الاتحاد

الإمارات

الغرير يؤكد أهمية تطوير التعليم الجامعي في دول التعاون

أكد سعادة عبدالعزيز الغرير رئيس المجلس الوطني الاتحادي أهمية دعم وتطوير التعليم الجامعي والبحث العلمي بشكل خاص في دول مجلس التعاون الخليجي، مشيراً إلى الدور الكبير الذي يجب أن تقوم به المجالس البرلمانية الخليجية في هذا المجال، وكذلك في تحسين التعليم العام من خلال سن واقتراح القوانين والتشريعات اللازمة، سعياً للنهوض بالمستوى العلمي والتعليمي في دول المجلس·
جاء ذلك في تصريح لوكالة أنباء الإمارات عقب لقائه والوفد المرافق له بالدكتور عبدالله عبدالرحمن العثمان مدير جامعة الملك سعود خلال الزيارة الرسمية للوفد التي انتهت أمس لمجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية·
وقال سعادته: إن مدير جامعة الملك سعود أطلعه والوفد المرافق على التطور الذي وصلت إليه الجامعة بعد نحو 50 عاماً من إنشائها، حيث أصبحت رائدة عالمياً في مجال البحث العلمي من خلال نحو 60 برنامجاً من البرامج المتميزة مثل برنامج نوبل الذي استقدمت بواسطته 24 عالماً من علماء جائزة نوبل في مختلف التخصصات وبرنامج التوأمة مع أرقى جامعات العالم·
ودعا في كلمة له خلال لقائه بمدير الجامعة وعدد من مسؤوليها إلى زيادة تبادل الخبرات والبحوث بين الجامعات الخليجية، وإيجاد نوع من الشراكة بين المؤسسات التعليمية خاصة في مجال البحث العلمي، مشيراً إلى توجه حكومة الإمارات إلى دعم التعليم من خلال الزيادة الكبيرة في حصته ضمن الميزانية العامة للاتحاد ومن خلال فتح المجال للقطاع الخاص ليقوم بدوره في رفع المستوى التعليمي والعلمي للطلاب·

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد: أعمال الخير أساس المواطنة الصالحة