ألوان

الاتحاد

«شاعر المليون».. يؤهل الإماراتية بتول والسعودي العنزي

صالح العنزي المتأهل بقرار اللجنة (من المصدر)

صالح العنزي المتأهل بقرار اللجنة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

استقبلت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي الشعراء والمهتمين بالشعر في مسرح «شاطئ الراحة، ضمن الحلقة السابعة من المرحلة الأولى، من برنامج «شاعر المليون» بموسمه الثامن، والذي تبثه على الهواء مباشرة قناتا الإمارات وبينونة في العاشرة مساء كل ثلاثاء.
قبل بدء المنافسة بين الشعراء، قدم البرنامج تقريراً عن دولة الكويت بمناسبة يومها الوطني الـ57، وذكرى التحرير الـ26. وقال الإعلامي عارف عمر في التقرير، إن تاريخاً نابضاً بالمحبة يمتد من دار زايد في الإمارات إلى دار آل الصباح في الكويت، حيث تشرق محطات كثيرة ساهمت في بناء علاقات متميزة بين البلدين، ولا تزال دعائمها راسخة، لتعزيز معاني الألفة والتلاحم.
وقبل صعود شعراء الحلقة السابعة على خشبة المسرح، أعلن حسين العامري وأسمهان النقبي عن الشاعرين اللذين تم تأهّلهما من خلال التصويت، وهما الإماراتي سالم الراشدي الذي حصل على 73%، والسعودي راشد بن قطيما الذي حصل على 55%، لينتقلا بذلك إلى المرحلة الثانية من المسابقة، وينضما إلى زميلهما حسن علي المعمري من سلطنة عمان، والذي استطاع إبهار لجنة التحكيم، التي تتكون من د. غسان الحسن، الناقد والكاتب سلطان العميمي، والناقد والإعلامي حمد السعيد، والشاعر عباس جيجان، خلال الحلقة السادسة، فمنحته 49 درجة من 50.
وفي ليلة أمس الأول، ألقى الشعراء الستة قصائدهم، وهم: بتول آل علي (الإمارات)، حذيفة العمارين (الأردن)، صالح اللذيذ العنزي ونجم بن جزاع الأسلمي (السعودية)، عبدالله لهمود البدري (العراق)، مبارك بن غاطي المطيري.
وكانت المفاجأة حين أهّلت اللجنة الشاعرة بتول آل علي بعد منحها 47 درجة، فيما حل تالياً الشاعر السعودي صالح العنزي بحصوله على 46 درجة. أما بقية الشعراء فسوف ينتظرون أسبوعاً من القلق ريثما ينتهي الجمهور من التصويت، وبناءً على النتيجة التي تُحسم في الحلقة الثامنة سيتم الإعلان عن الفائز، إثر حصولهم على درجات متقاربة، فاستحق حذيفة العمارين 45 درجة، ونجم الأسلمي 44 درجة، وعبدالله البدري 43 درجة، ومبارك المطيري 42 درجة، لكنهم بلا شك قدموا نصوصاً لافتة في موضوعاتها، وعلى قدر عال من الشاعرية.

اقرأ أيضا