الاتحاد

الرئيسية

دومينيك: لعبنا ساعة وهدف الأخضر الأول قلب كل الأوراق

دومينيك خسر المواجهة الفنية من خارج الخطوط أمام الجوهر

دومينيك خسر المواجهة الفنية من خارج الخطوط أمام الجوهر

أبدى الفرنسي دومينيك مدرب منتخبنا تعاطفه التام مع اللاعبين بعد نهاية مباراة السعودية والتي انتهت لصالح الأخضر السعودي بثلاثية نظيفة قادته إلى صدارة المجموعة والصعود إلى الدور نصف النهائي فيما خرج منتخبنا الوطني من الدور الأول·
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة، وقال دومينيك: إن المنتخب لعب ساعة كاملة بطريقة مثالية وتحكم في المباراة بالكامل، ولكن جاء الهدف السعودي الأول الذي غير مجرى المباراة وقلب أوراقها·
وأضاف: حاولنا التعويض واندفعنا كثيرا إلى الأمام من أجل إدراك التعادل وهو ما فتح المساحات أمام الفريق السعودي لشن الهجمات المرتدة والتي استغلها الفريق الخصم وسجل هدفين، مشيرا إلى أنه كان قد حذر لاعبي الأبيض من المنتخب السعودي فهو فريق قوي·
وعن العقم التهديفي للأبيض في آخر مباراتين حيث لم يسجل الفريق أي هدف قال دومينيك: إحراز الأهداف لا يمكن أن يأتي من فراغ، ولكن بناء الهجمة يتم عبر عدة مراحل، وفي المباراة الأولى سجلنا ثلاثة أهداف ولم يكن الحظ حليفا لنا في المباراتين الأخيرتين·
ووصف دومينيك الفريق الذي خاض هذه البطولة بالفريق الجديد وقال: هذا الفريق ليس هو نفس الذي أحرز كأس الخليج الماضية، بل هو يضم مجموعة من اللاعبين الجدد يصل عددهم إلى ستة لاعبين ونحن نعد هذا الفريق للمستقبل·
وعن إصابة محمد قاسم قال: هو لاعب صاحب خبرة وبالتأكيد كان خروجه خسارة لفريقي وأحدث خللا في توازنه، خصوصا أنني فقدت تبديلا ولكن الإصابات جزء من اللعبة·
ورشح دومينيك المنتخب العماني للفوز باللقب ولم يستبعد المفاجآت حيث قال: يتمتع الفريق العماني بأقوى الحظوظ للتويج بلقب المسابقة وهو مدعوم بعاملي الأرض والجمهور، وفي المرتبة الثانية يأتي الفريق السعودي ولكنني لا أقلل من حظوظ الفرق الأخرى ولا أستبعد حدوث مفاجآت في المباريات القادمة·
ونفى دومينيك إجراء تغييرات على قائمة اللاعبين قبل الدخول في تصفيات كأس آسيا وقال: الوقت لا يسمح بتغيير اللاعبين فنحن لدينا 24 لاعبا، جميعهم قادرون على المشاركة ومنهم مجموعة من صغار السن، وهم يستفيدون من المشاركة في مثل هذه البطولات·
على الجانب الآخر، أكد المدرب السعودي ناصر الجوهر أن منتخب السعودية قدم مباراة جميلة خصوصا في شوطها الثاني، وقال: في الشوط الأول لم نتحكم في المباراة كما يجب حيث لم يكن خط الوسط فعالا، كما أن الفريق عكس الأمور حيث كان اللاعبين متعجلين في الأداء وهو ما سمح لهم بارتكاب الكثير من الأخطاء·
وأضاف: بين الشوطين شرحت للاعبين الوضع وبينت لهم الأخطاء وأخبرتهم أن العكس هو الأمر المفترض حدوثه لأنكم تمتلكون فرصتين وهما الفوز أو التعادل بينما يمتلك المنافس فرصة واحدة، وبالفعل تغير الأداء في الشوط الثاني الذي تسيدناه بالكامل، ولم ينف الجوهر الأخطاء التي قام بها اللاعبون في المباراة، وقال: كانت هناك أخطاء في وسط الملعب وفي التمرير وسنعمل على إصلاحها قبل المباراة القادمة·
وأوضح الجوهر أنه جاهز لمواجهة المنتخب الكويتي في الدور نصف النهائي مبينا أنه قام بدراسة لجميع المنتخبات، حتى التي تواجدت في المجموعة الأولى·
وعن طموحه في البطولة، قال الجوهر: جئنا للمنافسة على اللقب على عكس ما قيل إننا نعد الفريق لتصفيات كأس العالم، وهذه البطولة هي خير إعداد للتصفيات ولكن بدون إغفال طموحاتنا في المنافسة·
ووعد الجوهر الجميع بمفاجأة في المباراة القادمة وهي إشراك مهاجمين جديدين، وهما حسن الراهب ونايف الهزازي دون أن يحدد الوقت الذي سيقوم بإشراكهما فيه·
ولم ينس الجوهر أن يثني على لاعبي الأبيض عندما قال: أشكر فريق الإمارات الذي قدم مباراة جيدة، ونحن درسنا أسلوبه جيدا، خصوصا انه يمتلك لاعبين من أفضل الموجودين في الخليج أمثال الحمادي وإسماعيل مطر ومحمد الشحي وهذا الأخير بالذات أتعبنا كثيرا ووضعناه تحت رقابة خاصة·

وليد عبدالله: لم أتوقع الفوز بالثلاثة

مسقط (الاتحاد) - قال وليد عبدالله حارس المنتخب السعودي: لم أتوقع الفوز على المنتخب الإماراتي بالثلاثة، ولكن ظروف المباراة وتألق لاعبي الأخضر ساهمت في تحقيق ذلك''·
وأضاف ''أعتقد أن بداية المباراة شهدت سيطرة إماراتية على مجريات اللعب، وبعدها حاولنا أن نمتص حماسهم ونجحنا في ذلك بعد تعليمات المدرب ناصر الجوهر بين الشوطين التي أكدت ضرورة استغلال الفرص التي تتاح، وبالفعل استطاع مهاجمونا تسجيل أغلب الفرص''·
وعن لقب أفضل حارس، أكد أنه يسعى بقوة للمنافسة عليه، مؤكداً أن علي الحبسي حارس عمان هو من سينافسه عليه·

ماجد ناصر مستاء من الهزيمة الثقيلة

مسقط (الاتحاد) - أبدى ماجد ناصر حارس منتخبنا استياءه للخسارة الثقيلة التي خرج بها منتخبنا، وقال ''ظهرنا بمستوى أكثر من رائع، ولكن في الشوط الثاني ظهرت بعض الأخطاء التي كلفتنا خسارة المباراة''·
وأضاف ''كرة القدم فوز وخسارة، والمهم جداً أن نستفيد من أخطائنا في الفترة المقبلة، فاللاعبون حاولوا بقدر الإمكان إسعاد جماهيرهم ولكن كانت الظروف أقوى منهم·

محمد قاسم: كسبنا وجوهاً جديدة

قال محمد قاسم: منتخبنا كان يسعى لتحقيق الأفضل في بطولة الخليج والدفاع عن لقبه، إلا أنه لم يوفق في المباراة الأخيرة أمام السعودية حيث خسر في الشوط الثاني وفقد حظوظه في التأهل إلى الدور الثاني·
وأضاف: منتخبنا خسر البطولة وخرج من الدور الأول إلا أننا كسبنا لاعبين جدداً ووجوهاً واعدة سيكون لها مستقبل، مثل فارس جمعة ومحمد فايز ومهند العنزي وهي مجموعة طيبة من اللاعبين سيكون لهم الأثر الإيجابي في تغيير الصورة خلال الفتر المقبلة·
وقال: نتمنى أن يستفيد منتخبنا من الأخطاء التي حدثت في المباراة وأن يطور من أدائه استعداد لتصفيات كأس آسيا ويصلح الأخطاء ويخرج سريعاً من أجواء البطولة ·
وعن أسباب خروجه من المباراة، قال: شعرت بألم في العضلة، الأمر الذي حرمني من إكمال المباراة وبمجرد العودة إلى دبي سأقوم بالكشوفات اللازمة لمعرفة نوع الإصابة·
وأشار إلى أن منتخنبا بذل كل جهده من أجل التأهل حرصاً على مواصلة المشوار ولو لعب للتعادل لحقق هدفه، إلا أن كرة القدم لا تعترف بالحسابات المسبقة، لذلك لم ننجح في التعامل الجيد مع المباراة·

المنتخبات تخسر الجمهور العُماني

مسقط (الاتحاد) - تخسر جماهير المنتخبات التي تأهلت إلى الدور نصف النهائي جماهير المنتخب العُماني، خاصة بعد خروج منتخبنا من البطولة، حيث لن تجد الجماهير العُمانية منتخباً تشجعه على حساب الأبيض مثلما فعلت أمام اليمن وقطر والسعودية·

اقرأ أيضا