كرة قدم

الاتحاد

طموحات برشلونة تصطدم بفياريال.. وأتلتيك يتحدى إسبانيول

سواريز يبحث عن مزيد من التألق مع برشلونة (أرشيفية)

سواريز يبحث عن مزيد من التألق مع برشلونة (أرشيفية)

مدريد (د ب أ)

يأمل برشلونة في مواصلة عروضه القوية ونتائجه الرائعة عندما يستضيف فياريال اليوم، في ذهاب الدور قبل النهائي لمسابقة كأس ملك إسبانيا، فيما يستضيف أتلتيك بلباو فريق اسبانيول في المواجهة الأخرى بالمربع الذهبي.

ويسعى برشلونة إلى مواصلة انتصاراته عندما يستضيف فياريال بعد عشرة أيام فقط من المواجهة بين الفريقين على نفس الملعب باستاد «كامب نو» وانتهت بفوز برشلونة 3/2 في الدوري الإسباني.
ورغم استقرار الفريق والتحسن الملحوظ في نتائجه وعروضه داخل الملعب في الآونة الأخيرة، إلا أنه يخوض برشلونة المباراة وسط وضع مضطرب خارج الملعب بشكل أكبر من أي فترة سابقة مع توالي الدعاوى القضائية ضد النادي ومع ظهور مرشحين جدد كل يوم استعداداً للانتخابات المقررة على رئاسة النادي الكاتالوني في يوليو المقبل.
ومنذ الهزيمة صفر/1 أمام ريال سوسييداد في الرابع من يناير الماضي، والتي تردد أنها أسفرت عن مشادة بين الأرجنتيني ليونيل ميسي ومديره الفني لويس إنريكي، حقق برشلونة الفوز في تسع مباريات متتالية منها أربع مباريات في كأس ملك إسبانيا وخمس مباريات في الدوري.
وكان أحدث هذه الانتصارات على حساب أتلتيك بلباو 5/2 الأحد الماضي في المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الإسباني ليقلص برشلونة الفارق مع ريال مدريد المتصدر إلى نقطة واحدة.
وقال لويس إنريكي «الشيء المهم لنا الآن هو مواصلة السير في طريق الانتصارات على حساب فياريال،
كل الأمور تسير على ما يرام الآن ونتائجنا متميزة، ولكننا يجب ألا تتراخى جهودنا»، وتحول إنريكي من مدرب على حافة الإقالة إلى ما يطلق عليه عبقرية خططية منحت برشلونة أبعاداً جديدة، ليعبر هذا عن الطبيعة المتقلبة لوسائل الإعلام الكاتالونية.
ونال إنريكي الإشادة على اجتياز مرحلة أسلوب «تيكي تاكا» الذي يشتهر به برشلونة، حيث أصبح للفريق طرق لعب إضافية إلى جانب هذا الأسلوب الذي يعتمد على التمريرات القصيرة المتقنة، والذي فرضه الهولندي يوهان كرويف والإسباني جوسيب جوارديولا المدربان السابقان للفريق، ومنح إنريكي فريق برشلونة مزيداً من طرق اللعب منها ما يعتمد على الهجمات المرتدة السريعة التي تبدأ من خط دفاع الفريق، إضافة إلى أنه يتسم كونه من مؤيدي سياسة المداورة والتبديل المستمر في التشكيلة الأساسية للفريق.
ولهذا، ينتظر أن تشهد تشكيلة الفريق بعض التغييرات بمنح الفرصة إلى اللاعبين مارك بارترا والبرازيلي أدريانو كوريا ورافينيا وبدرو رودريجيز للمشاركة ضمن التشكيلة الأساسية، كما ينتظر أن يحرس الألماني مارك أندري تير شتيجن مرمى الفريق ليحصل كلاوديو برافو على قسط من الراحة.
وهذه هي المرة الأولى التي يبلغ فيها فياريال المربع الذهبي لكأس ملك إسبانيا ويرغب الفريق في مواصلة النجاح وبلوغ النهائي.
وقال توماس بينا لاعب وسط فياريال «حققنا نتيجة جيدة نسبياً أمام برشلونة الأسبوع الماضي في الدوري الإسباني، تسببنا لهم في العديد من المشاكل وتقدمنا عليهم مرتين، وخلال مباراتي الذهاب والإياب بالمربع الذهبي لكأس إسبانيا، نرى أن لدينا فرصة جيدة أمام برشلونة». وتقام مباراة الإياب على ملعب فياريال الصغير في استاد «مادريجال» في 11 مارس المقبل.
وتحظى المواجهة مع برشلونة بأهمية بالغة لدى الشقيقين المكسيكيين جيوفاني وجوناثان دوس سانتوس لاعبي فياريال اللذين رفضهما برشلونة.
وفي المباراة الأخرى يلتقي أتلتيك بلباو مع اسبانيول في ذهاب نفس الدور قبل النهائي للبطولة، وسبق لبلباو أن بلغ النهائي في 2012 و2009 ولكنه خسر أمام برشلونة في كل من المرتين.
وقال ماركيل سوسايتا لاعب خط وسط بلباو، بعد الهزيمة الثقيلة 2/5 أمام برشلونة أمس الأول، «علينا الآن أن نركز تماما في مباريات الكأس، إنها بطولة مهمة ونود بلوغ النهائي مجدداً».
وأكد اسبانيول حتى الآن أنه مفاجأة بطولة الكأس هذا الموسم حيث أطاح في طريقه بالبطولة بكل من أشبيلية وبلنسية. ويعطي اسبانيول دائما اهتماماً كبيراً لبطولة الكأس التي أحرز لقبها في عامي 2006 و2000.

اقرأ أيضا