صحيفة الاتحاد

الإمارات

اشتراطات إلزامية لأماكن تحضير وتداول الشاورما

اشتراطات جديدة لأماكن إعداد وبيع الشاورما (من المصدر)

اشتراطات جديدة لأماكن إعداد وبيع الشاورما (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

حدثت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات»، المتطلبات الواجب توافرها في أماكن تجهيز وتداول ساندويتشات الشاورما المحضرة من اللحوم المبردة والمجمدة، منعاً لتعرض هذه المنتجات الغذائية للتلوث كونها سريعة التلف، وبصورة تحمي أفراد المجتمع من مخاطر التعرض لتناول أغذية غير آمنة على الصحة العامة، بسبب عدم جودة حفظها وتخزينها.
وأكد عبد الله المعيني، مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات»، أن الهيئة طورت المواصفة القياسية الإلزامية (رقم 1060 UAE.S GSO) حول الاشتراطات العامة لتجهيز وتداول الشاورما، في مسعى لضمان مطابقة المنتجات لبرامج الهيئة الإلزامية في مجال السلامة والحماية الصحية وتعزيز الاقتصاد الوطني بقطاعي الصناعة والتجارة، ورفع جودة المنتجات المتداولة في الدولة، فقد كان من الضروري وضع ضوابط لتداول هذا المنتج لضمان حماية صحة وسلامة المستهلكين.
وأوضح المعيني أن التحديثات تضمنت 7 ضوابط واضحة تتعلق بالمكونات، والمرافق وأماكن التجهيز، والأدوات والمعدات، الشروط الصحية للعاملين، وتحضير وتجهيز سيخ الشاورما، والتغليف والتخزين، والعرض والبيع، وهي إجراءات يسهم اتباعها في تحقيق المزيد من مؤشرات الأمان والسلامة في السلعة الاستهلاكية، ويضمن حماية المجتمع من أي مخاطر ذات علاقة بسوء التخزين أو التداول.
وشرح المهندس خلف خلف، مدير إدارة المواصفات في الهيئة، أبرز المتطلبات الخاصة بالمكونات الغذائية للشاورما إذ تضمنت: أن تكون اللحوم المستخدمة في المنتج من حيوانات تم ذبحها في مسلخ طبقاً للمواصفة القياسية الخليجية المعتمدة، كذلك أن تكون اللحوم المستخدمة مطابقة للمواصفات القياسية الخليجية، وأن يتم تجهيز المنتج طبقاً للشروط الصحية نفسها، وأن يخلو المنتج بشكل كامل من كل ما يخالف أحكام الشريعة الإسلامية، فضلاً عن خلو المنتج من التزنخ والمواد الغريبة والشوائب.
وأوضح خلف أن المتطلبات الجديدة تطرقت إلى المرافق التي تحضر فيها الشاورما وأماكن التجهيز، واشترطت أن تكون المنشأة مرخصة قانوناً من الجهات الرسمية المختصة، وأن تتناسب مساحة المنشأة مع حجم الإنتاج، وأن تكون أماكن تجهيز الشاورما مستوفية للشروط الصحية طبقاً للمواصفة القياسية الخليجية، والتقيد بشروط النقل والعرض والتخزين، فيما يتعلق بنقل أسياخ الشاورما المجهزة إذا كان مكان التجهيز منفصلاً عن مكان البيع.
وأشار خلف إلى أن المتطلبات الإلزامية الجديدة حظرت ممارسة نشاط الشوي والبيع خارج حدود المحل، وذلك لحماية المواد الغذائية من الملوثات الخارجية ومصادر الأتربة والتلوث، مع مراعاة توفير وسائل التهوية والشفط المناسبة. وتطرقت المتطلبات كذلك إلى الأدوات والمعدات المستخدمة، مشيراً إلى وجوب أن تكون الأدوات المستخدمة في تجهيز وتقديم الشاورما مصنوعة من مواد مسموح بها ومطابقة للمواصفات.