الاتحاد

كرة قدم

أرسنال يدافع عن الصدارة أمام ليفربول واليونايتد يواجه نيوكاسل

لاعبان من السيتي يحتفلان بالفوز على واتفورد في الدوري (أرشيفية)

لاعبان من السيتي يحتفلان بالفوز على واتفورد في الدوري (أرشيفية)

لندن (أ ف ب)

يدافع أرسنال عن صدارته للدوري الإنجليزي عندما يحل ضيفاً على ليفربول بملعب «انفيلد رود» غداً في قمة المرحلة الحادية والعشرين.
ودخل النادي اللندني العام الجديد في الصدارة، وذلك للمرة الثالثة في السنوات الـ14 الأخيرة، وهو يسعى لمواصلة نتائجه الجيدة في الآونة الأخيرة، آخرها الفوز على ضيفه سندرلاند في الدور الثالث لمسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي.
وفي الوقت الذي يدخل فيه أرسنال المباراة بثلاثة انتصارات متتالية في مختلف المسابقات، يعاني ليفربول ومدربه الألماني يورجن كلوب الأمرين بسبب كثرة الإصابات التي تعرض لها 11 لاعباً أساسياً حتى الآن.
واضطر كلوب الى الدفع بفريق الشباب أمام اكستر يوم الجمعة الماضي في الدور الثالث لمسابقة الكأس التي انتهت بالتعادل 2-2.
ويعاني سبعة من المصابين مشاكل في أوتار الركبة، لكن كلوب رفض التقارير التي تشير إلى أن سبب ذلك هو أسلوب لعبه الذي يعتمد على الركض والضغط الكبير على المنافسين.
وسيحاول ليفربول الذي كان أرغم أرسنال على التعادل السلبي ذهاباً على ملعب الإمارات، في أن يستغل عاملي الأرض والجمهور لإيقاف زحف ضيفه الذي سيحاول بدوره استغلال معاناته لكسب النقاط الثلاث والابتعاد في الصدارة خصوصاً أن مطارديه المباشرين ليستر سيتي (بفارق نقطتين) ومانشستر سيتي (بفارق 3 نقاط) تنتظرهما مواجهتان ساخنتان، الأول أمام مضيفه توتنهام، والثاني أمام ضيفه ايفرتون غداً أيضاً.
ويعود ليستر سيتي الى ملعب «وايت هارت لاين» للمرة الثانية في مدى 4 أيام بعدما كان قريباً من إخراج الفريق اللندني من الدور الثالث لمسابقة الكأس وللعام الثاني على التوالي عندما تقدم 2-1 حتى الدقيقة 89 قبل حصول الفريق اللندني على ركلة جزاء أدرك منها التعادل.
ويعود الى صفوف ليستر سيتي مهاجمه الدولي الجزائري رياض محرز رابع لائحة الهدافين برصيد 13 هدفاً بعدما أراحه المدرب الإيطالي كلاوديو رانييري في مباراة الكأس، فيما يستمر غياب هداف الدوري جيمي فاردي بسبب الإصابة.
ويأمل ليستر سيتي في العودة الى سكة الانتصارات التي غابت عنه في المباريات الثلاث الأخيرة في الدوري، التي كلفته التنازل عن الصدارة، لكن المهمة لن تكون سهلة أمام رجال المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو الذين حققوا 3 انتصارات في مبارياتهم الأربع الأخيرة في الدوري دون أي خسارة.
من جهته، يرغب مانشستر سيتي في مواصلة صحوته، مستفيداً من عاملي الأرض والجمهور لتعميق جراح ضيفه ايفرتون الحادي عشر والانقضاض على الوصافة إن لم يكن اللحاق بأرسنال إلى الصدارة في حال خسارته وليستر سيتي.
ويحل اليوم مانشستر يونايتد الخامس ضيفاً على نيوكاسل الجريح والقابع في المركز الثامن عشر في مباراة يسعى من خلالها فريق «الشياطين الحمر» إلى مواصلة صحوته وتحقيق الفوز الثالث على التوالي بعد فوزين متتاليين وبشق الأنفس على سوانسي سيتي (2-1) في الدوري وشيفيلد يونايتد (ثانية) 1- صفر في مسابقة الكأس.
وتبدو فرصة مانشستر يونايتد صاحب 33 نقطة كبيرة للاقتراب أكثر من مراكز المقدمة في ظل المواجهات الصعبة التي تنتظر أصحابها.

اقرأ أيضا