الكاملة التي يطالب بها الاتحاد الدولي دائماً. وأضاف: «تغيير موعد الانتخابات لابد من جمعية عمومية لذلك طلبنا عقدها للبت في هذا الأمر، ورسالة اللجنة الأولمبية التي أرسلتها لنا بشأن الاستفسار عما جاء برسالة الاتحاد الدولي جاء غير مفيد بالنسبة لي عندما قالوا إنه شأن داخلي خاص باتحاد السباحة، وبناء على هذا الرد تمت الدعوة لجمعية عمومية ثالثة غير عادية».

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»