الاتحاد

الاقتصادي

وزير الاقتصاد يؤكد أهمية تكامل العمل الإحصائي

المنصوري خلال الاجتماع مع مسؤولي مركز دبي للإحصاء

المنصوري خلال الاجتماع مع مسؤولي مركز دبي للإحصاء

أكد معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد أهمية تكامل العمل الإحصائي في الدولة ضمن توجه مشترك بين المراكز المحلية ومركز الإحصاء الوطني لبناء قاعدة بيانات إحصائية مركزية تدعم صناعة القرار في الدولة على المستويين الحكومي والخاص وتساهم في دفع عملية النمو الاقتصادي ضمن خطوات مدروسة ومبنية على أسس علمية وإحصائية دقيقة.
جاء حديث معاليه خلال زيارته اليوم لمركز الإحصاء بدبي يرافقه راشد السويدي مدير عام مركز الإحصاء الوطني وعدد من المسؤولين والخبراء الإحصائيين، حيث كان في استقبالهم عارف عبيد المهيري المدير التنفيذي لمركز دبي للإحصاء وكبار المسؤولين في المركز.
واستمع معاليه إلى شرح مفصل عن أحدث المشاريع والبرامج الإحصائية التي ينفذها المركز سواءً في الجانب الاقتصادي أو الاجتماعي أو الديموغرافي، واستعرض فريق المركز بعض المنهجيات الإحصائية الاقتصادية والاجتماعية للإمارة وأساليب إنتاج المعلومات الإحصائية في المركز، والتي يتم إصدارها وفقاً للمعايير المعتمدة دولياً من قبل الأمم المتحدة.
واطلع أيضاً على نظام الإحصاء الإلكتروني الذي أطلقه المركز العام الماضي، والذي يعتبر أحد الأنظمة الإحصائية الرائدة لما يوفره لمتخذ القرار من أدوات تقنية ذكية لإنشاء التقارير وقراءة قواعد البيانات الإحصائية التي يغذيها الربط الإلكتروني مع مصادر البيانات وقواعد بيانات التعدادات والمسوح الإحصائية التي ينفذها مركز دبي للإحصاء.
يذكر أنه تم ربط النظام مع 50 مصدرا من أهم مصادر البيانات من الدوائر والمؤسسات الحكومية وشبه الحكومية والخاصة، ويهدف النظام إلى تغطية أكثر من 100 مصدر في المستقبل القريب حيث إن خطة المشروع تشمل تغطية كبريات مؤسسات القطاع الخاص وإدراجها ضمن مصادر المعلومات.
ووجه المنصوري بضرورة رفع مستوى التنسيق بين المركز الوطني للإحصاء ومركز دبي بهدف تعزيز أداء العمل الإحصائي في الدولة وفق منظومة متكاملة ذات توجه مشترك، مشيداً بالتطور الملفت الذي حققه المركز في العمل الإحصائي مؤكداً على حرصه على بناء شراكة استراتيجية بين المركز ومركز الإحصاء الوطني لتبادل الخبرات والمعلومات وتحقيق التكامل في مجال البيانات الإحصائية. وأشار إلى أن المشاريع المبتكرة التي أنجزها المركز مثل نظام الإحصاء الإلكتروني تعتبر نموذجاً يحتذى به على المستويين الإقليمي والعالمي منوها بضرورة الاقتداء بهذا النظام الحديث في كافة إمارات الدولة للارتقاء بمستوى العمل الإحصائي ودعم صناع القرار وتعزيز التنافسية الاقتصادية لدولة الإمارات.
وتأتي زيارة معاليه إلى مركز دبي للإحصاء في إطار حرصه على تعزيز التواصل مع الجهات المحلية في الدولة ودعم أداء المركز الوطني للإحصاء ليكون المظلة الاتحادية للعمل الإحصائي في الدولة وفق إتباع أرقى المعايير العالمية والاستفادة من الخبرات المحلية والمصادر التي من شأنها بناء قاعدة بيانات رئيسية على مستوى الدولة وتكون رافداً أساسياً لبناء الخطط ورسم السياسات في مختلف القطاعات العاملة في الدولة. وأكد على أن المركز الوطني للإحصاء سيلعب دوراً رئيسياً في بناء النظام الوطني للإحصاء، منوهاً إلى أهمية تعاون جميع الهيئات الحكومية والخاصة لبناء قواعد البيانات الإحصائية كأولوية وطنية تعتبر موضع أهمية لمختلف الجهات المعنية في الدولة.
ومن جهته، رحب عارف المهيري بتوجه معالي وزير الاقتصاد معرباً عن استعداد المركز لوضع ما يملكه من خبرات وإمكانيات في سبيل دعم أداء المركز الوطني للإحصاء وتكامل الجهود في العمل الإحصائي من أجل تحقيق المصلحة الوطنية ودعم الأداء الاقتصادي في الدولة من خلال منظومة إحصائية متكاملة مبنية على أسس علمية دقيقة.

اقرأ أيضا

149 مليار دولار من "الصادرات والواردات" الصيني لمشاريع "الحزام والطريق"