صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مجلس الجامعة العربية يؤكد رفضه لكافة اشكال الارهاب في ليبيا

اعرب مجلس الجامعة العربية اليوم عن القلق البالغ ازاء تصاعد واستمرار العنف والاعمال المسلحة في ليبيا.

واكد ان الحل السياسي يعد السبيل الوحيد لتسوية الازمة في ليبيا وذلك من خلال حوار وطني شامل وتوافقي بين كافة الاطراف الليبية التي تنبذ العنف بما يحقق الامن والاستقرار فضلا عن العمل على دعم المؤسسات الشرعية وعزل الجماعات الارهابية بما يعزز أمن وسيادة ليبيا ووحدة شعبها وامن دول الجوار.

كما اعرب المجلس -في ختام اجتماعه الطارئ الذي عقده اليوم على مستوى المندوبين الدائمين - عن اسفه وقلقه الشديدين لما آلت اليه الامور في ليبيا خاصة بعد الاعتداء على المؤسسات والمنشأت الاقتصادية، وطلب المجلس من الامين العام بمتابعة التطورات واجراء المشاورات اللازمة لعقد اجتماع مجلس الجامعة على المستوى الوزاري في اقرب وقت ممكن.

واكد المجلس دعمه للشرعية المتمثلة في مجلس النواب والحكومة المؤقتة المنبثقة عنه المعبرين عن إرادة الليبيين.. وجدد تأكيده على تضامنه المطلق مع الشعب الليبي في إعادة الامن والاستقرار الى ربوع ليبيا.

كما اكد رفضه القاطع وإدانته الكاملة لعمليات القتل والاختطاف التي ترتكبها الجماعات والمليشيات الارهابية المتطرفة في ليبيا ضد بعض الرعايا المصريين المقيمين في ليبيا.

واكد على استقلال وسيادة ليبيا ووحدة اراضيها وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.. كما اكد مجددا على رفضه الكامل لكافة اشكال الارهاب وضرورة التصدي الحازم له طبقا لقرارات الشرعية الدولية وادانته الشديدة لكافة الاعتداءات على المؤسسات والمنشآت الاقتصادية والهلال النفطي في ليبيا وما يمثله ذلك من مساس بالمقدرات الاقتصادية الليبية.

واكد المجلس احترامه لقرارات الشعب الليبي ودعم المؤسسات الشرعية وإعادة بناء وتأهيل القوات المسلحة الليبية والشرطة من خلال برامج محددة لبناء السلام وإعادة التأهيل ورفع الحظر عن تسليح الجيش الليبي بما يسهم في تثبيت الاستقرار والامن وتعزيز جهود التنمية.

من جانب آخر دعا رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح المجتمع الدولى وجامعة الدول العربية الى دعم الشرعية الوحيدة فى ليبيا الممثلة فى البرلمان الذى انتخبه الشعب الليبي بشفافية وحرية.

وطالب خلال مؤتمر صحفى مشترك مع نبيل العربي الامين العام لجامعة الدول العربية بمقر الجامعة مساء اليوم بتدخل الجامعة العربية بشكل عاجل لحماية المؤسسات والمنشآت الشرعية في مواجهة الميليشيات المسلحة التي باتت تهدد امن واستقرار ليبيا.

من جانبه جدد العربي دعم الجامعة العربية وجميع قراراتها للشرعية المنتخبة في ليبيا والتي يمثلها مجلس النواب المنتخب .
كما اكد دعم الجامعة لوحدة واستقرار ليبيا وسلامة اراضيها الاقليمية .