الاتحاد

الرياضي

سر التعامل مع النهائيات لا يعرفه إلا الفهود

فريق الوصل وفرحة الفوز بالكأس

فريق الوصل وفرحة الفوز بالكأس

أكد الوصل زعامته لسلة الإمارات وأثبت علو كعبه على كل فرق الدولة في النهائيات والمباريات الحاسمة ولم تحد خسارته للجولة الأولى في نهائي الدوري من تألقه وسعيه للاحتفاظ بدرع الدوري للموسم الثالث على التوالي وللمرة الثامنة في تاريخ هذه المسابقة·
البداية القوية للمنافس النصراوي عرف البطل الوصلاوي كيف يتعامل معها ويوزع طاقته على الأشواط الأربعة، وأن ينقض على منافسه في الوقت المناسب ليحرمه من طعم الفوز باللقب الأول الذي طالما حلم به كثيراً·
الأزرق لم يستغل حالة الطرد التي حدثت في الدقيقة الرابعة من الشوط الأخير الحاسم واستبعاد لاعب الوصل الدولي أيوب عباس نتيجة ضربه المتعمد للاعب النصر طلال مصبح بدون كرة، الواقعة التي أثارت حفيظة لاعبي النصر وجماهيرهم وتدخل بعض زملاء طلال من مقعد الاحتياطيين، ورد عليهم زملاء أيوب ومن الاحتياطيين ليدفع بهم ثمن تصرفاتهم مغادرة الصالة الزرقاء بالبطاقة الحمراء·
وعلى الرغم من المبررات التي أوردها اللاعب ايوب عباس والقول إن لاعب النصر طلال مصبح استفزه كثيراً خلال المباراة إلا أنه كان مطالباً بضبط أعصابه والابتعاد عن مثل تلك التصرفات، خاصة أنه لاعب دولي كبير، وله خبرته في لعبة الثواني الأخيرة، وأصحاب الخبرة يحافظون دائماً على هدوئهم، ولا يتأثرون بأي موقف·
النصر لم يستغل فرصة طرد أحد أبرز لاعبي الوصل، الواقعة التي اربكت بطل الدوري لمدة دقيقتين وعاد فتماسك بعد ذلك عندما تدخل مدربه عبدالحميد ابراهيم ولجأ إلى الوقت المستقطع لتهدئة لاعبيه والمحافظة على تقدمه·
عاد النصر للمباراة من جديد بعدما قلّص فارق الـ 13 نقطة إلى ثلاث نقاط 71/68 ولم يستفد من الظروف التي اتيحت له وارتبك في الدقائق الأخيرة بدون أي مبرر في الوقت الذي استعاد فيه الوصل توازنه ولعب بمعنويات عالية ساعدته على التركيز في كل المحاولات التي قام بها مما أدى إلى خروجه بهذه النتيجة الكبيرة· واستعرض المستويات التي قدمها لاعبو الوصل والأرقام التي سجلوها يظهر الفارق بينهم وبين لاعبي النصر البارزين أمثال قاسم محمد وطلال سالم وطلال مصبح الذي شارك على الرغم من إصابته، والخضر عبدالله وسالم عبيد اللذين كانا شبه غائبين عن المباراة، بعكس خليفة الشيبة وابراهيم خلفان أبرز نجوم المباراة، وراشد ناصر الزعابي وايوب عباس الذين ساعدوا كثيراً في الفوز الكبير، فأجاد خلفان والزعابي والمحترفان الأجنبيان، ولعب الأميركي كورتيني والعاجي هيرفي دورا بارزا بدعم فريقهما والتدخل في الأوقات الحرجة·
سجل هيرفي عدة نقاط مهمة في الأوقات الصعبة، وفارق الخبرة قال كلمته في النهاية وتوج الوصلاوية أبطالاً للدوري للمرة الثامنة في الوقت الذي قدم فيه النصر عرضاً مقبولاً يستحق الثناء، بعد أن لعب في ثلاث مباريات نهائية استطاع أن ينتزع إحداها ويتوج بطلاً لكأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة·
المباراة بالأرقام
سجل إبراهيم خلفان نجم الوصل أعلى (سكور) 22 نقطة، تلاه المحترف الأميركي كورتيني 18 نقطة، وراشد ناصر الزعابي 17 نقطة، وامال عمري محترف النصر 17 نقطة·
كانت كفة الوصل أرجح على صعيد الرمية الثلاثية حين سجل 11 رمية من أصل 28 محاولة من خارج القوس، منها أربع لخلفان وثلاث للشيبة كابتن الفريق·
سجل النصر 6 ثلاثيات من أصل 19 مباراة من خارج القوس، وهذه نسبة ضعيفة مقارنة بالأرقام التي عليها في المباريات السابقة، خاصة في الجولة الأولى التي سجل فيها 16 رمية ثلاثية· تفوق الوصل في المتابعة (الرباوند) حين حقق 45 متابعة منها 32 في الدفاع، بينما كان اجمالي متابعات النصر 36 فقط·
سجل النصر 14 رمية حرة من أصل 20 رمية، وسجل الوصل من داخل المنطقة 23 من أصل 37 رمية·
كلام في التحكيم
لعب طاقم التحكيم الدولي دوراً كبيراً في إنجاح المباراة والسيطرة على المواقف الصعبة والشد العصبي الذي رافق الشوط الأخير من المباراة، وتألف طاقم التحكيم من حكمنا الدولي حسين البلوشي، والحكم العالمي اليوناني ايليا، والحكم العالمي الصربي دراجان·


أحمد آل ثاني يهنئ بالفوز

الشارقة(الاتحاد)- بعث الشيخ أحمد آل ثاني رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة الرياضي ببرقية تهنئة إلى رئيس مجلس إدارة نادي الوصل راشد بالهول المهيري بمناسبة فوز النادي ببطولة الدوري العام لكرة السلة للموسم 2007-2008 وللمرة التاسعة في تاريخه·
وأكد رئيس نادي الشارقة أن الإنجاز يعد نتاج جهود مخلصة من القائمين كافة على الرياضة في نادي الوصل، متمنياً التوفيق والسداد لما فيه صالح رياضة الإمارات عامة ونادي الوصل خاصة· وعلى صعيد متصل بعث خالد المدفع أمين السر العام لنادي الشارقة ببرقية تهنئة إلى وليد الشيباني أمين السر العام لنادي الوصل بمناسبة الإنجاز الكبير متمنياً التفوق ومزيداً من الانتصارات والإنجازات لنادي الوصل·


عبد الحميد إبراهيم: من يفكر في الفوز على الوصل عليه الابتعاد عن النهائيات



عبّر عبد الحميد إبراهيم مدرب الوصل عن سعادته بالانجاز الجديد واحتفاظهم بدرع الدوري للموسم الثالث على التوالي، وقال: ''إن اي فريق يفكر بالفوز على الوصل عليه ان يختار طريقاً بعيداً عن النهائيات والمباريات الحاسمة لأن فريقه قادر على حسم الأمور في مثل هذه الحالات نظراً لخبرته وقدرته على التعامل معها·
وأكد ان أي مدرب يواجه النصر عليه ان يدرك أين تكمن خطورته، والمتمثلة بالرميات الثلاثية التي وصفها بأنها ''حبوب منشطة'' نجح الوصل بإيقافها بالطريقة الدفاعية المناسبة، وذكر انه تعمد تسهيل مهمة محترف الوصل أمال عمري بتسجيل 16 نقطة في أول فترتين من اجل الإرتكاز على ايقاف الحبوب المنشطة، اي الرميات الثلاثية بالطريقة الدفاعية المناسبة، معبراً عن قناعته أن معنويات لاعبي النصر ترتفع بشكل ملحوظ لدى استخدامهم سلاح الرمية الثلاثية·
وأضاف عبد الحميد إن مستوى الفريقين كان يدل على ان الدور النهائي لن ينتهي 2/صفر، وانما بعد مباراة فاصلة، وأشار الى ان البطولة انتهت بعد الجولة الثانية التي بدت فيها معالم البطولة، ولم يحتاج الى تحضير فريقه للجولة الثالثة، وأوضح ان تصرف الاعب أيوب عباس لا يمكن أن يتم بهذه الطريقة التي أدت الى طرده، والتعرض لاستفزاز من لاعب النصر طلال مصبح، مبيناً أنه نجح بالتعامل مع الأحداث التي رافقت تلك الواقعة، وحسم النتيجة في آخر دقيقتين·
وتطرق الى المحترف الجديد الغاني هيرفي والدور البارز الذي لعبه في الوقات الحرجة تماماً كما حفل في بطولة السوبر خلال 12 دقيقة فقط من مشاركته بدلاً من كورتيني خلال نهائي السوبر أمام النصر، وقال: '' ان اللاعب أكد تمتعه بقدرات عالية، ورد على كل الذين شككوا بتلك القدرات·

مدرب النصر: راض عن الأداء والوصل حسم المباراة بخبرته


قـــــــــال عمـــــــــرو أبو الخير مدرب النصر ان خبرة الوصل قادته لحسم المباراة الفاصلة والفوز باللقب، وان لاعبي الوصل وخاصة إبراهيم خلفان كانوا موفقين بشكل ملفت ونجحوا في التسجيل من كل الاتجاهات·
وعبر أبو الخير عن ارتياحه لأداء فريقه والنتائج التي حققها في الدوري قائلاً إنه ما زال لديهم الكثير، مبينا ان أسباب تغيير المحترف الاميركي أمال عمري في منتصف الشوط الثالث لان تريلو كان اللاعب الأنسب في تلك المرحلة، فيما تراجع أداء عمري واضطر الى تغييره بعد أربع دقائق من بداية الشوط الثالث·
وقال زاهر عبدالباسط مساعد المدرب ان الوصل معتاد على النهائيات والتعامل مع المباريات النهائية لأنه يملك لاعبين أصحاب خبرة، وهم أساساً مؤثرون في المنتخب الوطني، وتطرق الى تراجع أداء فريقه في آخر دقيقتين رغم تضييق الفارق الى ثلاث نقاط بقوله إن لاعبيه استعجلوا بعد تقليص الفارق، وكان كل واحد منهم حريصاً على التسجيل·


القرقاوي: الوصل استحق اللقب

أشاد اسماعيل القرقاوي رئيس اتحاد كرة السلة بمستوى الفريقين طرفي المباراة النهائية قائلا: ''إن خبرة الوصل قادته للبطولة، وفي النهاية يستحق اللقب، كما يستحق منافسه النصراوي كل التقدير والثناء على أدائه المميز وتطور مستواه بشكل ملحوظ مؤكداً أن الفريقين سيكونان خير سفيرين لسلة الإمارات في البطولات المقبلة في الأردن وقطر والكويت·
وذكر القرقاوي أن ما حدث في الشوط الرابع من شد عصبي وتوتر أمر عادي يحدث في كرة السلة ثم يزول بسرعة بمجرد انتهاء المباراة آملاً في أن يحــــافظ على العــــلاقة الجيدة التي تتميز بها أسرة كرة السلة بحيــــث لا ينعــــكس ما يحدث داخل الملعب على العلاقة الجيدة خارج الملعب·
وأثنى القرقاوي على رعاية البوم القابضة لأنشطة الاتحاد وخاصة الدوري العام الذي يحمل اسمها مؤكداً أن هذه الرعاية ساهمت في نجاح بطولات الاتحاد ورفع مستوى كرة السلة، وأشاد بالحضور الجماهيري والتغطية الإعلامية المتميزة لنشاط كرة السلة·

أول الغيث 400 ألف درهم لأبطال الدوري

تقديراً لفوزه ببطولة الدوري العام يحصل الوصل على مكافأة من حكومة دبي قدرها 400 ألف درهم بعد زيادة تلك المكافأة، وأصبحت مكافأة الفوز ببطولة الكأس 200 ألف درهم·

أيوب عباس: طلال استفزني

دافع أيوب عباس لاعب الوصل عن نفسه مبرراً التصرف الذي قام به في الدقيقة السادسة من الشوط الأخير، وضربه لاعب النصر طلال مصبح، وقال: ''إن اللاعب استفزني كثيراً سواء بالكلام أو في الضرب المتكرر مما سبب آلاماً شديدة، ودفعه بالرد عليه بهذه الصورة، موضحا ان مثل هذا الانجاز ليس جديداً على الوصل ، واعتبره دافعاً قوياً لهم في المشاركات القادمة في بطولتي التعاون وآسيا·

بالهول يشيد بالإنجاز الجديد

توجه لاعبو الوصل وجماهيرهم في مسيرة من نادي النصر الى زعبيل احتفالاً بدرع الدوري، وكان في استقبالهم رئيس مجلس الإدارة راشد بالهول وأعضاء مجلس الإدارة، وأشاد بالهول بهذا الانجاز وبمحافظة فريقه على لقبه للموسم الثالث على التوالي متمنياً ان يكون ذلك دافعاً قوياً لهم في بطولتي التعاون آسياً·

إداري الوصل: دافع قوي في بطولتي الخليج وآسيا

ذكر شفيق حسن إداري الوصل ان فوزهم بدرع الدوري واحتفاظهم للمرة الثالثة على التوالي سيكونان أكبر دافع لهم في استحقاقاتهم المقبلة في قطر والكويت خلال الشهرين القادمين، معبراً عن الشكر لجميع من ساهم في هذا الانجاز من لاعبين وجهاز فني وإداري، متمنياً ان يكمل ''الأصفر'' المسيرة والتتويج ببطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة·
عبد الوهاب وبكري:
الخبرة قادتنا للبطولة

قال ياسر عبدالوهاب ونضال بكــــري مســــاعدا المدرب في فريق الوصل ان الخــــبرة قادتــــهم للفــــوز باللقب، وأضـــاف بكري ان خبرة الوصــــل من خـــــلال الحلول الكثيرة، متوقـــــعا الفوز مــــنذ الجولة الثانية، ورأى عبـــدالوهاب ان الدفــــاع الجـــــيد كان وراء حسم المباراة الفاصلة·

مشرف الوصل: إنجاز في الوقت المناسب

اعتبر حسين الحمادي مشرف سلة الوصل ان توقيت الانجاز مهم جداً قبل المشاركة في بطولتي التعاون وآسيا، وأضاف ان فريقه نجح في التعامل مع المباراة الفاصلة مكرراً نفس المشاهد السابقة في نهائيات البطولات، وقال إن نجاحهم في الشق الدفاعي أوقف خطورة النصر خاصة من خارج القوس آملاً في ان يواصل فريقه نفس سيناريو النجاح في البطولات المحلية والخارجية·

مشرف النصر: عرفنا طريق البطولات ولن نستعجل على فريقنا

علق عادل سيف بن ضاعن مشرف سلة النصر على المباراة الفاصلة قائلاً إن خسارتهم لا تقلل أبداً من امكانيات فريقه الذي عرف الآن طريق البطولات مؤكداً ان الازرق سيستفيد من وصوله الى ثلاثة نهائيات هذا الموسم وستكون له كلمته في البطولة الأخيرة، أي بطولة الكأس في شهر مايو المقبل· موضحا ان إدارة النصر لن تستعجل على فريقها وان البطولات قادمة في القريب العاجل·

اقرأ أيضا

ماراثون أدنوك يجدد «طاقة الحياة» في المسار الدائري