الاتحاد

الاقتصادي

«الطيران المدني» تؤهل العاملين بقطاع أمن المطارات

المشاركون في ورشة العمل مع عدد من مسؤولي الهيئة (من المصدر)

المشاركون في ورشة العمل مع عدد من مسؤولي الهيئة (من المصدر)

دبي (الاتحاد) - تستعد الهيئة العامة للطيران المدني لتطبيق التوجيه الأمني الخاص لتهيئة الكوادر العاملة في قطاع أمن المطارات والطيران للتجاوب مع الحد الأدنى من المتطلبات الخاصة بشغل هذه الوظائف على مستوى الدولة اعتبارا من 31 مايو 2011، بحسب سيف محمد السويدي مدير عام الهيئة.
وفي هذا الاطار أقامت الهيئة العامة للطيران المدني بتاريخ 10 فبراير الجاري، ورشة عمل للتعريف بالمتطلبات الخاصة بالتدريب على أمن الطيران المدني وذلك وفقاً للتوجيه الأمني رقم (1) والصادر عن الهيئة بشأن تعديل الحد الأدنى من المتطلبات الخاصة بالأشخاص المرشحين لتولي منصب مدير الأمن في جميع مطارات دولة الإمارات وشركات الطيران المسجلة فيها.
وحضر ورشة العمل التي أقيمت في المقر الإقليمي للهيئة العامة للطيران المدني بدبي، عدد كبير من مدراء ومسؤولي أمن الطيران المدني في المطارات، إلى جانب مدراء أمن شركات الطيران في الدولة والتي تقوم برحلات منتظمة وغير منتظمة، حيث قام المهندس أوس الخنجري بتقديم شرح وافٍ للتوجيه الأمني رقم (1) ولكافة الشروط والمتطلبات الخاصة بترشيح مدراء الأمن في المطارات وشركات الطيران.
وقال سيف محمد السويدي”تأتي هذه الورشة في إطار استعدادات الهيئة لتهيئة الكوادر العاملة في قطاع أمن المطارات والطيران للتجاوب مع الحد الأدنى من المتطلبات الخاصة بشغل هذه الوظائف على مستوى الدولة وذلك وفقاً للتوجيه الأمني الخاص بهذا الأمر وبما يضمن تطبيق مواصفات ومعايير موحدة لكافة الإجراءات المتعلقة بشغل هذه الوظائف للوصول إلى التوائم مع المستوى العالمي في هذا المجال”.
وأضاف” كما يأتي تنظيم هذه الورشة في إطار تحقيق الهدف الاستراتيجي للهيئة والمتمثل في رفع مستوى السلامة والأمن في قطاع الطيران المدني في دولة الإمارات، حيث من المقرر أن يدخل التوجيه الأمني بهذا الشأن حيز التنفيذ الفعلي من قبل جميع قطاعات الطيران المدني في الدولة اعتباراً من 31 مايو 2011، وهو الأمر الذي يحتم إجراء وتنظيم العديد من الفعاليات وورش العمل التي تسهم في تهيئة الكوادر الوطنية للتجاوب مع هذه المتطلبات، حيث تتضمن الشروط الواجب توافرها في الأشخاص المرشحين لتولي هذه المناصب سواء في المطارات أو شركات الطيران أن يكونوا من مواطني دولة الإمارات وهو ما يعزز الاتجاه نحو التوطين في هذا القطاعات “.
ويذكر أن اللجنة الوطنية لأمن وتسهيلات الطيران المدني بالدولة، قد أصدرت في نوفمبر 2009 التوجيه الأمني رقم (1) بتعديل الحد الأدنى من المتطلبات الخاصة بالأشخاص المرشحين لتولي منصب مدير الأمن في جميع مطارات دولة الإمارات وشركات الطيران المسجلة فيها، حيث يضمن هذا التعديل أن يتمتع المرشح بالمؤهلات والخبرة المناسبة ليشغل منصب مدير أمن الطيران. وتتضمن التوجيه الشروط المطلوبة للتعيين سواء لمدراء أمن الطيران المدني في المطارات أو مدراء أمن شركات الطيران المعينة في الدولة والتي تقوم برحلات مجدولة، وكذلك الشركات التي تقوم برحلات عارضة.
وتتضمن الشروط أن يكون المرشحون لهذه المناصب من مواطني دولة الإمارات، وأن يكونوا ذوي خبرة لا تقل عن سبع سنوات في مجال الأمن، وأن يكونوا قد اجتازوا دورات تدريبية محددة في مجال أمن الطيران، إلى جانب ضرورة حصولهم على الموافقات الأمنية المطلوبة، بالإضافة إلى اعتماد الهيئة العامة للطيران المدني لتعيينهم.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: دبي ملتقى رجال المال والأعمال