الاتحاد

كرة قدم

صدارة عجمان محفوفة بالمخاطر!

الفجيرة يتفوق على الخليج (الاتحاد)

الفجيرة يتفوق على الخليج (الاتحاد)

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

وصف عيد باروت المحلل الفني نتائج مباريات «الجولة 15» لدوري الدرجة الأولى، بأنها مثيرة للاهتمام، ووضعت صدارة «البرتقالي» للبطولة أمام الخطر الثلاثي القادم من الفجيرة ودبا الحصن ودبي، بعدما تعرض للعرقلة الثالثة، ومنح فرصة كبيرة لمطارديه للعودة بقوة إلى سباق المنافسة، بالفارق البسيط في معدل النقاط، على نحو يؤدي إلى الإثارة القوية في الجولات المقبلة التي ستكشف المزيد من الأسرار مع اقتراب الدوري من مرحلة الحسم على بطاقتي الصعود إلى «المحترفين».
وأشار إلى أن عجمان والشعب يستحقان التقدير على الأداء القوي في الجولة، بالرغبة المشتركة من الفريقين في حصد النقاط الثلاث، وقال: صحوة الشعب والعودة إلى الأداء القوي تمنح المنافسة «النكهة الخاصة»، وتؤكد من جديد أن هذا الفريق يملك الفرصة لتقديم نفسه بالطريقة الجيدة، رغم نزف النقاط الذي تعرض له خلال المباريات الماضية، علماً بأنه يستقبل الكثير من الأهداف، بالإشارة إلى «رباعية الخيماوي» في الجولة الماضية، إذ بدا واضحاً التفوق الهجومي مقابل التضاؤل الواضح في الأداء الدفاعي، وسيكون الفريق أمام اختبار قوي في الجولات المقبلة، إذا أراد البحث عن موطئ قدم في المنافسة، في حين أن عجمان عانى كثيراً في 3 مباريات، وكان يمكن أن يبتعد في الصدارة بفارق مريح، لو حصد «العلامة الكاملة»، والمطلوب منه الكثير للدفاع عن قمته، وتعزيز حظوظه في التأهل.
وأضاف: المباريات المقبلة تستدعي مضاعفة الجهود، من الفرق الساعية لحسم التأهل، وهذا ما يعني أن كل الفرضيات ممكنة، بالنظر إلى ما يمكن أن يحدث، وتبقى المحصلة النهائية بالمواجهات المباشرة التي تكشف الكثير من الملامح الخاصة بالصراع على بطاقتي التأهل، وتابعنا التفوق المتوقع للحصن على العربي، وهو ما دفعه للمحافظة على المركز الثالث، بفارق نقطتين من المتصدر، وهو أمام عمل كبير في المباريات القادمة، لتأمين موقعه في المنافسة، والبقاء على مسافة واحدة من المتصدر والوصيف.
واعتبر باروت أن تفوق دبي على العروبة، رغم تأخره بفارق هدف، أكبر دليل على الأداء الفني المتصاعد للاعبين في المباريات، مع الإشارة للتميز اللافت الذي بدا عليه التونسي عصام جمعة، وبقية نجوم الفريق، وهم يقدمون الإضافة الكبيرة لفريقهم في المباريات الماضية، والمؤكد أن العودة القوية للاعبي دبي علامة متميزة للمنافسة في هذه المرحلة، بينما لم يتمكن العروبة من تحسين الصورة في الدوري، إثر تراجعه في المباريات الماضية، رغم الجهود الكبيرة للعودة إلى دائرة النتائج الإيجابية، ويحسب لهذا الفريق مردوده القوي أمام دبي، وأفضليته التي لم تستمر طويلاً، أمام الرغبة القوية من «الأسود» في تعديل النتيجة وحصد «العلامة الكاملة».
ووصف استمرار صحوة الفجيرة في المنافسة على حساب الخليج، بأنها تؤكد التعافي من الظروف التي واجهها في بعض المراحل الماضية، وهو ما يعكس غلق صفحة الماضي غير الجيد على مستوى النتائج، والفريق أصبح الآن أمام مرحلة جيدة، إثر الفوز في غياب مهاجمه ألفارو، حيث ظهر اللبناني المتألق حسن معتوق في الموعد باللمسة الرائعة والفارق الإيجابي في الملعب، مضيفاً أن بقية مباريات الدوري شهدت الرغبة في تحسين المراكز بفوز الذيد على رأس الخيمة 2-1، وتعادل مصفوت مع الحمرية، وفي نهاية الأمر، فإن هذا الفرق يمكن أن تحقق بعض المفاجآت في الجولات المقبلة، لأنها تؤدي مبارياتها من دون أي ضغوط، بعدما فقدت الفرصة في البطولة.

اقرأ أيضا