الاتحاد

أخيرة

تأمين ضد تشويه السمعة عبر الإنترنت

القاهرة (د ب أ)

قدمت شركة تأمين يابانية خدمة جديدة تتيح لمستخدمي الإنترنت حماية أنفسهم من الجانب المظلم لشبكة المعلومات الدولية.

وتسعى شركة التأمين إلى مساعدة مستخدمي الإنترنت الذين يشعرون بضغوط القوة الغاشمة للمراقبة الصارمة والسخرية التي يمكن أن يطارد بها مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي عبر الإنترنت شخصاً آخر أو مؤسسة. وتقدم شركة التأمين اليابانية «سومبو» خطة «إنجو» للتأمين ضد مخاطر استخدام الإنترنت لتشويه السمعة، حيث تتيح للأفراد والمؤسسات الحماية من التشويه أو الإساءة لأسمائهم عبر الإنترنت سواء بالشائعات أو نشر أخبار مسيئة عنهم. وستقدم شركة التأمين للعميل سواء كان شخصاً أو مؤسسة التمويل اللازم للقيام بحملة إعلامية مضادة للدفاع عن اسمه، وتوفير منصة عامة له لتقديم اعتذار علني إذا لزم الأمر. وحسب موقع «سي نت دوت كوم» المتخصص في موضوعات التكنولوجيا فإن هذا النوع من التأمين يشمل أيضاً المطاعم وسلاسل الوجبات السريعة والمنتجات الاستهلاكية التي يمكن أن تتعرض للسخرية العلنية بسبب ضعف أداء أنظمة التسويق لديها أو ضعف الدعاية المرافقة لطرح هذه المنتجات.

اقرأ أيضا