دنيا

الاتحاد

ترمي رضيعها في مجاري الصرف الصحي

&lrmأظهرت صور نشرتها صحف، لحظة مثيرة تم فيها إنقاذ طفل مكسيكي رضيع بعد أن رمته أمه في مجاري الصرف الصحي?.?


&lrmوقالت صحيفة ?"?ميرور?"? إن الطفل، الذي يعتقد أنه في شهره الثالث، نقل على جناح السرعة إلى المستشفى حيث كان يعاني من انخفاض حرارة الجسم?.?



&lrmالطفل، الذي لم يحدد جنسه، عثر عليه بعد أن سمعت آليسيا تيجادا راموس ?(?35 عاما?)? بكاءه تحت الأرض في ضاحية توريللو جويرا في مدينة مكسيكو سيتي?.?


&lrmوقالت راموس ?"?تجاهلت صوت الصغير لفترة قصيرة?.? لكن عندما أدركت بوضوح أن الطفل لا يوجد أحد معه، نظرت من النافذة?.? إلا أنني لم أر شيئا?".?


&lrmوأضافت ?"?خرجت?.? وبعدها، أدركت أن الصوت قادم من تحت أقدامي في المجاري?.? أصبت بالصدمة فعلا فاتصلت بالشرطة وخدمات الطوارئ في الحال?".?


&lrmوقد تمكنت الشرطة من فتح مجاري الصرف الصحي والدخول حيث عثروا على الطفل?.?



&lrmورغم أنه كان  قد لف في بطانية، إلا أنه كان يعاني من البرد بسبب انخفاض درجة الحرارة في المجاري ما جعله ينقل إلى المستشفى? لتلقي العلاج.?


&lrm?وقال عمال المستشفى إن الرضيع يبدو بصحة جيدة وتوقعوا أن يستعيد صحته.?


&lrm?وتبحث الشرطة الآن عن والدي الطفل.?


 

اقرأ أيضا

«نيويورك أبوظبي» بالأزرق خلال شهر التوحد