أقر مجلس النواب العراقي بالإجماع خلال جلسة عقدها أمس تعيين الدكتور علي البهادلي وزيرا للزراعة وصالح مهدي الحسناوي وزيراً للصحة بناء على ترشيح رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي لهما كبديلين لوزيرين سابقين ضمن وزراء ''التيارالصدري'' الستة المستقيلين· وأعلنت ''جبهة التوافق العراقية'' أنها ثبتت اعتراضها على التصويت ونتيجته بسبب الآلية التي تعامل بها النائب الأول لرئيس المجلس خالد العطية في إدارة الجلسة وطريقة طرح اسمي الوزيرين الجديدين· وقال الناطق الرسمي باسمها سليم عبد الله في بيان له تلقت ''الاتحاد''نسخة منه ان الجبهة تؤكد أنها ليست المرة الأولى التي يخالف فيها النائب العطية السياق القانوني والنظام الداخلي للمجلس أثناء إدارته للجلسات وتعتقد أن التصويت باطل كون النصاب القانوني المحدد بالأغلبية المطلقة لم يكن متوفراً، كما أن الأمر لم يكن مدرجا على جدول الأعمال وقد أضيف في نهاية الجلسة، وأوضح ''معلوم أن إضافة فقرة ما على جدول الأعمال تستوجب التصويت عليها، الأمر الذي لم يقم به العطية· ولذلك فإن الجبهة سوف لن تعترف بالنتائج التي ترتب عليها التصويت ونأسف للدور غير القانوني الذي يمارسه النائب الأول لرئيس مجلس النواب وننصح رئيس الوزراء بعدم الاعتبار بالتصويت''