الاتحاد

الإمارات

1.4 مليون فحص مخبري «بمستشفى خليفة» العام الماضي

مختبر مستشفى خليفة التخصصي برأس الخيمة  (من المصدر)

مختبر مستشفى خليفة التخصصي برأس الخيمة (من المصدر)

مريم بوخطامين (رأس الخيمة)

كشف مستشفى الشيخ خليفة التخصصي في رأس الخيمة عن إجرائه نحو مليون و450 ألف فحص مخبري في مختبراته الحاصلة على شهادة الاعتراف الدولي للمواصفاتISO 15189، وذلك للعام الماضي بزيادة قدرها 30 في المئة مقارنة بالعام 2017.
وذكر المدير التنفيذي لمستشفى الشيخ خليفة التخصصي الدكتور ميونغ هون سونغ أن المستشفى يفخر بأنه أول من أطلق فحص السلسلة الوراثية للأورام والفحص الجيني لسرطان الثدي، حيث تمكنا من خلال فحص السلسلة الوراثية للأورام من الكشف عن تشوه في 94 طفرة جينية، لـ47 حالة أجرت الفحص، والذي يعد من المختبرات الفريدة في المناطق الشمالية من الدولة التي تجري هذا الفحص.
وشدد على أهمية هذا الفحص الذي أطلق قبل نحو عامين، وتم من خلاله فحص 116 حالة، من ضمنها 56 حالة أجرت الفحص في العام الماضي، والذي يحدد الطفرات في المحتوى الجيني لعدد من مرضى السرطان في المستشفى، ما يسهل عملية التشخيص الدقيق لنوعية الأورام، ووضع استراتيجيات فعالة وهادفة للعلاج، لافتاً إلى أن المستشفى كان من أول المختبرات في الدولة التي أطلقت الفحص الجيني لسرطان الثدي والمبيض وذلك عبر تحديد الجينات والخصائص الوراثية المسؤولة عن الإصابة بهذا المرض.
وأضاف: إن الفحص له أهمية كبرى في المحافظة على حياة المريضة وتجنب المضاعفات الخطيرة، التي تتطور كلما طال بقاء الخلايا السرطانية في جسد المريضة، ما يؤدي إلى انتشار المرض وتعقيد العملية العلاجية، وارتفاع الخطر على حياة المريضة، منوهاً إلى أن نسبة النجاة للحالات المكتشفة مبكراً تصل إلى 80 في المئة.
وأشار، إلى أن مختبرات مستشفى الشيخ خليفة التخصصي تحتوي إلى جانب الأجهزة المتطورة والتحليل الآلي على نظام ذاتي الحركة يقوم بنقل العينات من الأقسام والعيادات والمراكز المختلفة إلى المختبر، ويقوم بإعادة توزيع النتائج على الشبكة العنكبوتية المتصلة.
وذكر المدير التنفيذي لمستشفى الشيخ خليفة التخصصي، الدكتور ميونغ هون سونغ، أن حصول مختبرات المستشفى على الاعتراف الدولي للمواصفات العام الماضي يعد مؤشراً على كفاءة المختبرات الطبية، وطريقة لإصدار نتائج فحص دقيقة وموثوقة وضمن الوقت المحدد لكل فحص، ما يساهم في تعزيز ثقة المرضى في الخدمات المقدمة، والتي تحفظ حقوقهم وتضمن سلامتهم خلال ترددهم على مختبرات المستشفى، كما تعمل على تحسين جودة نتائج مختبرات المستشفى.

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد: أعمال الخير أساس المواطنة الصالحة