الاتحاد

الإمارات

الشيخة فاطمة تستعرض تنفيذ مبادرات «التنمية الأسرية»

عقدت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام اجتماعا مساء أمس الأول في المقر الرئيسي للمؤسسة بمنطقة المشرف.
وبدأ الاجتماع الذي يعد الثاني في غضون بضعة أسابيع بكلمة ترحيبية ألقتها مريم محمد الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية أكدت خلالها انتظام سير العمل في المؤسسة بتوجيهات سمو الرئيس الأعلى من أجل تحقيق الريادة في تنمية الأسرة وفق آليات واضحة وأجندة عمل تنسجم مع توجهات حكومة أبوظبي في السعي الجاد نحو إعداد أسرة واعية ذات اصالة راسخة قادرة على مواجهة تحديات المستقبل وشكرت سموها على دعمها الدائم والمستمر للمؤسسة وموظفيها.
وفي أعقاب ذلك استعرضت مدير دائرة خدمة المجتمع و ممثلة شركة “باين” المبادرات الاستراتيجية ضمن مرحلة التسريع التي سوف يتم اطلاقها في شهر أبريل 2010 “الرحلة التجريبية” وفي اطار اتفاقيات التعاون التي أبرمتها المؤسسة مع الهيئات الإقليمية ذات الاهتمام بالفعاليات الأسرية.
ومن جانبها استعرضت هناء متري مدير عام مؤسسة الملك حسين الاجتماعية أوجه التعاون المشترك بين المؤسستين والتي يمكن الاستفادة منها في تنفيذ المبادرات الاستراتيجية في مرحلة التحول.
كما تابعت سمو الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام عرضا مفصلا قدمته مدير إدارة العلاقات والخدمات العامة حول الملتقى الأسري الأول لعام 2010 والذي تنظمه المؤسسة تحت شعار “ملتقى أبوظبي الأسري الأول حيث الالتقاء.. الاندماج.. التلاحم” تجسيدا لدعوة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله في تحقيق التلاحم الأسري حيث يتضمن الملتقى العديد من الفعاليات من ندوات ومحاضرات وورش عمل ومعارض وفقرات إرشادية ومسابقات ترفيهية تستهدف كل أفراد الأسرة من آباء وأمهات وأطفال ومسنين.
كما عرضت الدكتورة هاجر الحوسني عضو مجلس أمناء مؤسسة التنمية الأسرية تقريرا عن احتياجات الأمومة والطفولة في مدينة المرفأ.
حضر اللقاء معالي الدكتورة ميثاء سالم الشامسي وزيرة دولة مستشار سمو الرئيس الأعلى ونورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام وموزة العتيبة عضو مجلس أمناء مؤسسة التنمية الأسرية.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: «غداً 21».. بداية طيبة وإلى مزيدٍ من الإنجازات