الاقتصادي

الاتحاد

«غرفة دبي» توقع مذكرة تفاهم مع المؤسسة البولندية للمعلومات والاستثمار الأجنبي

دبي (الاتحاد) - وقعت غرفة تجارة وصناعة دبي في العاصمة البولندية وارسو مؤخراً مذكرة تفاهمٍ مع المؤسسة البولندية للمعلومات والاستثمار الأجنبي (PAIiIZ) على هامش ملتقى الأعمال الإماراتي البولندي بحضور معالي سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد، ويانوش بيشسينسكي، نائب رئيس الوزراء ووزير الاقتصاد البولندي.
ووقع مذكرة التفاهم من جانب غرفة دبي حمد بوعميم، مدير عام الغرفة، ومن الجانب البولندي سلاومر ماجمان، رئيس المؤسسة البولندية للمعلومات والاستثمار الأجنبي.
نصت المذكرة على تعزيز التعاون والعلاقات الثنائية خاصةً تبادل المعلومات الاقتصادية والاستثمارية فيما يخص بيئتي الأعمال في البلدين.
وشملت مذكرة التفاهم الترويج للاستثمارات المشتركة بين الشركات البولندية والإماراتية التي تعود بالمنفعة على مجتمعي الأعمال، والتعريف بالمؤتمرات والمعارض التي تهدف للتطوير الاقتصادي، بالإضافة إلى تبادل الخبرات والمعرفة فيما يختص بتنمية وتعزيز تنافسية شركات البلدين.
وقال بوعميم في بيان صحفي أمس، إن هذه الاتفاقية تشكل منطلقاً للاستفادة من القدرات المتاحة لدى الجانبين خاصةً مع تسيير رحلاتٍ يومية عبر “طيران الإمارات” إلى العاصمة البولندية ما سيساهم في تقوية وتعزيز الروابط بين مجتمعي الأعمال في كلا البلدين. وأوضح أن أسس هذه الاتفاقية وضعت مع تنظيم غرفة دبي في الإمارة في أبريل من العام الماضي ملتقى الأعمال الإماراتي - البولندي على هامش الزيارة الرسمية لرئيس وزراء بولندا إلى دولة الإمارات.
وأضاف أن الإعلان عن افتتاح مكتب تجاري بولندي في دبي يأتي في سياق الرغبة المشتركة في توطيد العلاقات التجارية بين الجانبين، ويسهم في الارتقاء بمستوى هذه العلاقة الاقتصادية والتجارية.
وعبّر مدير عام غرفة دبي عن رغبة غرفة دبي في تعزيز العلاقات مع بولندا، حاثاً المزيد من الشركات في بولندا على القدوم إلى دبي، واتخاذها قاعدةً للتوسع نحو أسواق المنطقة. وأشار إلى أن دبي تتيح مزايا تنافسية للاستثمار بسبب توفر عدة عوامل أهمها الموقع الجغرافي والاستراتيجي المهم بين الشرق والغرب، والدعم الحكومي المتميز، والفرص الاستثمارية الهائلة.
وأردف أن التجارة والسياحة والخدمات المالية واللوجستية توفر الركائز الأساسية لاقتصاد دبي، وهي القطاعات التي تملك إمكاناتٍ كبيرة للاستثمار والنمو، مشيراً إلى وجود قواسم مشتركة بين دبي وبولندا يمكن أن تعزز هذه التعاون، وترتقي بالعلاقات التجارية والاقتصادية بين الجانبين، حيث تعتبر بولندا بوابةً لأسواق شرق أوروبا.
وأضاف بوعميم: “إن الانفتاح على دول شرق أوروبا يمثل ركيزة استراتيجية لغرفة دبي، بدأت مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بالتوجه نحو أسواق شرق أوروبا، فهناك قواسم مشتركة تجمع بين دبي وبولندا، فدبي تصل بين الشرق والغرب، وتمثل بوابةً تجارية لأسواق المنطقة في الخليج العربي وشرق آسيا وأفريقيا، في حين تتميز بولندا بموقعها الاستراتيجي الذي يربط بين روسيا وأوروبا وبحر البلطيق، وهي بوابة لأسواق شرق أوروبا”.

اقرأ أيضا

487 مليار درهم الاحتياطيات الأجنبية للقطاع المصرفي