عربي ودولي

الاتحاد

المعارضة الجورجية تطالب بجولة انتخابات ثانية قبل 13 يناير

هددت المعارضة الجورجية أمس بإنزال ''جورجيا كلها'' الى الشارع إذا لم يعلن عن إجراء جولة ثانية من الانتخابات الرئاسية المبكرة قبل 13 يناير الحالي· وطالبت باستقالة رئيس اللجنة الانتخابية·
وقالت سالومي زورابيشفيلي، وهي من زعماء المعارضة ووزيرة الخارجية الجورجية السابقة، ''إذا لم يعلن عن جولة ثانية قبل 13 يناير فإن جورجيا كلها ستنزل الى الشارع''· ووفقا للقانون الجورجي أمام اللجنة الانتخابية حتى الأحد لنشر النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية التي جرت السبت والتي فاز فيها الرئيس المنتهية ولايته ميخائيل ساكاشفيلي وفقا للمعلومات الاولية·
وقاد جانشيشيلادزه وفدا للمعارضة اقتحم مقر لجنة الانتخابات المركزية وأظهره التلفزيون الروسي وهو يلوح ببطاقات الاقتراع الفاسدة · وقال مرشح المعارضة جاتشيتشي لادزه الذي حصل على 25 بالمئة من الأصوات خلال مواجهة عنيفة نقلت مشاهد عنها محطات التلفزة الجيورجية ''استقل وإلا فإننا سنحتج يوميا''، وطالب بإجراء جولة ثانية من الانتخابات بينه وبين ساكاشفيلي·
وذكرت لجنة الانتخابات في جورجيا أنه لم يجر حتى الآن فرز وتسجيل أصوات الناخبين الذين صوتوا في الانتخابات الرئاسية في نحو 10 بالمئة من الدوائر الانتخابية في جورجيا والبالغ عددها 3500 دائرة·
وقالت متحدثة باسم مسؤولي الحملة الانتخابية لساكاشفيلي إن نتائج التصويت الواردة إلى تبليسي من عدد من الدوائر الانتخابية مختلفة عن نتائج فرز الأصوات الذي جرى في مواقع الدوائر الانتخابية نفسها· وأجل تساقط الثلوج إلى تأخير ورود النتائج من العديد من مراكز الاقتراع، وقالت اللجنة إنه لم يتسن نقل بعض النتائج إلى تبليسي إلا عبر الهاتف·
وفي السياق هنأ منسق السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي خافيير سولانا جورجيا على إجرائها ما قال انها انتخابات رئاسة تتميز بالتنافسية، لكنه حث على اجراء تحقيق كامل في المخالفات المزعومة·

اقرأ أيضا

موريتانيا والسنغال تدعوان لإقامة تحالف واسع ضد الإرهاب