الاتحاد

الرياضي

استعراضات «تل مرعب» تبهر جمهور مهرجان ليوا الدولي

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)
انتزعت الاستعراضات الحرة التي قدمها متسابقون محترفون في بطولة حلبة تل مرعب للاستعراضات الحرة ضمن فعاليات مهرجان ليوا الدولي المقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية وبتنظيم من نادي الغربية الرياضي إعجاب ودهشة الجمهور الغفير الذي حرص على متابعة الفعاليات الشيقة للمهرجان حيث شهدت منافسات الحلبة قوة وإثارة وندية بين المتسابقين لاستعراض مهاراتهم أمام لجنة التحكيم التي وضعت مجموعة من الاشتراطات والمعايير لاختيار أفضل المتسابقين في البطولة.
وتأهل من المرحلة الأولى محمد سالم الجنيبي وفارس الحمادي وهادي عبدالله الاحبابي وأحمد محمود المنصوري ومحمد سعيد الكعبي وإبراهيم علي سعيد المزروعي وشهاب حمد المنذري وحميد علي محمد البلوشي وعبدالله إبراهيم الحمادي، فيما تأهل من المرحلة الثانية ناصر سليمان سعيد شكر وعبيد سعيد القايدي ونايف بن مبارك المقبالي وحاضر المنصوري وعبدالله حميد الدرعي وعبدالرحمن الجفري.
وأوضح سيف أحمد المزروعي مدير عام نادي الغربية الرياضي أن بطولة حلبة الاستعراض الحر هي أحدث المنافسات التي تم استحداثها هذا العام لتلبية مطالب الشباب وتهيئة الظروف لهم لممارسة هواياتهم في بيئة آمنة ومجهزة لاستقبال هذا النوع من المنافسات، تقام منافسات حلبة الاستعراض يومياً منذ انطلاق البطولة وحتى الخميس المقبل موعد التصفيات النهائية، حيث يتم مساء كل يوم استعراض مجموعة من الشباب وإبراز مهاراتهم وقدراتهم المتميزة أمام لجان التحكيم لاختيار أفضل الاستعراضات وتأهيل عدد من المتسابقين يومياً على أن يتم إجراء التصفيات النهائية لاختيار الفائزين في البطولة وتتويج بطل الحلبة في أول مسابقة لها ضمن فعاليات مهرجان ليوا الدولي.
وبين المزروعي أن تنظيم بطولة حلبة تل مرعب للاستعراض الحر جاءت بعد استطلاع آراء المشاركين والزوار في المهرجان بهدف تقديم أفضل الخدمات لهم موضحاً أن اللجنة العليا المنظمة للمهرجان قامت باختيار المسابقات والبطولات المقامة ضمن فعاليات المهرجان بعناية وبما يلبي احتياجات وطموحات المشاركين والزوار خاصة أن اللجنة تحرص في كل دورة على استطلاع آراء الجميع للوقوف على احتياجاتهم وتصوراتهم ومقترحاتهم لتطوير البطولة بما يحقق المتعة والفائدة للجميع من مشاركين وزوار وعشاق رياضة التحدي والمغامرة ويتم دراسة هذه المقترحات والآراء والوقوف منها على كل ما يلامس متطلبات المشاركين والجمهور وبالتالي يتم دراستها بعناية وتنفيذ كل ما يحقق المتعة والإثارة للجمهور وهو الهدف الذي نسعى إليه جميعاً في هذا المهرجان الدولي الكبير الذي يشق طريقه نحو العالمية.


تتويج أبطال «الريموت» بعد منافسات مثيرة
المنطقة الغربية (الاتحاد)
توجت اللجنة المنظمة للمهرجان الفائزين بمسابقات الريموت كنترول التي جذبت إليها عشاق التحدي والمغامرة، وشهد السباق جمهور كبير من عشاق التحدي والإثارة والمغامرة، كما حرصت فيه اللجنة العليا المنظمة للمهرجان على اتخاذ الترتيبات والتجهيزات اللازمة كافة لاستقبال الأعداد المتزايدة من المشاركين، والجمهور الكبير الذي يهتم بمتابعة الرياضات والمسابقات المقامة ضمن فعاليات المهرجان، ويحرص عليها من عشاق الأصالة والتراث والتحدي والمغامرة. وأكد سيف أحمد المزروعي مدير عام نادي الغربية الرياضي أن المهرجان يعتبر أحد أهم الأحداث الرياضية لدى عشاق رياضة التحدي والمغامرة والتي بدأت تشق طريقها
بخطوات متسارعة نحو العالمية، بفضل التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، ودعم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية. وأشار المزروعي إلى أن اللجنة المنظمة قامت باتخاذ العديد من القرارات التطويرية الجديدة في المهرجان الحالي، وذلك ليلبي طموحات ورغبات المشاركين، مؤكدا أن النجاح الكبير الذي حققه المهرجان خلال الفترة الماضية ضاعف من المسؤولية الملقاة على عاتق اللجنة المنظمة لضمان استمرار المستوى المتميز الذي وصل إليه المهرجان،
وجعل الجميع أمام تحدٍ كبيرٍ، يتطلب من الجميع تكاتف الجهود للاستمرار في منحنى الصعود بالمهرجان نحو القمة دائماً كما كان في السنوات الماضية.

تقدم العديد من الخدمات
بلدية المنطقة الغربية تنظم مسابقة أفضل مخيم
المنطقة الغربية (الاتحاد)
حرصت بلدية المنطقة الغربية على المشاركة في المهرجان وتقديم العديد من الخدمات للجمهور والمشاركين، وأوضح أحمد الحاي المزروعي المدير التنفيذي لقطاع خدمات المدن وضواحيها بمدينة ليوا بالإنابة، أن البلدية تقوم بتوزيع الحطب على المشاركين، إلى جانب تقديم خدمة رش المياه لموقع المهرجان لتسهيل الحركة المرورية والحد من الغبار والأتربة، ويقوم مكتب الطوارئ بالموقع باستقبال الشكاوى، ويعمل على إزالة الرمال من الطرق.
وأضاف: «البلدية تنظم مسابقة أجمل مخيم في المهرجان، حيث قامت بتسجيل أصحاب المخيمات المشاركين وسيتم تكريم العشرة الأوائل في المسابقة، كما قامت البلدية بتوزيع التمور على أصحاب المخيمات وتوزيع «بروشرات» توعوية تضم خدمات مكتب الطوارئ 993، وأنواع النباتات البرية المحلية.
وقال: «بلدية المنطقة الغربية تنظم مسابقة أفضل طبخ بالتعاون مع هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة تحت شعار «إبداعات من المطبخ التراثي الإماراتي»، وقد تم تكريم العشرة الأوائل الفائزين في مسابقة «القرص»، كما تم تكريم الفائزين في مسابقة أفضل طبخ لأكلة الخبيصة.
وأكد المزروعي أن إنجاز المرحلة الأولى لتطوير منطقة المهرجان ومشاركة البلدية في المهرجان، تأتي من الحرص الدائم لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية على دعم الفعاليات والمهرجانات والمناسبات التي تساهم في دعم الشباب وتنمي تلاحم وتواصل مجتمع المنطقة، ومن هذا المنطلق تأتي مسؤولية بلدية المنطقة الغربية للمشاركة في المهرجان، وكذلك انطلاقاً من رؤية النظام البلدي الرامية إلى توفير نظام بلدي ذي كفاءة عالمية يحقق التنمية المستدامة المنشودة، ويعزز معايير جودة الحياة في أبوظبي.
وأكد المزروعي أن المرحلة الأولى تضمنت تأهيل الطرق وخدمات البنية التحتية لتسهيل عملية توفير الماء والكهرباء والاتصالات بالموقع، إضافة إلى زيادة مخارج ومداخل الدوارات الثلاثة بموقع المهرجان مع إنارة الطريق الداخلي بعدد 36 عمود إنارة، هذا إلى جانب تأهيل مهبط الطائرات العمودية ومدخل ومخرج المهبط.

شروط رئيسية لضمان السلامة
المنطقة الغربية (الاتحاد)
حرصت اللجنة العليا المنظمة للبطولة على ضرورة الالتزام بعدد من الاشتراطات اللازمة لضمان أمن وسلامة المتسابق وعدم تعرض سلامتهم للخطر وهو ما يضمن ممارسة هواياتهم المحببة وفق أطر قانونية تحافظ عليهم وتؤمن سلامتهم.
وتتضمن هذه الشروط وجوب تثبيت بطارية السيارة بشكل جيد وعدم وجود تهريب بالوقود أو الزيت كما يجب عدم حضور أي شيء متحرك داخل السيارة وتركيب إطارات بوضعية جيدة أثناء الفحص ويفضل جديدة وأن تكون السيارة مجهزة بحزام أمان فعال مع وجوب وجود خوذة الرأس الخاصة بالمتسابق وكذلك عدم فتح باب السيارة أثناء الاستعراض وتجنب الاقتراب من نقاط الدخول والخروج للحلبة وفي حال تلف الإطارات داخل الحلبة يرجى الخروج بأسرع وقت وتجنب إطالة فترة التواجد داخل الحلبة مع التقيد بالإشارات والتعليمات من قبل المنظمين أثناء الاستعراض ووجوب التوقف في حال تمت الإشارة إلى المتسابق بضرورة ذلك وذلك حرصاً على السلامة العامة.

اقرأ أيضا

«الفرسان» يمطر شباك «الفهود» بخماسية