الاتحاد

الإمارات

النعيمي: الأمم تبنى بالعلم والإمارات تقدر جهود العلماء

حميد بن راشد النعيمي خلال تكريم المشاركين في الاحتفال بيوم العلم

حميد بن راشد النعيمي خلال تكريم المشاركين في الاحتفال بيوم العلم

أكد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان أن الدولة تجل العلماء وتقدر جهود الساعين في ركب التطور، وقال إن الاحتفاء بالعلم والعلماء وتقدير جهود الباحثين والباحثات من مختلف الأقطار العربية والإسلامية في دولة الإمارات، ثمرة الروح الزكية التي أرسى قواعدها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيب الله ثراه) وسار على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله)·
وكان صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان قد شهد الاحتفال بيوم العلم الثاني والعشرين الذي يتزامن مع حفل جائزة راشد بن حميد للثقافة والعلوم ، بقاعة قصر الصفيا بالجرف بحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، وعدد من الشيوخ والمسؤولين·
الأمم تبنى بالعلم
وقال صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان في الكلمة التي ألقاها بالنيابة عنه الشيخ أحمد بن حميد النعيمي رئيس الدائرة الاقتصادية بعجمان:إن الأمم لا تبنى إلا بالعلم وبالتفوق في عصر لم يعد فيه مكان للمتأخرين·
وعبر عن شكره لجمعية أم المؤمنين وجائزة راشد بن حميد للثقافة والعلوم، وقال :''أمرنا بتطوير الجائزة حتى تصل إلى مستوى الجوائز المتميزة على المستويين العربي والعالمي تحقيقاً للأهداف التي قامت من أجلها·''
تكريم المشاركين
وفي ختام الحفل كرم صاحب السمو حاكم عجمان أصحاب الخدمات المجتمعية ومواطنين على دروب التميز والجهات المشاركة بجائزة راشد بن حميد للثقافة والعلوم للدورة الرابعة والعشرين ومجلس أمناء الجائزة والمؤسسات والأفراد المتفاعلين مع الجائزة وأعضاء لجان التحكيم والفائزين بالجائزة وحملة الماجستير والدكتوراة والمتميزين في مجال التربية والتعليم·
إلى ذلك استقبل صاحب السمو حاكم عجمان المكرمين والمشاركين في يوم العلم الثاني والعشرين وجائزة راشد بن حميد للثقافة والعلوم بمكتبه بالديوان الأميري أمس·
وقال سموه خلال اللقاء إن تكريم المشاركين في يوم العلم وجائزة راشد بن حميد للثقافة والعلوم يستهدف تحقيق التنمية الثقافية المتميزة في المجتمع ودعم حركة البحث العلمي وإثراء الحياة الثقافية وتشجيع الباحثين والمبدعين لتقديم أعمال متميزة ونشر البحوث والدراسات المتخصصة والأعمال الإبداعية والتواصل مع الجوائز والمؤسســـات ذات الصلة، الى جانب تعزيز الدور الريادي للجائزة في المجتمع·
وأكد سموه أن تخصيص جوائز للمبدعين يشجع الآخرين على السير في طريق التميز والإبداع في مختلف المجالات الثقافية والعلمية وغيرها وينعكس على إثراء الحركة الإبداعية في الإمارات والمنطقة الخليجية·

اقرأ أيضا