الاتحاد

عربي ودولي

موريتانيا تعيد تنظيم الجيش للتصدي للإرهاب

أعلن رئيس الوزراء الموريتاني مولاي ولد محمد لغظف الأربعاء أمام الجمعية الوطنية عزم بلاده إجراء إعادة تنظيم للجيش وقوى الأمن لمواجهة الإرهاب. وقال في بيان عرض فيه برنامج حكومته أمام النواب "سنقوم بالطبع بإعادة تنظيم الجيش الوطني وقوات الأمن لتعزيز قــدراتها الدفاعية وتوطيد مساهمتها في التنمية في أوقات السلم".
وجاء في البيان أيضاً "سيتم إعطاء عناية خاصة لإيجاد طاقات مهنية قادرة على الاضطلاع بالمهام الدفاعية والأمنية في ترابنا الوطني، طاقات حقيقية في خدمة الجمهورية ومؤهلة لمواجهة الأخطار المتنوعة التي تهدد بلادنا من تهريب للمخدرات وإرهاب وهجرة غير شرعية".
وأقرت الجمعية الوطنية الموريتانية الثلاثاء تعديلات على قانون مكافحة الإرهاب العائد لعام 2005 تسمح خصوصاً بالتنصت على المكالمات الهاتفية وتلغي مرور الزمن في قضايا الإرهاب.
وفي السنتين الأخيرتين، كثف المقاتلون الإسلاميون في تنظيم «القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي» الهجمات الدامية وعمليات خطف الغربيين في موريتانيا.
وأدخلت موريتانيا هذه التعديلات على قانون مكافحة الإرهاب بعد عمليتي خطف لثلاثة موظفين إنسانيين إسبان في 29 نوفمبر وسائحين إيطاليين في ديسمبر على الأراضي الموريتانية. ولكن المعارضة انتقدت بشدة هذه التعديلات الجديدة. وقال النائب محمد مصطفى ولد بدر الدين (اتحاد قوى التقدم، معارضة)، إن "هذا القانون يهدف إلى تقييد الحريات الفردية والجماعية وإعطاء تفويض مطلق لقوات الأمن من أجل مضايقة كل من تريد مضايقته".
من جانب آخر، قال ناتيي ابليا وزير الدفاع في جمهورية مالي إن بلاده قررت الدخول في تنسيق عسكري وأمني شامل مع جارتها موريتانيا لمواجهة الإرهاب. وذكر مصدر رسمي في موريتانيا أن البلدين سيعملان على عدة جبهات أبرزها إعطاء دفعة جديدة لتعاونهما الأمني لمواجهة التهديدات المشتركة ومواجهة إرهاب القاعدة وشبكات التهريب التي تنشط عبر حدود البلدين.
وأضاف المصدر أن المباحثات تركزت حول الأمن في فضاء الصحراء والساحل كما تناولت أهمية تضافر جهود البلدين من أجل التعامل الحازم والمحكم مع ظاهرة "التلصص" عبر الحدود. وأوضح وزير الدفاع المالي، عقب استقبال الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز له أمس الأول بنواكشوط، أن الرئيس المالي آمادو توماني توري يرغب بالتعاون مع موريتانيا في اتخاذ إجراءات متشاور عليها من أجل التعامل الفاعل مع هذه الظاهرة (التلصص عبر الحدود).

اقرأ أيضا

روسيا تعلن توقيف دبلوماسيين أميركيين قرب موقع نووي