الاتحاد

الرياضي

أحمد الفهد: الخبرة لن تسعف لاعبي الكويت في نصف النهائي!

لاعبو الكويت يحتفلون بالصعود إلى نصف النهائي

لاعبو الكويت يحتفلون بالصعود إلى نصف النهائي

أشاد الشيخ أحمد الفهد رئيس اللجنة المؤقتة لتسيير أمور اتحاد الكرة الكويتي بتأهل الأزرق إلى الدور قبل النهائي للبطولة، وقال إن نجوم الكويت كانوا على قدر المسؤولية واستمروا بنفس قوة الأداء التي كانوا عليها في المباريات الماضية أمام عُمان والبحرين، وحققوا بفضل روحهم المعنوية العالية وقدرات جهازهم الفني وقراءته الجيدة للمباريات ما نصبو له جميعاً بأن تكون للمنتخب الكويتي بصمة في الدورة·
وأضاف: تأهلنا إلى المربع الذهبي يعتبر نتيجة ايجابية ومحصلة سعيدة للمنتخب، لكن أعتقد أن حسابات المنافسة ستختلف في المرحلة قادمة، خاصة أن عامل الخبرة لن يسعف لاعبينا في منافسات الدور قبل النهائي·!
وقال إن مباراة العراق كانت مهمة بدرجة كبيرة، خاصة أن المنتخب العراقي صاحب اسم كبير، بصرف النظر عن الظروف التي تعرض لها في الدورة، وقد كنا ندرك صعوبة مواجهته على اعتبار أنه يسعى إلى الفوز، وفي النهاية فرض التعادل نفسه وهي نتيجة مرضية للطرفين مع كامل أمنياتي بأن نظل مع الأشقاء العراقيين ''حبايب'' باستمرار ·

الوكالة الألمانية: صدمة بحرينية ومعجزة كويتية

مسقط (د ب أ) - عندما توجه المنتخب البحريني إلى العاصمة العمانية مسقط للمشاركة في بطولة كأس الخليج التاسعة عشرة لكرة القدم (خليجي 19) كانت قلوب لاعبيه تحمل مشاعر متناقضة بين الأمل، في تفجير مفاجأة بإحراز اللقب للمرة الأولى، والقلق من تلقي خسائر مهينة في المجموعة الأولى التي تضم ثلاثة منتخبات لكل منها وضع خاص·
وضمت المجموعة الأولى بجوار البحرين، المنتخب العماني صاحب الأرض والجماهير والذي وصل إلى الدور النهائي في البطولتين الماضيتين، والمنتخب العراقي بطل آسيا 2007 والمنتخب الكويتي الذي يتصدر قائمة المنتخبات الخليجية من حيث عدد مرات الفوز باللقب الخليجي برصيد تسعة ألقاب·
وخاض المنتخب البحريني مباراته الأولى بالمجموعة أمام نظيره العراقي بطل آسيا، وحقق فوزا ثمينا وتغلب عليه 1/3 مستغلا المشكلات التي تعاني منها الكرة العراقية والتي أسفرت عن الخروج المبكر من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم ·2010
وجاء الفوز على العراق ليدعم الأمل ويمحو هاجس القلق لدى لاعبي البحرين، خاصة بعد تعادل عمان والكويت سلبيا في المباراة الافتتاحية·
لكن المنتخب الكويتي قلب الموازين عندما خطف الفوز في مباراته الثانية أمام البحرين 1/صفر، ليقع المنتخب البحريني في موقف صعب بالمجموعة الأولى التي بدت حساباتها غاية في الصعوبة، خاصة بعد فوز عمان على العراق 4/صفر في الجولة الثانية·
وفي الجولة الثالثة، لم تستطع البحرين الصمود أمام إصرار وحماس لاعبي عمان والمساندة الجماهيرية الكبيرة التي يتمتع بها المنتخب صاحب الأرض
وخسرت صفر/،2 كما تعادل الفريق الكويتي مع نظيره العراقي 1/1 لتحسم المجموعة ويتأهل منتخبا عمان والكويت إلى الدور قبل النهائي، ويخرج منتخبا الكويت والعراق من الدور الأول·
وبدا المنتخب الكويتي هو اليد الأقوى التي أطاحت بالبحرين والعراق من البطولة الخليجية، علما بأن منتخب الكويت كان خارج الترشيحات، بل وكانت أغلب التوقعات تشير إلى احتلاله المركز الرابع بالمجموعة رغم أنه الفريق صاحب التاريخ العريض في البطولة الخليجية·
وجاءت هزيمة البحرين أمام عمان صفر/2 بمثابة صدمة مروعة للجماهير البحرينية والمدير الفني التشيكي ميلان ماتشالا الذي بدت عليه الحسرة والغضب عقب المباراة·

خالد خلف: المهم التأهل

مسقط (الاتحاد) - قال خالد نجم المنتخب الكويتي وصاحب هدف منتخب بلاده في المباراة الأخيرة أمام العراق إن المنتخب الكويتي حقق هدفه من المباراة بالوصول إلى الدور قبل النهائي من المنافسات، على الرغم من أنه لم يقدم المستوى المنتظر، وأضاف: المنتخب العراقي كان الأفضل في الشوط الأول بسبب تراجع مستوى خط الوسط الكويت، وفي الشوط الثاني تدارك المدرب محمد إبراهيم الخلل وعاد توجيه الفريق ورغم تحسن مستوى الأداء، إلا أن المنتخب العراقي تمكن من إدراك التعادل· وبالنسبة للهدف الذي سجلته كان بمثابة تتويج لجهود فريقي في المباراة على الرغم من أن الفرحة لم تكمتل بالفوز، لكن المهم أننا تأهلنا من أمام فريق قوي هو المنتخب العراقي·

هوار ملا: البطولة كشفت عن مواهب عراقية جديدة

مسقط (د ب أ) - ألقى لاعبو العراق باللوم على الظروف الصعبة التي تعرض لها منتخبهم ، وقال اللاعب هوار ملا محمد ''أرى أننا لعبنا مباراة جيدة في ظل الظروف التي تعرضنا لها في الفترة الماضية، من إصابات وحالات طرد وإيقاف، والتي أثرت علينا بشكل كبير''·
وأضاف ملا محمد: ''أهدرنا العديد من الفرص التهديفية خلال المباراة خاصة في شوطها الأول وضاعت المباراة من أيدينا ولكن هذه هي كرة القدم وعموما قدمنا مباراة جيدة وسط هذه الأجواء وكشفت البطولة عن مواهب جديدة في المنتخب العراقي''·

بسبب خليجي 19
القبض على مجموعة جديدة من الخارجين على القانون

مسقط (د ب أ) - أعلن الادعاء العام بالعاصمة العمانية مسقط أنه تمكن من إلقاء القبض على مجموعة أخرى من الخارجين على القانون الذين أخلوا بقواعد الأمن والسلامة وتعطيل مصالح المواطنين والمقيمين وإزعاجهم والحيلولة دون وصولهم إلى مساكنهم لأوقات متأخرة من الليل وارتكاب المخالفات المرورية الجسيمة، وذلك عقب انتهاء المباراة التي فاز فيها المنتخب العماني على نظيره العراقي يوم الأربعاء الماضي ضمن منافسات بطولة كأس الخليج التاسعة عشرة (خليجي 19) المقامة في مسقط حتى السابع عشر من يناير الحالي· وأوضح الادعاء ''جرى التحفظ عليهم كما أشعرنا سابقا لحين البت في أمرهم بعد انتهاء دورة كأس الخليج لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم''· وألقى الادعاء العام القبض سابقا على عدد من الخارجين على القانون الذين أخلوا بقواعد الأمن والسلامة في اليوم الأول من انطلاق الدورة وجرى التحفظ عليهم أيضا لحين البت في أمرهم بعد انتهاء الدورة·
وكانت شرطة عمان السلطانية ،بالتنسيق والتعاون مع الادعاء العام، قد أهابت وحذرت جميع المشجعين سواء المواطنين والمقيمين أو مشجعي الفرق الأخرى من اقتناء المواد الممنوع إدخالها إلى المجمعات الرياضية التي تحتضن المنافسات، كما حذرتهم من تنظيم المسيرات السلبية التي تؤدي إلى وقوع الحوادث والاختناقات المرورية وتعطيل مصالح الآخرين والإضرار والاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة واستمرار تلك المسيرات لأوقات متأخرة من الليل داخل الأحياء السكنية مسببة إزعاجا لقاطني تلك الأحياء وارتكاب مخالفات مرورية جسيمة·

فواز بن محمد: الأحمر يحتاج إلى ترتيب أوراقه

محمود حسن، مسقط - خرج رئيس المؤسسة العامة للشباب والرياضة بالبحرين الشيخ فواز بن محمد آل خليفة على وسائل الإعلام ليبارك للمنتخب العُماني التأهل إلى الدور الثاني من البطولة عبر بوابة البحــــرين، مشـــيراً إلى أن منتخب عُمان استــــحق الفوز بالمباراة؛ لأنه كان الأفضل واستـــــغل الفرصتين اللتين أتيحــــتا له· مؤكداً أن منتخب البحرين لم يقـــدم العرض المنتظر منه، وهو يحتاج إلى ترتيب أوراقه من جديد استعدادا للاستحقاقات القادمة في أمم آسيا والتصفيات الحاسمة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم·

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» يستعرض أمام «العنابي» بـ «رباعية»