الاتحاد

عربي ودولي

القضاء الإسباني يحقق بأعمال عنف وقعت في «أشرف»

أعلن قاض إسباني أمس عزمه التحقيق في أعمال عنف ارتكبها جنود وشرطيون عراقيون في مخيم أشرف للاجئين الذي يسكنه عناصر منظمة “مجاهدي خلق” الإىرانية المعارضة، وأسفرت عن سقوط 11 قتيلاً في 2009. وقال أحد محامي رافعي الشكوى خوان غرثيس، إن القاضي الإسباني فرناندو أندرو شرح في قراره أنه سيدعو اللواء العراقي عبد الحسين الشمري إلى المثول أمام القضاء في الثامن من مارس، وذلك باسم مبدأ العدالة الدولية المدرج في القانون الإسباني. ووافق أندرو من المحكمة الوطنية أعلى هيئة قضائية إسبانية، على شكوى رفعتها في إسبانيا عائلات مقيمين في ذلك المعسكر. واتخذ قراره في 27 ديسمبر وكان أمام مختلف الأطراف مهلة خمسة أيام للطعن فيه. وقال غرثيس إن أي طعن لم يسجل بالقرار، فأصبح نهائياً.

اقرأ أيضا

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى والقدس تتحول إلى ثكنة عسكرية