الاتحاد

الإمارات

في جلسة حوارية تناقش " استشراف أمن الطريق لإمارة دبي" القانون الإماراتي يحفظ حق الجنين من خلال الدية الشرعية

تحرير الأمير (دبي)

انخفض مؤشر الوفيات الناجمة عن حوادث المرور في دبي بصورة ملحوظة في العام 2017 حيث سجل 148 حالة وفاة مقارنة ب 195 في العام الأسبق 2016وذلك من خلال تحقيق تحسينات ملموسة بمؤشرات السلامة على الطرق في إمارة دبي حيث بلغ معدل وفيات حوادث الطرق لكل 100 ألف من السكان 3.2 في الفترة نفسها. جاء الكشف عن هذه البيانات خلال جلسة حوارية بعنوان " استشراف أمن الطريق لإمارة دبي" ركزت على محورين هما "المبادرات المرورية الذكية واستشراف المستقبل" و" استراتيجية السلامة المرورية.

وأكد مشاركون في الجلسة الحوارية التي نظمتها الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي بالتعاون مع مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار في شرطة دبي، وبمشاركة من هيئة الطرق والمواصلات، ونيابة السير والمرور في دبي، أكدوا على إمكانية تطبيق بعض الأفكار التي من شأنها تخفيض عدد الوفيات والحوادث المرورية القاتلة خلال السنوات القليلة المقبلة مثل (الإشارات الذكية واعتماد وسائل أخرى للانتقال والعمل من المنزل للمهن التي لا تستدعي (الدوام المكتبي) ، مقرونا بثقافة مرورية.
وأكد المستشار صلاح بو فروشة محامي عام ورئيس نيابة السير والمرور في دبي، أن القانون يجرم الشخص الذي يقود المركبة تحت تأثير مخدر بمعزل عن النسبة في الدم لافتا أنه ينبغي إعادة النظر في العقوبات القائمة واستحداث أخرى ومراعاة بعض الظروف التي ترتكب من خلالها جرائم التسبب بالوفاة أو المساس بسلامة الجسم أو إتلاف الممتلكات عوضا على الاعتماد على قوانين العقوبات .وردا على سؤال بشأن إدا تسببت سيدة حامل بحادث أفضى إلى وفاة جنينها أكد أن القانون الإماراتي يحفظ حق الجنين من خلال الدية الشرعية وقيمتها 20 % من ديه البالغ وقيمتها ( 200 ) ألف درهم .
منظومة الأمن الذكي
وقال العميد الدكتور عبد الله عبد الرحمن بن سلطان مدير مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار في شرطة دبي، أن مقترحات المبادرات الاستشرافية 2017-2071، لشرطة دبي تتمثل في 7 مراحل تبدأ من التأسيس ثم التمكين بحلول 2021 ثم الابتكار بحلول 2031، ثم التميز بحلول 2041، ثم التنافسية بحلول 2051 ثم الريادة بحلول 2061، وأخيرا العالمية بحلول 2071.
وقال إن شرطة دبي قطعت شوط في هذا الأمر من خلال مركز الشرطة الذكي SPS، وعناصر منظومة الأمن الذكي وهي الروبوت الشرطي، وتحليل الخرائط الوراثية والجينات لأبناء معتادي الإجرام، والطائرات الهجومية بدون طيار، وطائرات بدون طيار للمراقبة والتأمين، وإدارة الحشود والتعرف على الوجوه، وبوابات التفتيش الذكية. والرادارات الذكية، والتكنولوجيا المرورية الذكية باستخدام إنترنت الأشياء، والدوريات المرورية الجوية.
وأشار العميد خالد ناصر الرزوقي مدير الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي في شرطة دبي إلى محاور الذكاء الاصطناعي التي تضمنت مركز الخدمة المستقبلية، المتعاملين، البحث الجنائي، أمن الطرق، العمليات، إدارة الأزمات والكوارث موضحا أن أكثر الخدمات الذكية تفاعلا من الجمهور، وهي خدمة الاستعلام ودفع المخالفات المرورية حيث تلقت فيها شرطة دبي مليوناً و731 ألفا و674 استعلاما، وفي خدمة وضعية القيادة استخدم 44 ألفا و684 متعاملا وفي المحفظة المرورية بلغ عدد مستخدميها 10آلاف و878 شخصا، وفي التبليغ عن الحوادث البسيطة تم مشاركة 35 ألفا و323 تقريرا من الجمهور عن حوادث السير في العام الماضي، فيما تم تسجيل 58ألفا و558 تقريرا عن حوادث السير من الدورات المرورية في العام ذاته، وفي خدمة كلنا شرطة تم تسجيل 19 ألفا و379 بلاغا.
169 جسرا بحلول 2023
وتحدث المهندس محمد آل علي مدير إدارة الأنظمة المرورية الذكية في هيئة الطرق والمواصلات في دبي عن مشاريع ومبادرات انتهت الهيئة من تنفيذها ضمن برنامج المدينة الذكية وتتمثل في "مشروع المواقف الذكية"، "مشروع إشارة المشاة الذكية"، و"مشروع إنارة الطرق الذكية"، و"مشروع التسوق الذكي على الطرق" و"اللوحات التفاعلية الذكية في مناطق المدارس"، وبدوره أشار المهندس عبد الرحمن البستكي من هيئة الطرق والمواصلات في دبي إلى استراتيجية السلامة المرورية في إمارة دبي 2017-2021،التي تتضمن 4 محاور هي محور الرقابة والضبط المروري، محور هندسة الطرق والمركبات، محور التوعية المرورية، محور تطوير الأنظمة والإدارة، مشيرا إلى أن معدل وفيات حوادث الطرق لكل 100 ألف من السكان بلغ 3.2 عام 2017، وبلغت الإصابات البليغة لكل 100 ألف من السكان 6.1 عام 2017، وأخيرا بلغ معدل الوفيات لحوادث الطرق لكل 100 ألف مركبة مسجلة 1.0 ،وكشف أن عدد وفيات الحوادث المرورية خلال 2017 سجل 148 حالة مقارنة 195 ضحية في العام السابق 2016 فيما شهد عام 2015 ،( 166 ) حالة وفاة أما 2014 فقد سجل 177 و سجل 2013 ، ( 160) حالة وفاة في حين سجل العام ،2012 ،( 123 ) ضحية .
لافتا إلى إنجاز الهيئة في تنفيذ جسور المشاة، حتى بلغ 119 جسرا للمشاة في إمارة دبي، وهم يعملون لتحقيق 169 جسرا بحلول عام 2022-2023. ثم استعرض البروفيسور مالك يماني مؤسس شركة "يمكوني" للإدارة والاستشارات، وسائل النقل الذكية التي تعمل عليها الدولة اليوم ومنها "الهايبرلوب"والمركبات الطائرة، مركبات النقل الذكية.

اقرأ أيضا

رئيس الدولة يتلقى رسالة خطية من رئيس وزراء باكستان