الاتحاد

الإمارات

عملية قلب من دبي لمريض داخل مستشفى بفنلندا على الهواء مباشرة

أحمد مرسي (الشارقة)

يجري فريق طبي بمركز القلب في مستشفى القاسمي بالشارقة، 9 عمليات متخصصة ويتم نقلها بصورة مباشرة لمؤتمر «كهروفسيولوجيا» القلب الرابع والذي سيعقد في دبي على مدى يومين، غداً -الجمعة- وبعد غدٍ. وكشف الدكتور عارف النورياني المدير التنفيذي للمستشفى استشاري أمراض القلب والقسطرة، أن من بين العمليات التي ستتم عن طريق النقل المباشر، إجراء عملية كي لمريض موجود في أحد المستشفيات بهلسنكي في فنلندا، بينما سيكون المعالج في قاعة المؤتمر بدبي وبالتالي يتم تحريك الإنسان الآلي الذي سيجري العملية، عن بعد من دبي، بحضور خبير وفريق طبي من القاسمي، معنيين بإجراء العملية، وهو ما يؤكد الذكاء الاصطناعي الذي بات عليه المجال الطبي خلال الفترة الحالية والمنتظر أن تكون الطفرة المقبلة في المجال نفسه.
وأفاد أن المؤتمر يعتبر الرابع الذي ينظمه المستشفى وسيعقد في فندق جراند حياة الخور، وبمشاركة نحو 300 استشاري واختصاصي وطبيب عالمي، وبالإضافة لنحو 200 زائر، يمثلون 15 دولة عربية وأجنبية.
وأضاف: أن المؤتمر إضافة مهمة في المجال التخصصي لكهرباء وفسيولوجيا القلب، نظراً للفعاليات والورش التي ينظمها، ويقام تحت رعاية وإشراف وزارة الصحة ووقاية المجتمع وأصبح له مكانته عالمياً في التخصص وعدد الحضور. ونوه النورياني بأن الحالات التي ستجرى لها عمليات تتنوع في جنسياتها وأعمارها متفاوته، أصغرهم 48 عاماً وأكبرهم سيدة عربية تبلغ من العمر 77 عاماً، وكذلك تختلف طريقة العلاج بين الحالات. وأكد أن تكلفة العلاج لحالة الواحدة قد تصل لنحو 50 ألف درهم، وهو مبلغ يعتبر قليلا جداً مقارنة بمثيلاتها في الخارج، والتي تتخطى مبلغ 80 ألف يورو، غير تكلفة السفر وعنائه.
وقال: إن هناك 6 حالات، من بين الـ 9، ستجرى لهم العمليات ضمن مبادرات «عام زايد الخير» وبدعم من الجمعيات الخاصة والشركات الراعية، وهو أمر مهم، لاقى شكراً واستحساناً من قبل المرضى وأهاليهم، لعدم مقدرتهم على تحمل النفقات.
وأضاف: إنه سيتم خلال المؤتمر ويومياً نقل أحدث عمليات كهربة القلب والرجفة الأذينية من 5 مواقع في العالم من أميركا، وبريطانيا، وهولندا وبلجيكا، بالإضافة إلى مستشفى القاسمي في دولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى تنظيم 3 ورش عمل تقوم بها الرابطة الأوروبية لتقنية ضربات القلب بمشاركة أمهر الأخصائيين في هذا المجال على مستوى العالم، كما سيتم عقد دورتين لأول مرة في المنطقة على عمليات الكي وكيفية التعامل مع البطاريات والشاحنات المتعلقة بالقلب.
وذكر أنه تم تنظيم معرض لأكبر الشركات العالمية في مجال أجهزة القلب، وسيتم عرض أحدث تقنيات عمليات الكي وعلاجات الرجعة الأذينية وعرض جميع أنواع البطاريات والصواعق، الموجودة في العالم. من جانبه، أكد الدكتور محمد مجدي استشاري ورئيس وحدة كهربة القلب في مستشفى القاسمي، أن مركز القلب بالمستشفى سيستخدم كافة التقنيات العلاجية الحديثة عالمياً من أجهزة وقساطر متطورة مع الحالات لعرضها للمشاركين في المؤتمر.

اقرأ أيضا