الاتحاد

عربي ودولي

اتفاق سلام بين الخرطوم و «التحرير والعدالة»

أعلنت “حركة التحرير والعدالة” التي تضم عددا من المجموعات الصغيرة المتمردة في دارفور، أنها وافقت على اتفاق سلام مع الخرطوم سيتقرر موعد التوقيع عليه لاحقا.
وقالت الحركة التي تضم مجموعات متمردة صغيرة لا تتمتع بقدرة عسكرية ميدانية مؤثرة، خلال مؤتمر صحفي عقده رئيسها التيجاني السيسي في الدوحة، إنها “تؤكد انتهاء العملية التفاوضية وهي في انتظار الوثيقة النهائية للسلام”.
وفي بيان أصدرته لاحقا، أعلنت الحركة أنها “تسلمت رد الوساطة حول القضايا الخلافية في الثلاثين من الشهر الماضي وقررت قبول رأي الوساطة بتلك الحلول التوفيقية التي تلبي طموحات شعب دارفور لتصاغ بعدها في ورقة اتفاق شامل ونهائي لتوقع عليه الأطراف”.
ولم يوضح البيان ماهية الحلول التوفيقية التي اقترحها الوسطاء.

اقرأ أيضا

رئيس البرلمان العربي يدعو برلمانات العالم للاعتراف بدولة فلسطين