الرياضي

الاتحاد

«الدراجات» يحصد «ذهبية الفرق» في «خليجية الدمام»

منتخبنا يحتفل بالميدالية الذهبية على منصة التتويج (من المصدر)

منتخبنا يحتفل بالميدالية الذهبية على منصة التتويج (من المصدر)

الدمام (السعودية) - واصل منتخبنا للدراجات انتصاراته في بطولة مجلس التعاون للطريق المقامة حالياً في الدمام بالمملكة العربية السعودية، وحقق منتخب الكبار الميدالية الذهبية والمركز الأول في سباق الفرق ضد الساعة الذي أقيم صباح أمس في منطقة شاطئ نصف القمر لمسافة 65 كم بعد تحقيقه أفضل زمن وقدره 1:22:49 ساعة وبمعدل سرعة بلغ 48 كم/ساعة، وهو معدل رائع لم يتحقق من قبل ويؤكد تطور منتخب الإمارات والتأكيد على أن القادم سيكون أفضل ويبشر بالخير، ومثل منتخبنا في السباق الرباعي عميد الدراجين حميد محراب ويوسف ميرزا وبدر ميرزا ومحمد حسن المروي، وحل المنتخب البحريني ثانياً بـ 1:24:25 ساعة، وحل المنتخب القطري ثالثاً بـ 1:26:14 ساعة.
وتعد الميدالية الذهبية التي حققها منتخبنا أمس هي الذهبية الثانية لدراجات الإمارات في البطولة بعد ذهبية الناشئين، بالإضافة إلى الميدالية الفضية التي حققها منتخب الشباب، ما وضع منتخبنا على قمة المنتخبات المشاركة عن جدارة واستحقاق في ختام اليوم الثاني.
ويقام اليوم سباق الفردي ضد الساعة للناشئين لمسافة 18 كم الذي ينطلق في الثامنة والنصف صباحاً، ويمثل منتخبنا في السباق الثنائي سعود حميد الشحي ومحمد سعيد الزعابي، فيما يمثل منتخب الشباب في سباق الفردي ضد الساعة للشباب لمسافة 25 الذي ينطلق عقب سباق الناشئين الثنائي سيف معيوف الكعبي وحمدان عبد الله.
وحرص عبد الله سويدان مدرب منتخبي الناشئين والشباب على إعداد اللاعبين المشاركين فنياً وبدنياً وتجهيزهم لخوض السباقين بمعنويات عالية ورغبة وإصرار على المنافسة بقوة على حصد المزيد من الذهب.
وتلقت إدارة الوفد التهنئة بالفوز من أسامة أحمد الشعفار رئيس الاتحاد وعدد من أعضاء مجلس الإدارة، متمنيين للاعبين التوفيق ومواصلة حصد الذهب للتأكيد على تفوق دراجات الإمارات وريادتها للدراجة الخليجية.
وأثنى خلفان بن يوحه رئيس الوفد وعلي سعيد الوالي مستشار الاتحاد وعبد الناصر عمران رئيس لجنة المنتخبات الموجودون مع الوفد، على جهود اللاعبين وحماسهم، وقدموا لهم الشكر، آملين لهم التوفيق والنجاح في السباقات المتبقية من البطولة.
وأعرب حميد محراب عميد الدراجين وقائد منتخبنا عن سعادته بالفوز بالميدالية الذهبية وكأس سباق الفرق ضد الساعة الذي يعتبر بداية موفقة ومشجعة لتحقيق المزيد من الانتصارات.
وأكد محراب أن منتخبنا تطور كثيراً بفضل العمل الجماعي والترابط بين اللاعبين، وهو ما يميز منتخب الإمارات، بالإضافة إلى الاهتمام الكبير الذي تلقاه المنتخبات كافة من مجلس الإدارة ولجنة المنتخبات، متمنياً أن يكون التوفيق حليفاً للمنتخب في بقية السباقات والعودة للإمارات بلقب البطولة.

اقرأ أيضا

إسلام خان: معاً للقضاء على الوباء