الإمارات

الاتحاد

الرومي تبحث تطوير التعاون مع وزيرة الشؤون الاجتماعية الفلسطينية

مريم  الرومي و ماجدة المصري خلال زيارتهما لمركز أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة

مريم الرومي و ماجدة المصري خلال زيارتهما لمركز أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة

استقبلت معالي مريم محمد خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية في مكتبها في أبوظبي، ماجدة المصري وزيرة الشؤون الاجتماعية الفلسطينية التي قدمت الشكر والتقدير لدولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان حفظه الله على الدعم الذي تقدمه الإمارات للشعب الفلسطيني في شتى المجالات، ومساهمة الإمارات في تخفيف الأعباء التي يتحملها الشعب الفلسطيني في ظل الاحتلال ورفع المعاناة عنه. وجرى خلال اللقاء بحث تطوير التعاون بين الجانبين، وعرضت االمصري معاناة المرأة والطفل في فلسطين جراء الاحتلال وحرمانهما من الخدمات الأساسية.
كما قامت المصري بزيارة ميدانية إلى مركز أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة بأبوظبي ترافقها الرومي للاطلاع على الخدمات المقدمة لفئات الأطفال المختلفة من ذوي الإعاقة، والتي تشمل الخدمات التعليمية والتدريبية والصحية والاجتماعية.
وكانت المصري قد قالت في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات إن أهم مركزين لذوي الإعاقة بفلسطين، هما مركز الشيخ خليفة لتدريب وتأهيل ذوي الإعاقة والذي تم من خلاله تمكين الكثير من الأشخاص المعاقين للعمل، بدعم من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، والمركز الثاني مركز الشيخة فاطمة بمنطقة الخليل ويقدم خدماته لـ 18 ألف معاق بدعم من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام.
وأعربت عن تقديرها للدور الذي تضطلع به هيئة الهلال الأحمر بمتابعة حثيثة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس الهيئة لتخفيف وطأة الحياة عن كاهل الشعب الفلسطيني.

اقرأ أيضا