الاتحاد

عربي ودولي

إسرائيل تجري تدريبا يحاكي تعرضها لهجوم صاروخي

زعم مسؤولون عسكريون إسرائيليون في تسريبات نشرتها صحيفة ''معاريف'' الإسرائيلية ووكالة أنباء ''أسوشييتدبرس'' الأميركية أمس أن إيران أقامت محطات تنصت متطورة لاعتراض والتقاط الاتصالات العسكرية الإسرائيلية· وقالوا شريطة عدم ذكر أسمائهم إن تلك المحطات تلقت معلومات عبر هوائيات لاقطة يمكنها رصد اتصالات من مسافة مئات الكيلومترات·
وبسبب ذلك، تلقى جنرالات هيئة أركان الجيش الإسرائيلي ومسؤولو الأمن في القواعد العسكرية، أمراً جديداً من دائرة أمن المعلومات في شعبة الاستخبارات والنيابة العامة العسكرية بمنع إدخال الهواتف الحمولة إلى غرف مداولات القيادة المتقدمة ''الغرف الحربية'' وعدم حملها أثناء التنقل على طول الحدود مع لبنان، وكذلك في السكن والمناطق الإدارية· وستقام ''زوايا حديث'' عبر الهواتف النقالة مثل غرف التدخين خارج غرف القيادة وبالتالي لن تتمكن تلك المحطات من رصد أحاديثهم·
في الوقت نفسه صادق المجلس الوزاري الإسرائيلي للشؤون السياسية والأمنية خلال اجتماع له أمس على تفاصيل التدريب المقرر إجراؤه الأسبوع المقبل في بعض الدوائر الحكومية لمحاكاة احتمال تعرض إسرائيل لهجوم صاروخي·
وقالت الإذاعة الإسرائيلية ان التدريبات تشمل أيضا ''المؤسسات العامة والتعليمية'' وانطلاق صفارات الإنذار يوم الثلاثاء المقبل في مختلف أنحاء إسرائيل بمشاركة 223 سلطة محلية ، فضلا عن خدمات الإنقاذ والطوارئ والشرطة·
كما قررت السلطات الاسرائيلية توزيع اقنعة واقية من الغاز على المدنيين اعتبارا من مطلع العام 2009 تحسبا لاي هجوم باسلحة غير تقليدية· واكتفى ناطق باسم الجيش الإسرائيلي بالقول إن القيادة العسكرية لم تتلق حتى الان أي أمر من الحكومة بالاستعداد لتوزيع اقنعة واقية من الغاز على السكان· ودعا مسؤول أجهزة الطوارئ في الدولة السكان الى عدم القلق واصفا قرار توزيع الاقنعة بانه قرار تقني·

اقرأ أيضا

ترامب يوقع مرسوماً للتصدّي لمعاداة السامية في الجامعات